تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الأشخاص المرشحون لعملية الحقن المجهري

غالبا ما يكون الزوجان بصحة جيدة ولا يشتكين من ايا أسباب تعمل على عدم الإنجاب ولكن لم يوفقوا فيه ويحتار حينها ا

الحقن,ولادة طبيعية,حمل,الجنين,الحمل,الحقن المجهري,العقم,الرحم,المبيضين,اختبار الحمل,التبويض,العصبية,السائل المنوي,ربط عنق الرحم,الحيوانات المنوية,مرض بطانة الرحم المهاجرة,تجلط الدم,عوامل تؤدي لالتصاق الجنين,نتائج عملية الحقن المجهري,متى يجب اللجوء لعملية الحقن المجهري

الحقن المجهري

الأشخاص المرشحون لعملية الحقن المجهري

الحقن المجهري
الحقن المجهري

غالبًا ما يكون الزوجان بصحة جيدة ولا يشتكين من ايا أسباب تعمل على عدم الإنجاب ولكن لم يوفقوا فيه، ويحتار حينها الأطباء في الكشف عن سبب العقم وفي هذا الحالة يتم اللجوء لعملية الحقن المجهري حيث أنها من الإجراءات التي لاقت رواجًا كبيرًا بالفترة الأخيرة ، وهذا يرجع لنتائجها الإيجابية مع العديد من الحالات المختلفة.



ولكن هناك حالات مرشحة لإجراء العملية لوجود العوامل التي تزيد من نسبة نجاجها وهناك بعض الحالات لا يجدي فيها الحقن المجهري ومن الضرورى أن تلجأ لإجراء آخر لحل مشكلة العقم.

ويوضح موقع doctor live  الأشخاص المرشحون لعملية الحقن المجهري

المرأة التي تعاني من تشوه غير قابل للعلاج بقناتي فالوب حيث أنها المسؤلة عن انتقال البويضات الناضجة من المبيض إلى الرحم.

المرأة التي تعاني من عقم مجهول السبب

المرأة التي تُعاني من مرض بطانة الرحم المهاجرة وفشلت في حدوث حمل بعد تناول العديد من الأدوية .

المعاناة من ضعف في عمل المبيضين أو هناك مشاكل في الإباضة لم ينفع علاجها

التشوهات الحاصلة في شكل الرحم خلال حمل سابق أو أي سبب آخر.

الانخفاض الشديد في تعداد نطاف الزوج (وجود الحيوانات المنوية في السائل المنوي المقذوف لدى الرجل).

عراض الحمل بعد الحقن المجهري يتم إجراء فحص الحمل بعد عملية الحقن المجهري بمدة تصل إلى أسبوعين من إرجاع الأجنة، وبعض النساء قد تشعر بالوخز في البطن وبألم في الظهر، ويتم التأكد من الحمل عن طريق إجراء اختبار الحمل عن طريق تحليل الدم، أو فحص بالسونار.

المدة التي يستغرقها الحقن المجهري يذهب الزوج والزوجة في البداية إلى المختبر ويقضيان عدة ساعات للحصول على البويضة والحيوانات المنوية، ويأخذ التلقيح المجهري مدة تصل من 4 إلى 6 أسابيع.

عوامل تؤدي لإلتصاق الجنين في الرحم

هناك الكثير من الحالات الخاصة بالحقن المجهري ما تبوء بالفشل بسبب التصاق الجنين في الرحم والتي يتدخل بها عدة عوامل من بينها عوامل تجلط الدم.
الوضع الخطأ الذي قام به الطبيب، أو بسبب خلل في جهاز المناعة تجعله يهاجم الجنين الجديد، ضعف بطانة أو تشوهات الرحم، وكذلك الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض، سمك الجدار الخارجي للبويضة والذي من المفترض أن تلتصق به الحيوانات المنوية.

نتائج عملية الحقن المجهري

ينبغي متابعة الحمل مع طبيب أمراض النساء المتخصص حيث أن بعد نجاح الحقن المهجري يتحول حمل المرأة إلى حمل عادي موازي للطرق الطبيعية ولكن نظرا لتأخر الحمل مسبقا فتكون الأم أكثر قلقا.

يعد تحضير المرأة للحقن أمر مهم للغاية ومن أهم عوامل التي تزيد من نجاح عملية الحقن كالسونار والتحاليل المختلفة بما فيها الغدة الدرقية والهرومونات، مرورا بمعرفة حجم التبويض أي تدرس حالتها وتدركها بشكل جيد.

ينبغي عقب الحقن المجهري الراحة والبعد عن العصبية مع مثبتات حمل في أول 3 أشهر لتزويد الدم المتدفق إلى الأجنة.
وفي حالة حمل الأم في أكثر من جنين يتم ربط عنق الرحم لو كان حجمه صغير.

ولادة الأم بعد ذلك عن طريق الحقن المجهري "ولادة طبيعية"  ولكن جرى العرف أن تلد قيصريا لتحقيق أقصى درجات الأمان.

متي يجب اللجوء لعملية الحقن المجهري

وجه عام يتم عادة اللجوء إلى الحقن المجهري في حالات وجود انسداد في قناتي فالوب

 وقلة عدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها وسوء نوعية الحيوانات المنوية أو عدم قدرة الحيوانات المنوية على تخصيب البويضة، وانعدام الحيوانات المنوية بالسائل المنوي.