تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الإمساك عند الأطفال وكيفية التعامل معه

من أكثر الظواهر شائعة الحدوث عند الأطفال هي ظاهرة الإمساك التي تسبب إنزعاج الطفل ودخوله في نوبات من البكاء لا

البروتينات,الرضاعة,الامساك,انتفاخ البطن,الشرج,الجهاز الهضمي,الماء,الفم,المرض,الاطفال,البراز,امساك الاطفال

إمساك الأطفال

الإمساك عند الأطفال وكيفية التعامل معه

الإمساك عند الأطفال
الإمساك عند الأطفال

من أكثر الظواهر شائعة الحدوث عند الأطفال هي ظاهرة الإمساك التي تسبب إنزعاج الطفل ودخوله في نوبات من البكاء لا تفهمها الأم وتتحير في كيفية التعامل مع هذا الشأن لذلك سنتناول علىDoctor Live  المزيد عن الإمساك لدى الأطفال وكيفية التعامل معه.



 

الإمساك لدى الاطفال

الإمساك من الحالات المرضية الشائعة لدى الاطفال ويقصد بها صعوبة إخراج البراز وقلة عدد مرات التبرز بسبب التماسك الشديد في قوام البراز، أو بسبب كسل وارتخاء في عضلات الأمعاء ولكن تختلف أنماط حركة الأمعاء لدى الأطفال الرضع، وقد يتغير شكل البراز من يوم لآخر، فلا يعتبر الطفل مصابًا بالإمساك إلا عندما لا يتبرز بعد مرور 48 ساعة على آخر مرة وذلك للأطفال بعمر دون السنة، أو عندما يتبرز أقل من ثلاث مرات في الأسبوع للأطفال بعمر فوق السنة.

 

أسباب حدوث الإمساك لدى الأطفال

هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى إصابة الطفل بالإمساك يوردها لكمDoctor Live  كالتالي:

نوعية الغذاء الذي يتناوله الطفل والذي يكون خاليًا من الألياف.

 تغيير نوعية الحليب الذي قد يكون غير ملائم للطفل هي سبب من أسباب الإمساك أيضا.

 إصابة الطفل بحساسية تجاه طعام معين.

قلة شرب المياة بما يقل عن 5 أكواب يوميا.

كثرة تناول البروتينات والدهون والأطعمة السريعة.

 تناول بعض الأدوية التي من أعراضها الجانبية الإمساك خاصة الحديد.

التغيرات في روتين نوم واستيقاظ الطفل.

التاريخ العائلي للطفل مع الإمساك.

بعض الأسباب متعلقة بالطفل نفسه كخوفه أو قلقه من أمر ما أو نتيجة خوفه من استعمال المرحاض خاصة في المراحل الأولى من تعليمه هذا الأمر.

وفي حالات قليلة يكون الإمساك بسبب وجود مشاكل صحية أو تشوهات خلقية في الجهاز الهضمي عند الرضيع كانسداد الأمعاء أو تتضيق الشرج.

انتقال الطفل من الرضاعة الطبيعية إلى الحليب الصناعي فالأطفال الذين يتناولون حليب الأم يكون معدل التبرز لديهم أعلى مقارنة بالأطفال الذين يتناولون الحليب الصناعي.

 

أعراض الإمساك لدى الأطفال

هناك مجموعة من الأعراض الواضحة التي تظهر على الطفل وتدل على إصابته بالإمساك مثل:

قلة عدد مرات التبرز.

خروج البراز قاسيا صلبا.

ألم في المعدة.

انتفاخ البطن.

 

علاج الإمساك لدى الأطفال

ينبغي تحديد السبب الرئيسي وراء إصابة الطفل بالإمساك قبل وصف العلاج لأن الطرق العلاجية تختلف وفقا لسبب الإصابة فالإمساك الناتج عن مرض معين ينبغي معالجة المرض الأول ولكن حالات الإمساك الناتجة عن تغير عادات وغذاء الطفل يمكن علاجها من خلال:

العلاج المنزلي المتمثل في:

شرب الطفل لكثير من الماء والعصائر الغير محلاة أو قليل التحلية.

شرب الطفل للحليب واللبن الرائب.

تناول الطفل للفواطه والخروات المليئ بالألياف والتي تعالج حالات الإمساك بشكل طبيعي.

تدريب الطفل على دخول المرحاض في أوقات محددة من اليوم.

إن كان الطفل صغيرًا وقدميه لا تلامس الأرض من الممكن وضع كرسيًا ليرفع قدميه عليه مما يضغط على الأمعاء فيساعده ذلك على الإخراج.

 ممارسة الطفل لبعض التمرينات الرياضية مثل المشي والجري.

تناول الطفل بعض المشروبات الدافئة مثل البابونج أو حتى ماء بعصير نصف ليمونة وملعقة عسل.

يمكن تدليك بطن الرضيع وتحريك قدميه بشكل دائري كما هي حركة ركوب الدراجة، عدة مرات في اليوم مما ينشط الأمعاء ويساعد الطفل على التبرز.

 

 

العلاج الدوائي لإمساك الاطفال مثل:

في حال فشلت الطرق المنزلية لعلاج الإمساك عند الطفل ينبغي استشارة الطبيب على الفور إذا مر أسبوعان ولم تتحسن حالة الطفل حيث من الممكن أن يصف له الطبيب استخدام المركبات الملينة للبراز لتعويض عدم تناول الطفل للأطعمة الغنية بالألياف، وعند استخدام هذه المركبات، قد يحتاج الطفل إلى تناولها لمدة قد تصل إلى عدة أسابيع، ولذلك يجب على الأهل استشارة الطبيب قبل إيقاف تناولها، وعدم التسرع إذا ما تحسنت حالة الطفل.

 وقد يصف الطبيب أيضا تحاميل الجليسيرين للتخلص من الإمساك.

يمكن استخدام بعض العلاجات الدوائية الآمنة مثل شراب سكر اللاكتولوز يوميًا.

 وهناك بعض الأدوية المسهلة التي إما أن تؤخذ عن طريق الفم أو على شكل حقن شرجية، ولهذه الأدوية نوعان رئيسان، أولهما ما يسمى بماكروجولز، الذي يُستخدم بإضافة الماء إليه ويشربه الطفل، وهو يعمل بالخاصية الأسموزية، فيسحب الماء من الجسم إلى الأمعاء الغليظة فيلين البراز، ومن هذه الأدوية مركب لاكتولوز أما النوع الآخر فيعمل على تحفيز الأمعاء على إخراج ما فيها من فضلات، وتستخدم مع الماكروجولز وله العديد من الأنواع، مثل صوديوم بيكوسولفيت، وبيساكوديل، ودوكيوسيت صوديوم.