تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | فحص الأسنان للمرضى

فحص الأسنان من الفحوصات الطبية الضرورية التي ينبغي إجرائها بصفة دورية للاطمئنان على صحة الأسنان والفم بصفة الع

الحمل,زراعة الاسنان,تسوس الاسنان,مرض السكري,التهاب المفاصل,الفم,القلب,جفاف الفم,صحة الفم,الفحوصات الطبية,نمط الحياة,أمراض القلب,التبغ,فحص الأسنان,نتائج فحص الاسنان,سرطان الفم,فحص الأسنان للمرضى,فقدان الاسنان

فحص الأسنان

فحص الأسنان للمرضى

فحص الأسنان
فحص الأسنان

فحص الأسنان من الفحوصات الطبية الضرورية التي ينبغي إجرائها بصفة دورية للاطمئنان على صحة الأسنان والفم بصفة العامة، حيث يقوم طبيب الأسنان المتخصص بفحص الأسنان والكشف عن مشاكلها المختلفة، والتحقق من وجود الأمراض المختلفة التي قد تكون غير ظاهرة الأعراض المؤلمة، لذلك يكون فحص الأسنان ضرورة وقائية قبل تفاقم المشكلة بظهور الآلام المزعجة، وفي هذا المقال سنتعرف على كيفية فحص الأسنان للمرضى، فتابعونا لمعرفة المزيد.



 

ما هو الفحص الدوري للأسنان؟ مم يتكون؟

 

الفحص الدوري للأسنان هو فحص يجريه طبيب الأسنان لك كل ستة أشهر للاطمئنان على صحة أسنانك ولثتك وتدارك أية مشكلات أو إصابات في بدايتها، بالإضافة إلى بعض الإجراءات الوقائية التي يقوم بها لصيانة صحة فمك.

 

ويتكون الفحص الدوري للأسنان من عدة خطوات أو إجراءات يقوم بها الطبيب ومساعدوه للاطمئنان على صحة فمك والعناية بها، أهمها:

 

  1. التعرف على التاريخ الطبي لصحة أسنانك وصحتك العامة

 

سواء كانت هذه هي زيارتك الأولى لهذا الطبيب، بهدف جمع بيانات طبية عن صحتك ونمط حياتك، أو للوقوف على أي متغيرات قد تكون طرأت عليها خلال الفترة من موعد الفحص الأخير إلى الحالي، مثل الحمل أو الإصابة بالسكري أو التهاب المفاصل على سبيل المثال.

 

كذلك، سوف يسألك طبيبك عما إذا كنت تعاني من أي الام أو حساسية في الأسنان أو اللثة.

 

  1. تنظيف الأسنان

 

وهي الخطوة الأولى في العمل الفعلي. يبدأ الطبيب بإزالة طبقات البلاك والجير المتراكمة أعلى وأسفل اللثة، ثم ينتقل بعد ذلك لاستخدام الخيط لتنظيف ما بين أسنانك للتخلص من أي بقايا طعام أو بلاك يمكن أن تكون عالقة ما بينها.

 

قد يقوم الطبيب بإعطائك مضاداً حيوياً قبل القيام بأي اجراءات داخل فمك، إذ كنت تعاني من مشكلات مناعية قد تقلل من مقاومتك للعدوى أو لديك بعض المشاكل في القلب أو لديك أجزاء صناعية تعويضية داخل جسدك مثل صمامات القلب أو الأطراف الصناعية.

 

بعد تنظيف الأسنان، سوف يقوم طبيب أسنانك بطلاء أسنانك بطلاء ملمع للأسنان، من شأنه إزالة أي رواسب لم يتم التخلص منها، وتقليل إمكانية تكون البلاك حتى موعد الزيارة الدورية التالية. كذلك يستخدم الطبيب معجون الفلورايد لحماية الأسنان من التسوس لأطول فترة ممكنة.

 

  1. فحص الأسنان

 

سوف يقوم طبيبك بفحص أسنانك ولثتك وما وراءهم وبينهم باستخدام مسبار معدني ومراة صغيرة للوقوف على أي إصابات في هذه المناطق، وكذلك اختبار مينا الأسنان، وعلاج أي مشكلات طارئة.

 

أيضاً، يقوم الطبيب في هذه المرحلة التأكد من عدم وجود أي احمرار أو تورم في اللثة أو تقرحات في الفم.

