تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | عملية تكبير القضيب

عملية تكبير القضيب هي ثاني أكبر جراحة في العالم بعد تكبير الشفاه وهي من العمليات التي بدأت تتنشر في مصر بشكل ك

شفط الدهون,التدخين,عملية تكبير القضيب,الكلي,جلد,الرجال,العضو الذكري,التخدير الكلي,سلس البول,حقن الدهون,العدوى,الجماع,طرق تكبير القصيب جراحيا,عملية نحت القضيب,عملية قطع حبل القضيب,الحالات التي تحتاج إلى عملية تكبير القضيب,نتائج عملية تكبير القضيب,خطوات إجراء عملية تكبير القضيب

عملية تكبير القضيب

تكبير القضيب
تكبير القضيب

عملية تكبير القضيب هي ثاني أكبر جراحة في العالم بعد تكبير الشفاه ، وهي من العمليات التي بدأت تتنشر في مصر بشكل كبير، فبعد أن كانت أسباب اللجوء إليها طبية فقط لعلاج تشوهات القضيب خاصة لدى الاطفال، بدأ الكثير من الرجال الآن في اللجوء إليها اعتقاداً منهم بضرورة كبر حجم القضيب لزيادة القوة والقدرة الجنسية، وموضوعنا التالي سيقدم لكم التفاصيل الكاملة عن عملية تكبير القضيب ومن هم الرجال المرشحون لها ومتى تصبح ضرورة حتمية؟، ما هي خطوات إجرائها وما هي أنواعها وما هي نتائجها؟...
تكبير القضيب هي من الإجراءات التقنية المزعومة لجعل قضيب الإنسان أكبر سواء بالعرض أو الطول .
 
الحالات التي تحتاج إلى عملية تكبير القضيب
 
الرجال الذين يعانون من رفع القضيب أو قلة محيطه هم أكثر الرجال الذين يلجئون إلى عملية تكبير القضيب ، لأنهم يرغبون تضخيم حجم القضيب وزيادة سمكه ومحيطه.
 
لمن تصلح عملية تكبير القضيب
 
  • عدم تجاوز سن البلوغ.
  • الرجال الذين لا يعانون من أي أمراض مزمنة كالقلب والسكر وضغط الدم.
  • الرجال الذين أجروا عملية الطهارة عند الصغر.
  • الرجال الغير مدخنين.
  • ألا يكون قد تعرض لعمليات جراحية مسبقة في منطقة القضيب، وفي حال القيام بإحدى الجراحات يجب إخبار الطبيب المختص ليشخص الحالة جيدًا.
  • ألا يكون الرجل مصاب بأحد الأمراض المعدية والتي قد تسبب العدوى.
 
طرق عملية تكبير القضيب
 
تتعدد الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب  وذلك تبعًا لحالة المريض وغرض العملية، فمنها ما يستخدم لتطويل القضيب ومنها ما يستخدم لتضخيم القضيب وزيادة سمكه ومنها ما يستخدم لتطويل وتضخيم القضيب معًا، وسوف نتعرف معًا على أشهر الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب  وهي:
 
طريقة الهندسة النسيجية
 
تعتبر هذه طريقة الهندسة النسيجية واحدة من أهم الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب وقد ظهرت هذه الجراحة عام 1999، وتعتمد هذه الطريقة على سلخ جلد القضيب وإدخال أنبوب من البوليمر الصناعي والهدف من ذلك العمل على تعريض حجم القضيب.
 
تحقق طريقة الهندسة النسيجية نجاحًا كبيرًا جدًا في مجال عملية تكبير القضيب في تركيا، حيث أنها تعمل على زيادة سمك أو محيط القضيب بنسبة رائعة تتراوح بين 1.9 سم إلى 4.1 سم، مما يجعل المريض راضي بشكل كبير جدًا عن نجاح العملية، ولذا تعتبر هذه الطريقة واحدة من أهم الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب .
 
