تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | تأثير الجلوس الخاطىء وأضراره على العمود الفقرى

الجلوس من أسوأ الأوضاع للجسم حيث أنه بعد 20 دقيقة من الجلوس فإن الدم يندفع للأرجل مما يؤدي إلى تولد ضغط كبير ع

شد العضلات,الدهون,امراض القلب,دوالي الساقين,القولون,السكري,هشاشة العظام,العمود الفقري,الأرق,الوفاة,زيادة الوزن,سرطان القولون,الرجال,شد الجسم,جراحات العمود الفقري,الاطباء,أمراض القلب,دراسة,تأثير الجلوس على العمود الفقري,وضعية الجلوس الصحيحة

أضرار الجلوس الخاطيء

تأثير الجلوس الخاطىء وأضراره على العمود الفقرى

أضرار الجلوس الخاطيء
أضرار الجلوس الخاطيء

الجلوس من أسوأ الأوضاع للجسم ، حيث أنه بعد 20 دقيقة من الجلوس فإن الدم يندفع للأرجل مما يؤدي إلى تولد ضغط كبير على العمود الفقري، فالجلوس المطول يسبب عدم الراحة وخدر واختلال العمود الفقري كما ان شد الجسم باستقامة يؤدي الى شد العضلات والمفاصل كل هذا مع الوقت يؤدي الى امراض القلب والاوعية الدموية بسبب قلة تدفق الدم وشد عضلات الفخذ وتقصير اوتار الركبة واصابات جسدية عديدة على المدى البعيد



 

 

أضرار الجلوس الخاطيء لفترات طويلة

 

ضعف في القدمين وعضلات الأرداف

 

وهذا أمر بديهي، فما لا يتم استخدامه يتعطل ويذوي بسرعة، وهي قاعدة تنطبق على عضلات النصف السفلي من الجسم. يقلل الجلوس دون حراك طوال اليوم من الضغط المفروض على عضلات النصف السفلي من الجسم، ما يصيبها مع الوقت بضعف ووهن.

 

وعندما تصاب عضلات القدمين بضعف، فإن هذا يقلل من قدرة الجسم على التوازن ويزيد من فرص إصابتك بجروح وكدمات.

 

زيادة الوزن

 

تساعد الحركة المستمرة على تحفيز إطلاق الجسم لجزيئات تساعد على حرق الدهون والسكريات التي يتناولها الشخص يومياً. لذا فإن الجلوس طوال اليوم يقلل من فرص إطلاقها في أماكن مثل المؤخرة ما يؤدي إلى اكتساب الوزن فيها.

 

كما أن الجلوس لفترات طويلة يزيد من فرص الإصابة بمتلازمة الأيض، ويزيد من فرص زيادة الدهون حول منطقة الخصر تحديداً لدى الرجال.

 

إلحاق الضرر بالظهر والأرداف

قد يتسبب الجلوس الطويل بحدوث تقلص وقصر في العضلات القابضة للفخذ، كما أن اتخاذ وضعية جلوس خاطئة قد يؤذي الظهر كذلك وقد يتسبب في وضع ضغط زائد على الفقرات في العمود الفقري ما قد يؤدي إلى تلف مبكر فيها ينتج عنه ألم مزمن في الظهر.

 

الأرق والاكتئاب

 

مع أن العلماء لم يتوصلوا بعد إلى الرابط المباشر بين الجلوس المطول والإصابة بالأمراض النفسية، إلا أن الدراسات قد وجدت أن فرص الإصابة بالاكتئاب والأرق تزداد لدى الأشخاص الذين يميلون للجلوس فترات طويلة يومياً.

 

وربما يكون السبب في ذلك هو غياب التأثير الإيجابي الناتج عادة عن الحركة والرياضة على المزاج ونفسية الشخص.

 

الإصابة بالسرطان

 

بدأت دراسات حديثة ظهرت في السنوات الأخيرة تشير إلى أن الجلوس المطول قد يرفع فرص الإصابة بأنواع معينة من السرطان، مثل: سرطان الرئة، سرطان القولون. ولا زالت الأسباب المحددة وراء هذا الرابط قيد البحث.

