تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | تعرفى على كيفية علاج إرتفاع الرحم

ارتفاع الرحم يعتبر الرحم عضو جهاز التكاثر في الأنثى ويوجد الرحم في منطقة الحوض فهو مثبت من خلال عدد من الأربطة

حمل,الجنين,الحمل,الولادة,تأخر الحمل,انقطاع الطمث,الدورة الشهرية,الرحم,المرض,غازات البطن,ارتفاع الرحم,علاج ارتفاع الرحم

ارتفاع الرحم

تعرفى على كيفية علاج إرتفاع الرحم

 ارتفاع الرحم  



يعتبر الرحم عضو جهاز التكاثر في الأنثى ، ويوجد الرحم في  منطقة الحوض فهو مثبت من خلال عدد من الأربطة  ويتكون الرحم من طبقتين هم بطانة الرحم وهي طبقة داخلية إلى جانب مجموعة من العضلات الملساء وهي الطبقة الثانية للرحم ،  ويشبه الرحم السليم حبّة الكمثري ،  ويمكن أن يصاب هذا العضو بعددد من المشكلات ومن هذه المشكلات ارتفاع الرحم أو  كما يطلق عليه البعض ميلان الرحم .

وقد يتحرك  الرحم من موضعه الأساسي  ويطلق على هذه الحالة ارتفاع الرحم ، وتصل نسبة حالات ارتفاع الرحم لـ 20% من النساء في جميع أنحاء العالم ، ويمكن أن يطلق على ارتفاع الرحم ، الرحم المقلوب  ، وذلك عندما يميل الرحم إلى  الخلف ، وينتج عن ارتفاع الرحم الشعور بالآلام بسبب الضغوط التي تقع على الأربطة المثبته للرحم، ويمكن أن ينتج عن ارتفاع الرحم  تأخر الحمل  أذ أن أنسجة  الرحم وخلاياه ملتصقة ببعضها البعض ، ولا تتاُثر العلاقة الزوجيّة بمعانأة المراة من ارتفاع الرحم .

 ويشرح doctor live   حالة ارتفاع الرحم خلال فترة الحمل

من الممكن أن تصاب المرأة بارتفاع الرحم  خلال الحمل، أذ يتحرك الرحم نتيجة لارتفاع الرحم من موضعة الطبيعي  في الحوض في الشهر الثالث للحمل، وعادة ما تنتفخ بطن الحامل بسب زيادة وزن الجنين، أو لوجود غازات البطن ، وطبيعيا أن تبدء  البطن في الانتفاخ  من عظمة الارتقاق إلى موقع الصّرة، ويكبر هذا الانتفاخ عند الشهر التاسع من الحمل اذ يمتد حجم البطن إلى  الغضروف في الصّدر.

 عند زيادة حجم البطن عن ذلك فيعتبر ذلك أمرا غير طبيعيا ، أذ قد يعود السبب إلى ارتفاع الرّحم في الذي يسبب تضخم البطن ومنها إلى  تضخّم حجم الجنين لإصابته  بمرض السّكر أومرض الاستسقاء أو نتيجة لبعض العيوب الخلقية ، وقد يسبب وجود بعض المواد المضادة إلى تكسّر دم الجنين وإصابته بفقر الدم وزيادة وزنه بالسّوائل أو زيادة السائل الأمنيوسي حول الجنين أو وجود بعض الأورام في الرحم كالألياف التي تزيد من حجم البطن وتسبب ارتفاع الرحم.

 

أعراض ارتفاع الرحم وفقا لـdoctor live   

  • قد يسبب ارتفاع أو ميل الرحم إلى تأخر عملية الحمل عند المرأة .
  • التعرض لإجهاض الجنين ، عندما يرتفع الرحم بشكل كبير ، لذا يجب علاج هذا المرض بشكل سريع  من خلال التدخل الجراحي  في البطن .
  • الشعور بألم شديد في المنطقة السفلية من الظهر.
  • غزارة الدم  أثناء فترة الدورة الشهرية.
  • شعور المرأة  بألم عند الجماع.
  • شدة الألم خلال الدورة الشهرية، قبل إصابة المرأة بارتفاع الرحم .

 

 

 

ويسرد doctor live   أسباب الأصابة بارتفاع الرحم

يوجد عدد كبير من الأسباب التي تسبب الإصابة بارتفاع الرحم وتتضمن

  1.  أسباب تتعلق بالرحم: فيسبب انسداد بطانة الرحم أو وجود التصاق في الرحم إلى الإصابة بارتفاع الرحم
  2.  معانأة  المرأة من الأورام الليفية.
  3. التهابات الحوض: عندما لا تتلقى المريضة علاج لالتهاب الحوض ، يسبب ذلك تواجد بعض الندبات في الرحم التي تسبب ارتفاع الرحم .
  4. التدخلات الجراحية .
  5.  يسبب تكرار الحمل إلى ضعف الأربطة التي تثبت الرحم وبالتالي يتغير مكان الرحم ويميل في اتجاه الخلف.
  6. إصابة عضلات الرحم بالضعف : يسبب ارتخاء عضلات الرحم والأربطة عقب  انقطاع الطمث أو بعد الولادة إلى الإصابة  بالرحم المقلوب  أو ارتفاع الرحم.
  7. انتفاخ الرحم: ينتج ارتفاع الرحم نتيجة لتضخم  وانتفاخ الرحم عقب الحمل أو الإصابة  بالأورام.
  8. عوامل وراثية: أذ يولد بعض النساء برحم مرتفع .

طرق علاج ارتفاع الرحم كما يعرضها doctor live   

أغلبية الحالات التي تصاب بارتفاع الرحم لها درجة بسيطة من ميل الرحم، ولا يوثر  وضع الرحم في هذه الحالة على عملية الحمل والولادة أذ تتم هذه العمليات بشكل طبيعي وكأن الرحم سليم معافى  ، وعندما تكبر أو تشتد درجة الميل فلا يمكن حدوث حمل  ولذلك يجب علاج الرحم من خلال الطرق الجراحية  لإعادة الشكل الطبيعي للرحم .