وبالرغم من مزيا طريقة الهندسة النسيجية في تكبير القضيب إلا أن لها بعض العيوب ومنها رفض الجسم للبوليمر الصناعي، وتكلفته مرتفعة جدًا، وفي بعض الأحيان يحدث تهتك في الأعصاب الحسية بسبب البوليمر الصناعي، وقد يحدث عدوى أثناء تركيب البوليمر الصناعي.
 
طريقة قطع الرباط المعلق
 
طريقة قطع الرباط المعلق واحدة من الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب  على نطاق واسع لزيادة طول القضيب، فمن المعروف أن القضيب الذكري عبارة عن جزئيين جزء ظاهر وجزء مختفي، أو جزء خارجي وجزء داخلي والجزء الداخلي يرتبط بعظام الحوض من خلال الرباط المعلق.
 
تهدف عملية تكبير القضيب  عن طريق قطع الرباط المعلق إلى زيادة طول القضيب زيادة تتراوح من 1 إلى 3 سم، بالاعتماد على قطع الرباط المعلق وتحرير جزء من القضيب الداخلي ليزداد طول القضيب الخارجي بطريقة مناسبة.
 
ومن عيوب طريقة قطع الرباط المعلق أنها قد تضعف من قوة انتصاب العضو الذكري وإصابته بضعف الانتصاب، وعدم استقرار القضيب في حالة السكون وتحريكه من مكان لآخر، بالإضافة إلى سلس البول.
 
طريقة حقن القضيب بالدهون
 
وتعتبر طريقة حقن القضيب بالدهون واحدة من أشهر الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب، وتهدف هذه الطريقة إلى تكبير سمك أو حجم القضيب وزيادة عرضه عن طريق حقنه بالدهون.
 
طريقة حقن الدهون من الطرق البسيطة والتي يتم استخدامها بشكل كبير جدًا في عملية تكبير القضيب التي تعتمد على ثلاثة أشياء رئيسية وهي، العمل على استخلاص أو شفط الدهون المرغوب حقنها في القضيب من إحدى المناطق الأخرى في جسم الرجل كالبطن والأرداف، ثم العمل على تصفية كمية الدهون التي تم استخلاصها من أي شوائب حتى لا تسبب مخاطر للمريض، ثم العمل على حقن الدهون في جلد القضيب.
 
تمتاز طريقة حقن الدهون عن غيرها من الطرق بأنها غير مكلفة ورخيصة بالنسبة لباقي الطرق الأخرى المستخدمة في عملية تكبير القضيب، وحصول المريض على نتيجة مرضية بشكل كبير حيث يزيد سمك وحجم القضيب زيادة مرضية تتراوح من 3 إلى 5 سم فيزيد من عرض القضيب.
 
بالرغم من الإقبال الشديد عليها ومميزاتها الكثير إلا أنها لها بعض العيوب التي قد تحدث لبعض الرجال ومنها قدرة الجسم على امتصاص الدهون مرة أخرى من القضيب فيعود إلى حجمه الطبيعي، وحدوث التهابات في قناة القضيب، وكذلك تغيير شكل القضيب مع مرور الوقت إذا تم امتصاص الدهون فيكون جزء من القضيب عريض وجزء نحيف، وبالرغم من هذه العيوب إلا أنها واحدة من أهم الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب ..
 
طريقة نحت العانة
 
تعتبر طريقة نحت العانة واحدة من أبسط الطرق المستخدمة في عملية تكبير القضيب، وتعتمد هذه الطريقة على نحت كمية الدهون الزائدة حول القضيب والغير مستحب في وجودها، والتي تعطي إيحاء بأن العضو الذكري صغير، كما أن تجمع الدهون في منطقة العانة يعد من أكثر الأمور المزعجة للكثير من الرجال عند القيام بالعلاقة الزوجية.
 
