تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | هل عملية تصغير الثدي تسبب السرطان ؟

ترغب العديد من النساء في الوصول إلى مظهر أنثوي لائق بها ولا تجد سبيلا لتحقيق رغبتها سوى الخضوع لعملية تصغير ال

شفط الدهون,الجلد,التدخين,تصغير الثدي,الرضاعة,سرطان الثدي,الثقة بالنفس,السرطان,الدراسة,عملية تصغير الثدي,استئصال الثدي,Change Me,الجينات,مضاعفات عملية تصغير الثدي,تكلفة عملية تصغير الثدي,الرضاعة الطبيعية,Doctor Live,التعافي بعد تصغير الثدي,هل عملية تصغير الثدي تسبب السرطان,كيف تتم عملية تصغير الثدي

هل عملية تصغير الثدي تسبب السرطان ؟

تصغير الثدي
تصغير الثدي

ترغب العديد من النساء في الوصول إلى مظهر أنثوي لائق بها، ولا تجد سبيلًا لتحقيق رغبتها سوى الخضوع لعملية تصغير الثدي، تلك العملية التي تقوم على تجميل وتحسين شكل الثدي من خلال إزالة الدهون والأنسجة والجلد الزائديين في كلا الثديين بهدف الحصول في النهاية على ثدي صغير ومتناسق مع شكل الجسم، ولكن هناك العديد من الأقاويل الكثيرة بشأن مدى أمان هذا الإجراء من عدمه، وهو ما جعل الكثير من النساء تخشى الدخول في عملية تجميلية لا تعرف نتائجها المحتملة حتى لو على المدى البعيد، لذلك سيقدم لكن Doctor Live  الإجابة الواضحة عن أكثر سؤال يشغل بال السيدات فيما يتعلق بتصغير الثدي وهو، هل عملية تصغير الثدي تسبب السرطان؟!!



 

الدراسات المتعلقة بتصغير الثدي والسرطان

 

تناولت العديد من الدراسات الحديثة العلاقة المرتبطة بين الجينات المتحكمة في حجم الثدي وبين ارتفاع احتمالية الإصابة بسرطان الثدي وتبين الآتي:

 

 

عكس ما هو سائد من تخوفات، تبين أن زيادة حجم الثدي عند النساء في مرحلة الشباب قد يرتبط بزيادة احتمالية الإصابة بمرض السرطان في مراحل العمر المتقدمة.

 

 

وفي دراسة أوروبية مماثلة لنفس الهدف تم  فحص بيانات 16 ألف سيدة قمن بتسجيل العديد من المعلومات حول أنفسهن تشتمل على حجم حمالة الصدر الخاصة بهن والعمر والعرق الذي ينتمين إليه وتاريخهن المرضي، وقد تبين من الدراسة أن:

 

 

 

الجينات المسؤولة عن حجم الثدي وكثافته لها دور في ارتفاع احتمالية الإصابة بسرطان الثدي، وهو نفس النتيجة السابقة، أي أن احتمالية الإصابة بسرطان الثدي تزيد كلما كان حجم الثدي كبير وليس العكس.

 

 

الجينات المسؤولة عن حجم الثدي

 

بحسب الدراسات العلمية رصد مجموعة من الأطباء سبعة جينات مسؤولة عن نمو وحجم الثدي، اثنين من هذه الجينات السبعة ترتبط مع احتمالية حدوث سرطان الثدي. بمعنى آخر فإن اثنين من الجينات السبعة المسؤولة عن نمو الثدي يعملان على زيادة حجم الثدي وفي نفس الوقت يرفعان من احتمالية إصابة الثدي بمرض السرطان.

 

كما تبت أن جين ثالث من الجينات السبعة المسؤول عن زيادة كثافة نسيج الثدي يرفع أيضاً من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي.

 

 

ارتفاع احتمالية الإصابة بسرطان الثدي

 

وفقا لما أشارت إليه جميع الدراسات العلمية والطبية السابقة والمعنية بالعلاقة ما بين حجم الثدي والإصابة بسرطان الثدي تأكد أنه على النساء اللاتي تعاني من كبر حجم الثدي القيام بالمتابعة والفحص الدوري للثدي للتأكد من عدم وجود أي تكتلات قد تشير إلى نشوء ورم سرطاني.

 

 

 

هذا ويعتمد الإصابة بمرض سرطان الثدي على العديد من العوامل والأسباب الأخرى بخلاف حجم الثدي، من ضمنها وجود تاريخ للمرض ضمن نساء الأسرة والعمر وهي عوامل لا يمكن تغييرها.

 

وهناك عوامل أخرى من السهل التحكم فيها من قبل جميع النساء وهي، إتباع نمط حياة صحي، فكلما اعتمد الشخص نمط حياة صحي كلما استطاع تقليل احتمالية إصابته بالأنواع المختلفة من السرطان ومن ضمنها سرطان الثدي.

 

 

 

هل يمكن للمرأة حماية نفسها من الاصابة بسرطان الثدي؟

 

لا يمكن للمرأة أن تحمي نفسها من الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 100% ولكن هناك بعض الأمور التي تقلل من احتمالية الإصابة بالسرطان من ضمنها.

