تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | كل ما يتعلق بمرض صديد البول

صديد البول من الأمراض التي تؤكد على وجود مشكلة في المسالك البولية من عدوى أو التهاب أو بكتيريا يحاول الجسم مقا

الحمل,التدخين,المسالك البولية,التهاب المسالك البولية,السكري,الكلي,الالتهابات البولية,الكافيين,المضادات الحيوية,الثوم,البكتيريا,غدة البروستاتا,التوت البري,حصى الكلى,الماء,الرجال,المرض,الجهاز التناسلي,صديد البول

صديد البول

كل ما يتعلق بمرض صديد البول

صديد البول
صديد البول

صديد البول من الأمراض التي تؤكد على وجود مشكلة في المسالك البولية من عدوى أو التهاب أو بكتيريا يحاول الجسم مقاومتها ومحاربتها، ويمكن أن يظهر هذا المرض منفرداً أو أن يكون عرضاً من أعراض المشاكل البولية الأخرى وتحديداً الالتهابات البولية التي تواجهها النساء، ولمعرفة المزيد عن صديد البول من حيث الأعراض وطرق العلاج والوقاية تابعونا علىDoctor Live .



 

صديد البول

صديد البول من الأمراض الشائعة التي تصاب بها النساء أكثر من الرجال ووجود صديد فى البول يشير إلى وجود عدد كبير من خلايا الدم البيضاء فى البول، حيث يحدد الأطباء ما لا يقل عن 10 خلايا دم بيضاء لكل ملليمتر مكعب من البول، ويسبب الصديد لون أغمق فى البول ويتكون الصديد عادة نتيجة التهاب في الجهاز البولي سواء في الأجزاء العلوية مثل الكلى، أو المثانة، أو الاجزاء السفلية، وغالباً يكون السبب هو التهاب المسالك البولية.

 

أعراض الإصابة بصديد البول

هناك الكثير من الحالات التي تصاب بصديد البول سواء رجال او نساء دون وجود أعراض أو علامات محددة تنذر بحدوث الإصابة ولكن حالات أخرى تعاني من أعراض محددة وهي:

الشعور بتقلصات أسفل البطن.

كثرة التبول.

لون غامق للبول مع صدور رائحة كريهة.

ارتفاع درجة الحرارة نظرا لمحاربة الميكروب المسبب للصديد.

الشعور بالحرقة أثناء التبول.

الشعور بالقيء.

 

تشخيص صديد البول

في حالة شعور المريض بهذه الأعراض الواضحة يمكنه اللجوء إلى الطبيب المختص لتشخيص حالته ومعرفة سبب وجود الصديد في البول حيث يتم الفحص بسهولة عن طريق اختبار البول الطبيعي أو إجراء مزرعة البول ليكون التشخيص والعلاج أكثر دقة حيث تستخدم زراعة البول للكشف عن العدوى التي تصيب الجهاز البولي، خاصة عند الاشتباه بوجود التهاب في المسالك البولية التي يسببها أكثر من نوع من البكتيريا.

 وتختلف مزرعة البول عن فحص البول في أنها تكشف وتحدد نوع وعدد البكتيريا المسببة لالتهاب البول والأمراض الأخرى المتعلقة فيه.

 ويتم عمل تحليل مزرعة البول من خلال أخذ عينة من البول، ووضعها في درجة حرارة معينة للسماح بتكاثر البكتيريا أو الجرثومة، وتُعتبر النتيجة إيجابية إن كان عدد المجموعات الجرثومية التي تكاثرت قد وصل إلى 100 ألف مجموعة أو أكثر، أما إذا كان العدد أقل فقد يكون مصدر البكتيريا خارجيا وعندها تتم إعادة التحليل ثُم يتم إجراء اختبار حساسية على البكتيريا أو الجرثومة لمعرفة الدواء المناسب للتخلص منها ومعرفة الأدوية والمُضادات الحيوية التي لا تُعطي نتيجة معها.

 

Doctor Live  يوضح لكم أسباب الإصابة بصديد البول

صديد البول من الممكن ان يكون مرضا منفردا بذاته نتيجة التهاب المسالك البولية الناتجة عن الكثير من الأسباب أو أن يكون عرضا لمرضا ما ومن الأسباب الشائعة للإصابة بصديد البول ما يلي:

التهابات المسالك البولية والتي تنتشر بين النساء بنسبة أكبر من الرجال لأنّ مجاري البول لديهن أقصر فبالتالي تكون إمكانية دخول الميكروبات إليها والتسبب في الصديد أعلى.

عدوى المسالك البولية.

 الأمراض المنقولة جنسياً.

 وجود خلل في غدة البروستاتا عند الرجال.

 حصى الكلى.

التسمم الكيميائي.

 الدرن الكامن في المسالك البولية.

 الالتهابات الفطرية، أو الفيروسية.

الإصابة بالسرطان في أحد أجزاء الجهاز البولي، أو الجهاز التناسلي.

 وفي بعض الأحيان يكون السبب هو التقدم في السن.

 الحمل بسبب التغيرات التشريحية والهرمونية خلال فترة الحمل التي تسمح للبكتيريا بدخول المسالك البولية والنمو بداخله.

الإصابة بمرض السكري أو السل.

تناول بعض الأدوية والعقاقير.

 

علاج صديد البول

يعتمد علاج صديد البول على معرفة لسبب الكامن وراء الإصابة به وهو ما يعتمد بناءا على فحص عينة البول وهناك نوعان من العلاجات المتاحة لمرض صديد البول إما العلاج الدوائي أو العلاج المنزلي.

العلاج الدوائي لصديد البول يتمثل في:

تناول المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب خصوصا إذا كان سبب الصديد عدوى بكتيرية أو فطرية أو فيروسية.

إزالة حصوات الكلي إذا كان السبب هو حصى الكلى.

إيقاف الأدوية التي تؤدي إلى زيادة خلايا الدم البيضاء ولك بعد مراجعة الطبيب أولا.

أما العلاج المنزلي لصديد البول يتمثل في:

شرب الكثير من الماء والسوائل على الأقل 10 أكواب من الماء يوميا لأنها تزيد أيضا كمية البول التي تخرج من الجسم مما يساعد على طرد أي بكتيريا ضارة تسبب العدوى في المسالك البولية.

تناول الكثير من الخضروات والفواكه ذات المحتوى العالي من الماء والألياف.

تناول البقدونس والجرجير الطازج لفائدته الكبيرة في تنظيف الجسم والمسال البولية من الالتهابات.

 تناول الثوم بشكل يومي وذلك باعتباره مضادًّا حيويًّا طبيعيًّا يعمل على مقاومة جميع أنواع العدوى وتخليص الجسم من أي التهابات قد تصيبه.

  تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج وذلك لأهميتها في تقوية جهاز المناعة وجعله أكثر مقاومة للعدوى.

الابتعاد عن الاطعمة المليئة بالتوابل.

ينبغي الإكثار من فيتامين  سي لأن فالبكتيريا لا يمكنها البقاء في بيئة حمضية ، و كميات عالية من فيتامين C ستزيد من الحموضة في البول.

الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين واستبدالها بالشاي الأخضر وعصير التوت البري.

الابتعاد عن التدخين وتناول الكحول.

ينبغي الاهتمام بالنظافة الشخصية باستمرار مع استخدام منظف طبيعي بعيد عن التشطيف بالصابون القلوي.