في طريقة نحت العانة يتم العمل على شفط كمية الدهون الزائدة الموجودة عند العانة وذلك من خلال شق جراحي بسيط، وتعتبر هذه الطريقة من أبسط الطرق على الإطلاق، ولا تستغرق أكثر من عشرون دقيقة، وتتم تحت تأثير البنج الموضعي، ونتائج هذه العملية فورية ومرضية بشكل كبير جدًا، وهذه الطريقة يفضلها الرجال في عملية تكبير القضيب في تركيا وذلك لأن أعراضها الجانبية بسيطة ويمكن السيطرة عليها.
 
من أهم العيوب الشائعة في طريقة نحت العانة هو التعرض للعدوى أثناء العملية، وتلوث المنطقة إذا استخدم الطبيب أدوات ملوثة، وقد يلتهب القضيب لعدة أيام ولكن سرعان ما يزول الألم بعد فترة التعافي.
 
 
خطوات عملية تكبير القضيب
 
عملية تكبير القضيبليست من الأمور الهينة كما يظن البعض، ولكنها تحتاج إلى خطوات مدروسة وذلك للحصول على النتائج التي ترضي المريض وهذه الخطوات هي:
 
تشخيص حالة المريض
 
من أهم خطوات عملية تكبير القضيب  هو العمل على تشخيص حالة المريض جيدًا وتحديد الطريقة المناسبة مع المريض بناءً على احتياجاته الشخصية.
 
تحديد الطريقة المناسبة
 
في هذه الخطوة يتم التعرف على احتياجات المريض وارشاده إلى الطريقة التي تتناسب معه، فمثلًا إذا كان المريض يحتاج إلى زيادة حجم وسمك القضيب ينصح بطريقة حقن الدهون، بينما إذا كان يحتاج إلى زيادة طول القضيب فينصح بطريقة قطع الرباط المعلق.
 
الاستعداد للعملية
 
في هذه الخطوة يستعد المريض لإجراء العملية بعد إجراء بعض التحاليل الطبية التي يطلبها منه الطبيب المعالج لحالته.
 
التخدير
 
يتم تخدير المريض تخدير كلي أو جزئي أو موضعي حسب الطريقة المتبعة في عملية تكبير القضيب، ففي طريقة الهندسة النسيجية والرباط المعلق يفضل التخدير الكلي، أما في حالة حقن القضيب بالدهون فلا يشترط التخدير الكلي ويكتفي بالتخدير الموضعي.
 
الشق الجراحي
يتم عمل شق جراحي يختلف في حجمه تبعًا للطريقة المستخدمة، ففي حالة طريقة حقن القضيب بالدهون يكون الشق الجراحي صغير للغاية، وفي حالة قطع الرباط المعلق يكون الشق أكبر قليلًا، أما في حالة الهندسة النسيجية فيتم سلخ العضو الذكري بأكمله.
 
غرض العملية
تعتبر هذه الخطوة أهم خطوة في خطوات عملية تكبير القضيب ، وفيها يتم تنفيذ الغرض الرئيسي من العملية، فمثلًا في حال التعامل مع طريقة حقن القضيب يتم استخلاص الدهون من منطقة في الجسم وحقنها في القضيب، وفي حال الهندسة النسيجية يتم تزويد القضيب بأنبوب من البوليمر الصناعي أما في حال قطع الرباط المعلق فيتم قطعه وزيادة طول الجزء الخارجي.
 
الانتهاء من العملية
 
في هذه المرحلة يتم إغلاق الشقوق الجراحية ، والعمل على وضع الضمادات الطبية المناسبة.
 
نتائج عملية تكبير القضيب
 
  • يتم الحصول على النتائج المطلوبة بعد مرور حوالي 48 ساعة.
  • ينصح الأطباء بالامتناع عن التدخين لفترة مدتها حوالي 6 أشهر.
  • ينصح الأطباء بالابتعاد عن الجماع لمدة ستة أسابيع على الأقل.
  • لا داعي للقلق في حال التعرض للكدمات والالتهابات فسرعان ما تزول.