 

  • الحفاظ على الوزن المثالي
  • الاهتمام بالأنشطة البدنية
  • الامتناع عن التدخين والكحول
  • الحرص على الرضاعة الطبيعية

 

 

وما ينبغي التنويع عنه هو أنه في حالة كانت المرأة لديها العديد من عوامل الخطورة للإصابة بسرطان الثدي يمكن للطبيب اتخاذ اجراءات وقائية بإعطائها أدوية تقلل من تأثير الأستروجين على الأنسجة، في بعض الأحيان قد يلجأ إلى استئصال المبيض لأنه المنتج الرئيسي لهرمون الأستروجين أو القيام بعلمية استئصال الثدي.

 

 

أهمية إجراء عملية تصغير الثدي

 

بعد أن تأكدنا من عدم تأثير عملية تصغير الثدي على الإصابة بسرطان الثدي، ننوه الآن بأهمية إجراء هذه النوعية من العمليات لبعض النساء التي تشتكي من كبر حجم وترهل الثدي لديها، حيث تكون عملية تصغير الثدي هي الملجأ الأخير لها للتخلص من هذه المشكلة.

 

تمكنك عملية تصغير الثدي من تجميل شكل الثدي وجعله في الحجم المناسب والمتناسق مع باقي أعضاء الجسم.

 

ستخلصك عملية تصغير الثدي من مشاكل كبر حجم الثدي الصحية والمتمثلة في الشعور بآلام الرقبة والظهر، كما أنها ستمكنك من ارتداء جميع الملابس المناسبة لقوامك المتناسق .

 

ستشعرك عملية تصغير الثدي بمزيد من الثقة بالنفس والثقة في أنوثتك أمام نفسك وزوجك أيضا، وستتمكني من المشاركة في جميع الأنشطة البدنية المختلفة والظهور الاجتماعي كذلك دون إحراج من مظهرك ومظهر ثدييك.

 

 

ستخلصك عملية تصغير الثدي من بعض المشاكل الصحية المتمثلة في :

 

  • التخلص من آلام الظهر والرقبة والكتفين.

 

  • التخلص من التهيج والتحسس في الجلد والشعور الدائم بالحكة.

 

  • التخلص من ظهور علامات في الكتفين في أماكن حمالات الصدر.

 

  • التخلص من التقيد في ممارسة الأنشطة اليومية والحركة، والرياضة الناتج عن كبر حجم الثدي.

 

 

خطوات عملية تصغير الثدي

 

تستغرق عملية تصغير الثدي ما بين 2 إلى 5 ساعات، وأحياناً أكثر من ذلك، يقوم فيها الطبيب بعمل شق جراحي حول الحلمة، وسحب الأنسجة الثديية من خلال هذا الشق الصغير، وبعدها يقوم بإزالة أنسجة الجلد والدهون الزائدة، ثم يعيد الحلمة إلى وضعها الطبيعي، كما يضع أنبوب صغير لصرف الدم والسوائل المرتشحة، ويقوم بتغطية الجرح جيداً، بعدها ستكونين بحاجة إلى ارتداء حمالات صدر جراحية مخصصة.

 

وهناك عدة طرق يتم اعتمادها لإجراء عملية تصغير الثدي وهي:

 

تصغير الثدي عن طريق شفط الدهون

 

يتم إجراء تصغير الثدي عن طريق إحداث عدّة شقوق صغيرة، ومن خلالها يتم إدخال جهاز لشفط الدهون وتناسب هذه الطريقة النساء اللواتي يرغبن بتغيير بسيط على حجم أثدائهن وغير معنيات بحدوث ندب.

 

تصغير الثدي مع إبقاء ندوب حول هالة الثدي وندب عمودي

 

تعدّ هذه الجراحة الأكثر شيوعاً في عمليات تصغير الثدي، فهي تقوم على تصغير الثدي بشكل كبير وبنفس الوقت شدّه أو رفعه، هذه الجراحة تترك آثار ندب حول هالة الثدي وندب عمودي تحت طيات الثدي.

 

تصغير الثدي مع ندب

 

تمكّن هذه الجراحة من علاج الثدي ذي فائض كبير بالجلد بصورة جيدة فهي تعمل على تصغير الثدي بشكل كبير، وبنفس الوقت رفع الثدي، بنهاية الجراحة يبقى ندب حول هالة الثدي، ندب يمتد من الهالة وحتى الانطواءات تحت الثدي، وندب متواجد داخل الانطواءات وبالرغم من كثرة الندوب المتبقية بنهاية الجراحة، إلا أن مبنى الثدي الحاصل يبدو طبيعياً وذا صورة جميلة.

 

معلومة Doctor Live  الطبية

 

يوجد في مصر الكثير من الأطباء المتميزين في مجال تجميل الثدي، وكذلك أيضا يوجد المستشفيات والمراكز بتقنيات حديثة، وعلى أعلى مستوى من الأمان، ومن بين هذه المراكز مركز Change Me، حيث يتم استخدام أحدث التقنيات بالمركز مع وجود فريق طبي متكامل يحرص على صحتك، ومتابعتك بعد العملية حتى تحصل على أفضل النتائج الممكنة.