 

أمراض القلب

 

من الممكن أن يتسبب الجلوس المطول بإلحاق الضرر بقلبك وقد يتسبب في إصابتك بأمراض القلب، كما قد يرفع من فرص إصابتك بالنوبة القلبية بنسبة 147%!

 

ووجدت إحدى الدراسات أن الرجال الذين يمضون أكثر من 23 ساعة أسبوعياً في مشاهدة التلفاز كانت فرص إصابتهم بأمراض القلب أكبر بنسبة 64% ممن كانوا يشاهدون التلفاز لفترات اقل.

 

الإصابة بالسكري

 

وجدت الدراسات أن فرص الإصابة بمرض السكري لدى الأشخاص الذين يمضون فترات مطولة من يومهم في وضعية الجلوس ترتفع لتصل نسبة تقارب 112% مقارنة بالذين يمضون فترات أقل من اليوم وهم جالسون.

 

وقد وجدت دراسة قام بها باحثون على أشخاص لازموا السرير لفترة 5 أيام متواصلة، أن نسب مقاومة الجسم للأنسولين ارتفعت لديهم بشكل ملحوظ، وهو مؤشر يسبق الإصابة بالسكري عادة.

 

دوالي الساقين

 

قد يتسبب الجلوس المطول بتجمع الدماء في القدمين، ما قد يتسبب بالإصابة بدوالي الساقين، وهي حالة طبية ليست خطيرة في العادة، ولكنها قد تتسبب في بعض الأحيان بمشاكل صحية مثل تكون الخثرات الدموية.

 

خثار الأوردة العميقة

 

يعتبر خثار الأوردة العميقة نوعاً من الخثرات الدموية التي تنشأ في القدمين تحديداً، وعندما تبدأ هذه الخثرة بالسير مع الدم، فإنها قد تتسبب بمنع تدفق الدم إلى أي جزء من الجسم تقف عنده.

 

فعلى سبيل المثال، قد تسبب هذه الخثرة بالإصابة بالانصمام الرئوي، وهي حالة طبية خطيرة وطارئة وتستدعي تدخلاً فورياً لعلاجها، ففي بعض الحالات قد تسبب الوفاة.

 

تصلب الكتفين والعنق

 

كما هي الحال مع عضلات الأقدام والأرداف، فإن الجلوس المطول قد يتسبب بتصلب عضلات الرقبة والكتفين كذلك، خاصة إذا ما كنت تجلس منحنياً للأمام كما هو الحال عند مطالعة شاشة الحاسوب.

 

نصائح طبية لكي تتجنب آلام الظهر والرقبة:

 

عند الجلوس حاول ان تحافظ على الانحناءات الطبيعية للعمود الفقري بيحث تكون الرقبة الى الامام الجزء العلوي من الظهر له منحنى خارجي والجزء السفلي له منحنى داخلي ويكون المرفقين في مستوى الجسم والاكتاف مسترخية حيث ان وضع الاكتاف الى اعلى يؤدي الى زيادة الام والتوتر

 

يجب ان تتجنب الاسترخاء في وضع الجلوس والحفاظ على الجلوس بشكل مستقيم ويكون الظهر ملامس لظهر المقعد ويجب ان يكون المقعد ملاصق للمكتب

 

 

توجد علاجات للآلام ليست بباهظة الثمن او وضع وسادة صغيرة خلف ظهرك وانت جالس لكى تحافظ على الجزء السفلي من ظهرك منحني الى الداخل

 

 

يوصي الاطباء بالوقوف كل 20 دقيقة وتعد هذه النقطة هامة جدا لاعطاء الجسم بعض الراحة من هذا الوضع الخاطئ كل فترة وهذا سيساعد الدم على التحرك من الارجل ويمنع توتر المفاصل ويعطي الفرصة للعضلات لكي تتمدد.