 

بعد ذلك، سيتم قياس الجيوب اللثوية الخاصة بك، والتي ينبغي أن يتراوح عمقها ما بين 1 و 3 ملليمتر. الجيوب اللثوية هي المسافة ما بين سطح اللثة والنقطة المثبتة للأسنان بداخلها، وإذا زاد عمقها عن السابق ذكره، فإن ذلك قد يكون مؤشراً على الإصابة بمرض اللثة، مما يستدعي المتابعة الطبية بطبيعة الحال

 

  1. الفحص بالأشعة السينية (X-Rays)

 

وهي الخطوة الأخيرة في الفحص الدوري، وتفيد في الكشف عن أي مشكلات يحتمل وجودها تحت سطح الفم. يتم ذلك بواسطة جهاز أشعة X Ray يتم توجيه لكلا وجنتيك على حدة، بعد أن يطلب منك الطبيب المتخصص في الأشعة العض على شريحة بلاستيكية من نوع خاص.

 

تظهر هذه الأشعة الأجزاء الظاهرة والخفية من أسنانك ولثتك، وتعين طبيبك على توجيهك للإجراءات اللازمة للعناية بصحة فمك بوجه عام.

 

أخيراً، إذا أظهرت الأشعة وجود أي مشكلات كامنة، سوف يقوم طبيب الأسنان الخاص بك بفحصك مرة أخرى واتخاذ الإجراءات العلاجية اللازمة أو إحالتك لطبيب اخر في حال أشار الفحص والأشعة لوجود مشكلات صحية متقدمة مثل سرطان الفم أو السكري أو غيرها.

 

فحص الأسنان للمرضى

 

 سيقوم الطبيب بنفس الإجراءات السابقة مع الأشخاص المرضى أيضا ولكن مع التدقيق في بعض الأور الخاصة لديهم مثل:

 

  • ضرورة فحص الأسنان بـ الأشعة السينية، أو عند الضرورة القيام بإجراءات التشخيص الأخرى وأثناء فحص الأسنان، سيسألك طبيب الأسنان أو أخصائي صحة الأسنان عن أي مشاكل صحية لديك أو عن الأدوية التي تتناولها، ويناقش كيفية تأثير الأدوية على صحة الفم.

 

  • وإذا كنت تعاني من مرض السكري على سبيل المثال، فأنت في خطر متزايد من أمراض اللثة، وأي دواء يساهم في جفاف الفم يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بتسوس الأسنان.

 

  • وإذا كان التهاب المفاصل يتداخل مع قدرتك على تنظيف الأسنان بفعالية، فقد يشرح لك طبيب الأسنان أو أخصائي صحة الأسنان كيفية إدخال مقبض فرشاة الأسنان في كرة مطاطية لتسهيل الاستخدام، أو قد يوصي باستخدام فرشاة أسنان آلية، أو فرشاة أسنان كهربائية.

 

  • وإذا كان لديك بدائل صناعية مثل أطقم الأسنان أو الجسور، سيقوم طبيب الأسنان أو أخصائي صحة الأسنان بفحص مدى ملائمتها ومناقشة الحاجة إلى إجراء تعديلات.

 

  • وأخيرا سيناقش معك الطبيب نمط الحياة الخاص بك من حيث الغذاء والمياه والرياضة  واستخدام منتجات التبغ وغيرها من عوامل نمط الحياة التي يمكن أن تؤثر على صحة الفم.

 

 

كيف تساهم في فحص أسنانك بنجاح؟

 

يمكنك أن تساعد طبيبك في تقديم أفضل خدمة فحص دوري ممكنة لك، إذا أخبرته بالأمور التالية:

 

إذا كانت لديك مخاوف حول علاج الأسنان أو تعاني من رهاب المعالجة السنية (Dental Anxiety)، حتى يتسنى له التعامل مع ذلك بنجاح.

الأمراض التي تعاني منها بوجه عام، وخاصة الأمراض وثيقة الصلة بصحة الأسنان مثل أمراض القلب والسكري.

قائمة الأدوية التي تتناولها بانتظام أو بشكل مرحلي وجرعاتها.

أية مشكلات أو الام عانيت منها أو لاحظتها في فمك منذ فحصك الدوري الأخير.

لا تتهاون في فحص أسنانك دورياً للحفاظ على صحتها وصحتك، ولا تنسى كذلك تنظيف أسنانك يومياً وبانتظام، ونظام العناية اليومي بالأسنان يجب أن يتضمن استعمال فرشاة الأسنان والمعجون وغسول الفم المناسب وخيط الأسنان، وانتقاء المنتجات الصحيحة التي ينصح بها طبيب الأسنان بهذا الخصوص هو أمر ضروري لنجاح النظام المتبع.