تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | سرطان الثدي وكيفية إجراء التشخيص المبكر

هناك ما يقارب من 1.1 مليون امرأة يتم تشخيصهن سنويا حول العالم بمرض سرطان الثدي وعلى الرغم أن هذا المرض يصيب ال

حمل,التجاعيد,العوامل الوراثية,البدانة,الاورام الحميدة,سرطان الثدي,الرحم,الوفاة,السرطان,جلد,الرجال,المرض,الاورام الخبيثة

سرطان الثدي

سرطان الثدي وكيفية إجراء التشخيص المبكر

سرطان الثدي
سرطان الثدي

هناك ما يقارب من 1.1 مليون امرأة يتم تشخيصهن سنوياً حول العالم  بمرض سرطان الثدي ، وعلى الرغم أن هذا المرض يصيب النساء بالتحديد إلا أنه قد يصيب الرجال أيضًا ولكن بنسب ضئيلة جدا ، ولأن الكشف المبكر عن سرطان الثدي يقي من مخاطر كثيرة محتملة قد تؤدي في نهاية المطاف إلى الوفاة ، لذلك سيقدم لكم Doctor Live كيفية إجراء الكشف المبكر عن سرطان الثدي وطرق علاجه المتاحة لتنعم جميع النساء بالصحة والعافية.



 سرطان الثدي

 سرطان الثدي هو نوع من أنواع الأورام السرطانية التي قد تكون حميدة أو خبيثة والتي يتم التمميز بينهما من خلال أخذ عينة وتحليلها ويتكون سرطان الثدي بسبب تغير في عمل ونمو الخلايا المكونة لأنسجة الثدي دون القدرة على السيطرة عليه، مما يحولها إلى خلايا سرطانية مع قدرة هذه الخلايـا على الانتشار ويتكون الورم السرطاني في قنوات نقل الحليب وأحياناً في الفصوص وجزء بسيط جداً في بقية الأنسجة.

 

أعراض سرطان الثدي

في حالة ظهور أية تغيرات أو أعراض غير طبيعية في الثديين يتعين مراجعة الطبيب على الفور حتى لو كنت قد أجريت فحص سرطان الثدي منذ مدة قصيرة، وتكون الإصابة بسرطان الثدي في بعض الحالات ناجمة عن عوامل وراثية، فإذا كانت هناك بعض حالات سرطان الثدي أو سرطان المبايض في عائلتك فعليك إبلاغ الطبيب بذلك.

وهناك عدد من المتغيرات التي تطرأ على الثدي ينبغي عندها استشارة الطبيب وعدم التأخر فيها يوردها لكم Doctor Live  كالتالي:

تغير غير مألوف في حجم الثدي أو شكله.

احمرار أو طفح على بشرة أو جلد الثدي أو حلمة الثدي.

خروج أية إفرازات من إحدى الحلمتين أو من كليهما.

وجود كتلة في منطقة من الثدي تجعلها تبدو أسمك من بقية نسيج الثدي.

ظهور تغير في نسيج بشرة أو جلد الثدي مثل التجاعيد وتحول بشرة الثدي إلى ما يشبه قشرة البرتقال.

انقلاب حلمة الثدي إلى الداخل أو حدوث تغيّر في شكلها.

الشعور بألم مستمر في الثدي.

ظهور الكتل لا يعني بالضرورة أنه سرطان، فقد تكون بسبب وجود تكيسات أو عدوى.

ظهور كتلة في منطقة الإبط.

ويجب التوجه إلى الطبيب في حالة وجود كتلة ثابتة وصلبة في الثدي في حال عدم اختفائها خلال 4 إلى 6 أسابيع.

عند ملاحظة تغيرات بالجلد.

عند خروج إفرازات دموية من الحلمة.

عند انعكاس حلمة الثدي.

عند الشعور بتغير حجم العقد اللمفاوية في الإبط.

وعلى السيدات اللاتي بلغن من العمر 45 عامًا القيام بإجراء فحص الكشف عن سرطان الثدي بصورة دورية حيث يتم إجراء فحص الماموجرام الخاص بالثدي وهو فحص ذو جرعة إشعاعية بسيطة يستطيع الكشف عن سرطان الثدي بسهولة.

 

أسباب سرطان الثدي

من الممكن أن تكون العوامل الوراثية أحد مسببات الإصابة بسرطان الثدي فلو كان هناك عدة نساء من العائلة قد أصبن بسرطان الثدي، تزداد فرصة إصابة المرأة بالمرض أيضاً ومع هذا، فإن 5-10% فقط من هذه الحالات هي وراثية.

