تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | أضرار زيادة الهيموجلوبين في الدم

يقوم الدم بخلاياه الحمراء بعدة أدوار محورية في جسم الإنسان لا غني عنها نهائيا ولعل أبرز ما يقوم به هي مساعدته

الجلد,التدخين,البروتينات,الاوعية الدموية,فقدان الوزن,الجفاف,خلايا الدم الحمراء,كرات الدم البيضاء,الرجال,القلب,تحليل صورة دم كاملة,أضرار زيادة الهيموجلوبين في الدم,هيموجلوبين الدم

الهيموجلوبين في الدم

أضرار زيادة الهيموجلوبين في الدم

الهيموجلوبين في الدم
الهيموجلوبين في الدم

يقوم الدم بخلاياه الحمراء بعدة أدوار محورية في جسم الإنسان لا غني عنها نهائيا ولعل أبرز ما يقوم به هي مساعدته في قيام الإنسان بعملية التنفس اللاإرادية على النحو الأمثل عن طريق ما يسمى بالهيموجلوبين والذي يتضافر مع عدة أعضاء رئيسية وكبرى بالجسم لاستمرار حياة الإنسان لذلك سنتناول على Doctor Live  المقصود بالهيموجلوبين وأضرار زيادة نسبته في الدم فتابعونا.



 

المقصود بالهيموجلوبين

يتم تعريف الهيموجلوبين أو ما يعرف بـ"خصاب الدم" بأنه أحد البروتينات التي تشكل جزءًا رئيسيًا من خلية الدم الحمراء، كما يحتوي الهيموجلوبين بدوره على جزيء من الحديد والمسؤول عن نقل الأكسجين من الرئة إلى جميع أنحاء الجسم كما أنه المسؤول عن إعطاء الخلية الدموية لونها الأحمر.

يتكون الهيموجلوبين من نوعين من البروتين، هما: بروتين ألفا، وبروتين بيتا.

ويتركز المعدل الطبيعي للهيموجلوبين عند الرجال من 13.5 جرام إلى 17.5 جرام.

أما المعدل الطبيعي للهيموجلوبين عند الإناث من 12 جرام إلى 16 جرام بينما المعدل الطبيعي للهيموجلوبين عند النساء الحوامل من 11 جرام إلى 12 جرام.

ويكون المعدل الطبيعي للهيموجلوبين عند الأطفال هو 11 جرام إلى 16 جرام.

 

أعراض زيادة الهيموجلوبين في الدم

هناك العديد من الأعراض والعلامات التي تُصاحب زيادة نسبة الهيموجلوبين في الدم ومنها ما يلي:

المعاناة من الحكة في الجسم.

الشعور بألم في الرأس.

المعاناة من الدوخة والدوران.

 سهولة ظهور الكدمات على الجلد أو التعرض للنزيف.

 التعرق بطريقة زائدة عن المُعتاد.

حدوث انتفاخات مؤلمة في المفاصل.

 فقدان الوزن بشكلٍ غير مبرّر.

اصفرار لون البشرة أو الجزء الأبيض من العينين فيما يُعرف بالصفار أو اليرقان.

الشعور بالتعب والإرهاق.

ظهور الجلد بلون أحمر أو مائل إلى البنفسجي.

 

Doctor Live  يوضح لكم أسباب زيادة الهيموجلوبين في الدم

يتكون دم الإنسان من العديد من المكونات، ويعد الهيموجلوبين أبرز هذه المكونات وأهمها، ويتواجد الهيموجلوبين في الجسم بتركيز وكميات معينة، ويجب عليه أن يبقى ضمن هذا المدى لأن كل ما زاد عن حده من مكونات الجسم فهو ضده، وزيادة مستوى الهيموجلوبين في الدم له أسباب مختلفة نوردها لكم كالتالي:

التدخين وهو من الأسباب الخارجية، ومن أكثر الأسباب شيوعًا.

الإقامة في القمم العالية حيث أن سكان المناطق الشاهقة العلو عن سطح البحر، تُنتج أجسادهم كميات أكبر من خلايا الدم الحمراء لتعويض النقص في نسب الأكسجين في تلك البيئة، ويُعد ذلك من الأسباب الخارجية، والأكثر شيوعًا.

الإصابة ببعض أمراض القلب، أو وجود العيوب الخلقية في القلب.

القيام بتناول بعض الأدوية دون استشارة الطبيب.

 الإصابة ببعض مشاكل الرئة.

 العلاج الكيمياوي.

حدوث خلل في وظائف النخاع العظمي في الجسم.

 استخدام حقن الإريثروبيوتين من قبل الرياضيين بهدف تعزيز وتقوية أدائهم.

الإصابة بأمراض تؤثر على وظائف الكبد والقلب.

 

أضرار زيادة الهيموجلوبين في الدم وفقا لموقع Doctor Live 

عند الشعور بأعراض زيادة الهيموجلوبين في الدم التي ذكرناها فيما سبق فأن هذه الأعراض سيترتب عليها بعض المضاعفات الناتجة عن زيادة الهيموجلوبين وهي:

ضعف في الرئة.

 ضعف في عضلة القلب وحدوث أمراض القلب المختلفة.

 قصور في عمل النخاع العظمي.

 الإصابة بالجفاف.

 الإصابة بسرطان الكلى.

 الإصابة بسرطان الكبد.

 

علاج زيادة الهيموجلوبين في الدم

زيادة الهيموجلوبين في الدم حالة غير صحية تستدعي ضرورة العلاج بعلاج المسبب لهذه الزيادة بالدرجة الأولى حيث  تُعالج الزيادة الناجمة عن وجود ورم خبيث في النخاع العظمي عن طريق الخضوع للعلاج الكيميائي، وتناول الأسبرين، بالإضافة إلى شرب السوائل.

وتُعالج الزيادة الناجمة عن وجود نقص في الأكسجين الموجود في الدم بسبب الإصابة بأمراض القلب أو الرئة عن طريق معالجة المسبب لها.

تعالج زيادة نسبة الهيموجلوبين الناتجة عن الجفاف بالإكثار من شرب السوائل.

ومن الضروري التوقف عن شرب الدواء ذي التأثير الجانبي أو استبداله، أو التوقف عن التدخين، وإجراء بعض التغييرات على مكان السكن أو العمل، كل ذلك بحسب السبب الرئيسي الذي أدى إلى حدوث تلك الزيادة في مستوى الهيموجلوبين في الدم، وأحيانًا قد يصف الطبيب بعض الأدوية المانعة للتخثر إن استدعى الأمر.