تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live |  مرض الحزاز المسطّح 

يعتبر مرض الحزاز المسطح التهاب يظهربصورة رئيسية في الجلد والأغشية المخاطية التي تتواجد في الجسم ويتسبب في ظهور

المهبل,الجلد,الحمل,الوشم,ضغط الدم,الفم,المرض,الشعر,مرض الحزاز المسطح

 مرض الحزاز المسطّح 

مرض الحزاز المسطح
مرض الحزاز المسطح

 يعتبر مرض الحزاز المسطّح  التهاب يظهربصورة رئيسية في الجلد والأغشية المخاطية التي تتواجد في الجسم، ويتسبب  في ظهور  انتفاخات ،تورمات،  والتهابات على الطبقة الخارجية من الجلد  ، كما هذه الالتهابات في الشعر، الأظافر، وغالبا يتخذ  الحزاز المسطَّح شكل نتوءات لها لون أُرجواني .



يظهر الحزاز المسطّح على سطح الأغشية المخاطية مثل تجويف الفم و المهبل،  في شكل تقرّحات بيضاء شريطية الشكل وتكون هذه التقرحات شديدة الألم .

يعد مرض غير معدي إذ أنه مرض التهابي ينمو في الجهاز المناعي ويجعله يهاجم  خلايا الجسم ذاته دون سبب محدد  لذلك .

وعندما تكون درجة الإصابة بالحزاز المسطح ضعيفة فيمكن علاجه بالطرق المنزلية ، وعندما تشتد الأعراض مسببة الألم والحكة  فيمكن المعالجة من خلال أدوية  تقوم بتثبيط الجهاز المناعي وتقلل حدة الأعراض .   وسيعرض doctor live أعراض ، أسباب الأصابة ، و طرق علاج مرض الحراز المسطح .

 الأعراض التي تصاحب الحزاز المسطّح  وفقا لـ doctor live

تتباين  أعراض وعلامات الحزاز المسطح طبقا لمكان المنطقة  المصابة ، ومن العلامات والأعراض التي يعتاد ظهورها عند الإصابة بالمرض :

  • النتوءات المسطحة أرجوانية اللون ، وتتواجد بكثرة في  الساعد الداخلي للمريض أو الرسغ أو  الكاحل، وتظهر في بعض الأحيان على الأعضاء التناسلية .
  • الشعور بالحكة.
  • وجود بثور قد تتفتح لتكون  تقرحات  وقشور .
  • البقعً البيضاء داخل الفم أو أعلى الشفتين أو سطح اللسان.
  • القرح المنتشرة  في الفم أو المهبل ، مصحوبة بألم . 
  • زيادة معدل تساقُط الشعر عن المعدل الطبيعي .
  • تغييرات لون فروة الرأس.
  • كسور في الأظافر وفقدان هذه الأظافر .

 ويتناول doctor live اسباب الإصابة  بمرض الحزاز المسطّح

تظهر تقرحات الحزاز المسطّح عقب قيام الجهاز المناعي بإصابة الجسم  ، مستخدما الخلايا الليمفاوية من نوعية T ، ولا يتضح لما تقوم هذه الخلايا بمهاجمة الجسم دون سبب لذلك .

وعلى الرغم من ذلك توجد  عدة عوامل تسبب  تنشيط الالتهاب عند بعض الأشخاص وهي : 

 

  • الإصابة بعدوى إلتهاب الكبد الفيروسي C.
  • تناول مطعوم  إلتهاب الكبد الفيروسي B.
  • مجموعة متنوعة من اللقاحات التي تقيء من فيروس الأنفلونزا.
  • وجود مسببات الحساسية .
  • الوشم حيث تسبب ألونه العديد من الأمراض الجلدية.
  • استخدام  الأدوية المضادة للالتهاب اللاستيرويدية.
  • تسبب نوعيات من أدوية المعدة التي تعالج أمراض القلب، زيادة ضغط الدم والتهابات المفاصل ، الإصابة بالحراز المسطح .

لا توجد عوامل معروفة ترفع من احتمالية الإصابة بمرض الحزاز المسطّح، ولكنه أكثر انتشارا في مرحلة الشباب ومنتصف العمر  .

علاج مرض الحراز المسطح كما يسردها doctor live

غالبا ما يختفي الحزاز المسطح دون تدخل خلال فترة تتراوح  مدتها من  شهور إلى سنوات، وإن كان المرض ينتشر في الأغشية المخاطية، فتكون قدرته على مقاومة العلاج  أكبر وكذلك تتكرر الإصابة به ، ويجب زيارة الطبيب  لمتابعة التطورات التي يسببها المرض وكذلك فعالية الدوراء المستخدم ،

من الممكن أن تخفف  الأدوية  من الحُكَّة والألم   وتعافي المصاب  ، ولكن توجد صعوبة في تناول العلاج،  ومن الطرق العلاجية :

  • العلاج الضوئي  : يزيل العلاج الضوئي  الحزاز المسطح الذي يصيب الجلد ، ويعتبر العلاج الضوئي الأكثر انتشارا هو الأشعة فوق البنفسجية ، التي تقوم باختراق الطبقة الأخيرة من الجلد ويحتاج  العلاج الضوئي أن يتعرض له المريض  من 2إلى 3 مرات أسبوعيا لعدة أسابيع.
  • أدوية لتثبيط الاستجابة المناعية  : تحتاج  الأعراض الحادة للأدوية التي تعمل على تُثبِّيط  الجهاز  المناعي ، كالآزويثوبرين (آزاسان، وإيموران)، والميكوفينولات (السيليسيت)، والسيكلوسبورين (جينجراف، وسانديمون، وأدوية أخرى) والميثوتريكسيت (تريكسال).
  • الكورتيكوستيرويدات : يعتبر الخطوة الأولى لعلاج الحزاز المسطَّح وهو عبارة عن  كريم كورتيكوستيرويد، وعندما لا  يقوم بالقضاء على المرض نظرا لأنتشار المرض  فيتم إعطائه للمريض على هيئة حبة أو حقنة كورتيكوستيرويد. ومن الأضرار المنتشرة  التي تنتج عن الستيرويدات الموضعي هياج الجلد أو ترقُّقه ، و تعتبر الستيرويدات آمنة  تماما عندما يوصي بها الطبيب ويتم استخدامها لفترة محددة قصيرة .
  • الأدوية  الفموية المضادة للعدوى : ومن  الأدوية التي يتم  تناولها عن طريق الفم والتي يتم استخدمها في حالات محددة  هيدروكسي كلورووكين المضاد للملاريا (بلاقوينيل) ، الميترونيدازول ، والمضادات الحيوية (فلاجيل، وأدوية أخرى).
  • الأدوية المضادة للهيستامين  : تؤخذ بطريقة فموية  وتحد من الحُكَّة الناتجة عن الحزاز المسطح.
  • الريتينويد : عندما لا يجدي الستيرويدات أو العلاج الضوئي نفعا في العلاج  يوصي الطبيب بتناول دواء ريتينويد فمويا  مثل الأسيتريتين (سورياتان) ، وأحيانا ينتج عن الريتينويد عيوبً خلقية ،  لذا يحظر تناوله على المرأة الحامل  أو التي تنوي الحمل ، ويؤخر الطبيب العلاج بالريتينويد الموضعي عندما تكون المرأة مرضع  ، أو ويلجأ للطرق العلاجية الأخرى  .