ولأن الأسباب المحددة لسرطان الثدي غير معروفة، إلا ان هناك عوامل خطورة للإصابة بالمرض يقدمها لكم Doctor Live  كالتالي:

التقدم بالعمر.

وجود أعضاء عائلة مقربين مصابين بالمرض.

حدوث حمل مكتمل المدة لأول مرة فوق سن 30

البدانة.

عدم وجود أي نشاط بدني.

وجود تاريخ للإصابة في المبيض أو الرحم.

التعرض السابق للعلاج الإشعاعي في الصدر.

تناول الكحوليات.

 

أنواع سرطان الثدي

هناك نوعان رئيسيان من سرطان الثدي وهما:

سرطان الخلايا الغازية

وهو السرطان الأكثر خطورة بين النوعين، ويحدث عندما تنتشر الخلايا الغير طبيعية من داخل القنوات والفصوص والخروج إلى الأنسجة المحيطة بالثدي، مما يتيح الفرصة لانتشار السرطان إلى العقد اللمفاوية وأعضاء الجسم الأخرى كالكبد والرئتين والعظام في مراحل متقدمة.

 

سرطان الخلايا في الموقع

يطلق على سرطان الثدي هذا الاسم عندما تنمو خلايا غير طبيعية داخل فصوص أو قنوات الحليب بدون أن ينتشر إلى الأنسجة المحيطة أو خارجها، وعبارة "في الموقع" تعني في نفس مكان الخلايا الغير طبيعية، ويُستخدم هذا التعبير لوصف أن السرطان لا يزال "قائم" داخل القنوات وفتحات الحليب حيث نشأ في البداية، وهناك فئتان رئيسيتان من سرطان الخلايا في الموقع وهما السرطان في موقع القنوات والسرطان في موقع الفصوص.

 

تشخيص مرض سرطان الثدي

ينصح Doctor Live  بضرورة إجراء التشيخص المبكر للفحص عن سرطان الثدي للنساء فوق 25 عاما فالفحوصات الدورية هامة جدا في الوقاية والعلاج الفعال عند اكتشاف الإصابة ولهؤلاء النساء يتم تشخيصهم من خلال الفحص السريري وتصوير الأشعة الماموجرام فهي أدق وسيلة للكشف المبكر عن سرطان الثدي حيث يمكنه الكشف عن السرطان عندما يكون حجمه صغيرًا مما يساعد على المعالجة مبكرًا.

أما النساء المصابات بالفعل بسرطان الثدي يتم تشخيصهن من خلال :

الفحص السريري للثدي.

فحص ماموجرام رقمي عالي التقنية.

تقييم أنسجة عالي التقنية.

خزعات للغدد الليمفاوية المركزية.

صورة رنين مغناطيسي.

فحص الأمواج فوق الصوتية.

تصوير مقطعي للبحث عن انتشار السرطان لأعضاء أخرى في الجسم.

مسح العظام للكشف عن انتشار السرطان إلى العظام.

 

علاج سرطان الثدي

 

يتم علاج مرض سرطان الثدي وفقا لحالة المريضة بعد التشيخص من حيث نوع الورم وحجمه ومرحلته والحالة الصحية العامة للمريضة وتندرج العلاجات المتاحة لمرض سرطان الثدي في :

 

العلاج الكيميائي : باستخدام أدوية تبطيء تكاثر الخلايا أو توقفها كليا ويؤثر هذا العلاج على الخلايا سريعة التكاثر إلا أن أعراضها الجانبية كثيرة خاصةً على الأنسجة ذات التكاثر الطبيعي السريع كخلايا الدم وغيرها.

 

العلاج الإشعاعي: حيث يستهدف العلاج الإشعاعي موت الخلايا السرطانية ويتم العلاج بالأشعة 5-6 أيام في الأسبوع لمدة 5-6 أسابيع في الغالب.

 

العلاج الهرموني: باستخدام أدوية تهدف إلى حصر مستقبلات الإستروجين لأن خلايا سرطان الثّدي تضمها وتتكاثر تحت تأثير هذا الهرمون، فإن العلاج يكون بحصر المستقبلات لإيقاف تكاثر الأورام السّرطانية وتراجعها.

 

الجراحة : من خلال اللجوء إلى عمليات استئصال الورم السرطاني يوالأنسجة المحيطة به وهو الحل الأفضل في معظم الحالات المصابة .

 

العلاج الموجه: باستخدام أدوي هدفها حصر المستقبل المسبب لتكاثر الخلايا السرطانية ويستخدم هذا العلاج قبل العملية الجراحية.