تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | إعوجاج الأسنان

إعوجاج الأسنان هي حالة لتراكم الأسنان فوق بعضها البعض غالبا ما تظهر بسبب صغر حجم الفك وتظهر بكثرة على الأسنان

الرضاعة,الولادة,التقويم المتحرك,الرجال,الأطفال,إعوجاج الأسنان,أسباب إعوجاج الأسنان,علاج إعوجاج الأسنان,الآثار الجانبية للإعوجاج الأسنان

إعوجاج الأسنان

إعوجاج الأسنان، هي حالة لتراكم الأسنان فوق بعضها البعض، غالباً ما تظهر بسبب صغر حجم الفك، وتظهر بكثرة على الأسنان الأمامية، مشكلة رغم بساطة علاجها إلا أن الإهمال في علاجها قد يؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية، وسنناقش في موضوعنا التالي مشكلة إعوجاج الأسنان ونتعرف بالتفصيل على أسباب حدوث ذلك، وما العوامل التي تزيد من فرص حدوث الإعوجاج؟، وما هي أهم آثارها الجانبية ؟، وما هي أهم الطرق المستخدمة في علاجها؟!



أسباب إعوجاج الأسنان

 

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى إعوجاج الأسنان، ومنها أسباب وراثية وأخرى مكتسبة من الولادة وأخرى خارجية، ويمكن حصر اهمهم في:

 

 العامل الوراثي: حيث يمكن أن يرث الشخص شكل أسنانه من والديه، وتعتبر الوراثة عاملًا أساسيًّا في ذلك، إذ تميل الأسنان ويبرز الفك.

 

- فقدان الأسنان: حيث يحدث ذلك للأطفال خاصةً عندما يفقدون أسنانهم اللبنيَّة في إحدى مراحل الطفولة، ومن ثم تنمو الأسنان الدائمة بطريقة مائلة وغير متناسقة مع باقي الأسنان، أو أن تكون أسنانه كلها معوجة، وتكبر هذه الأسنان مع الإنسان ولا يتغير شكلها.

 

- عمليات الأسنان: التي تتم عند إجراء حشو مبكر أو تركيب طربوش أو تاج للأسنان، ويمكن أن يخطئ الطبيب عند إجراء العملية، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى ظهور السن المحشو معوجًا.

 

- اضراب في الهرمونات: يمكن أن يحدث اضطراب الهرمونات عند الكبار أو الصغار أو الرجال أو النساء إلى حدوث خلل في نمو أحد الفكين، ومن هنا يظهر أحد الفكين أصغر من الآخر وحيث يكون الفك صغيرًا فإن الأسنان تتزاحم محدثةً ميلانًا وتراكمًا لها فوق بعضها البعض.

 

- الإصابات المختلفة التي تحدث للفم: كالإصابة في حادث لعب أو حادث سيارة، يمكن أن يتسبب ذلك برجوع سن للوراء أو تقدّم سن للأمام.

 

- أسباب مرضية: يمكن حصر أهم الأسباب المرضية لاعوجاج الأسنان في التهاب اللثة، وسرطان الفم، وسرطان اللثة.

 

 

 اعوجاج الأسنان عند الأطفال

 

 

- ممارسات خاطئة في فترة الرضاعة والفطام؛ كمص إصبع الإبهام.

 

- اللعب بالسن باستخدام اللسان، حيث يقوم بدفع الأسنان بواسطة اللسان.

 

- عدم إزالة الأسنان اللبنية وبالتالي عدم السماح للأسنان الدائمة بالظهور فيحدث تزاحم فيما بينهم.

 

 

 الآثار الجانبية لاعوجاج الأسنان

 

 

- لا يتمكن الشخص من المضغ بشكل صحيح، ويمكن أن يتسبَّب ذلك في عسر الهضم، وزيادة الوزن، والإمساك.

 

- قد يصاب الشخص بتسوس الأسنان أو التهاب اللثة، والسبب في ذلك هو صعوبة تنظيف الأسنان، حيث لا يستطيع الشّخص المصاب أن ينظف أسنانه من الجهات كافةً.

 

- يمكن أن تتعرّض الأسنان لخطورة تكسرها سريعًا.

 

- يمكن أن يعاني الشخص من قلة الثقة بالنّفس، حيث يتجنب الابتسام أمام الناس.  

 

علاج اعوجاج الأسنان

 

يتضمن علاج الأسنان عدد من الخطوات تبدأ بإجراء الطبيب الفحص السريري للمريض، حيث يتفقد الأسنان ويرى الأسنان المعوجة، ومن ثم يتعرّف الطبيب على السبب الذي أدى إلى ذلكوبعدها يحدد طريقة العلاج المناسبة والتي قد تتضمن ما يلي:

 

- يمكن أن يُجريَ الطبيب عملًا جراحيًّا يتضمن إزالة الأسنان المزدحمة، ويقوم بذلك بهدف التخفيف من الألم.

 

- قد يلجأ الطبيب في أغلب الأحيان إلى إجراء تقويم للأسنان، سواءً أكان التقويم ثابتًا ويكون حديديًّا، أو التقويم المتحرك الذي يمكن خلعه، ويستخدم هذا التقويم لثتبيت الأسنان في الوضع الصحيح لها، ويتم التخلص من التقويم في حال عادت الأسنان إلى حالها.