تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | أسرار عملية تجميل المهبل

هناك الكثير من الأسباب الشخصية والدوافع الحقيقية التي تجعل بعض النساء تلجأ إلى إجراء عمليات تجميل المهبل تلك

تجميل المهبل بالاعشاب,تجميل المهبل جراحيا,مراكز تضييق المهبل بالليزر في القاهرة,تجارب علمية تضييق المهبل,تضييق المهبل بالليزر في جده

أسرار عملية تجميل المهبل

تجميل المهبل
تجميل المهبل

هناك الكثير من الأسباب الشخصية والدوافع الحقيقية التي تجعل بعض النساء تلجأ إلى إجراء عمليات تجميل المهبل، تلك العمليات التي تحمل مزيدًا من الحساسية والخوف من نتائجها، ولكن ما يحققه تجميل المهبل من فوائد نفسية وصحية على السيدة، سيجعلنا نوضح لكم بعض الأسرار عن عمليات تجميل المهبل من حيث أنواعها ودوافع النساء لإجرائها، وخطواتها التفصيلية والمدة الزمنية التي تستغرقها، مع تسليط الضوء كذلك على بعض المضاعفات التي تنتج عنها، فتابعينا عزيزتي على Doctor Live   لمعرفة كافة التفاصيل المتعلقة بعمليتك قبل الإقدام على إجرائها.



 

 

المقصود بتجميل المهبل

 

عملية تجميل المهبل أو ما يطلق عليها "ترميم المهبل" من العمليات التجميلية التي تلجأ لها بعض النساء لمعالجة التغيرات التي تطرأ على شكل المهبل لديها حيث يتغير شكل المهبل نتيجة المرور بمراحل الحمل والولادة فيتسع المهبل ولا يعود لحجمه الطبيعي من تلقاء نفسه، ويعتمد تجميل المهبل على تصغير الشفرتين الأماميتين .

 

لا تستغرق عملية تجميل المهبل كثيرا من الوقت حيث تستمر حوالي ساعة، ومن الممكن أن تقل عن هذا حسب نوع الإجراء الذي يتم حيث هناك العديد من الإجراءات التي تتم داخل عملية تجميل المهبل والتي تختلف من امرأة لأخرى وفقا لما تعانيه ووفقا لاحتياجاتها الشخصية من العلمية.

 

 

 

أنواع عمليات تجميل المهبل

 

تلجأ لعملية تجميل المهبل المرأة التي تعاني من بعض المشاكل التي سنوضحها لكم في السطور التالية، ولكن الإجراءات المختلفة لتجميل المهبل يمكن إيجازها كالتالي:

 

•             عملية تضييق أو تصغير فتحة المهبل.

 

•             توسيع فتحة المهبل.

 

•             جراحة للشفرتين أو ما يسمى بـ رأب الشفرين.

 

•             عمليات التهبيط وهي تعتمد على إصلاح ارتخاء أرضية منطقة الحوض.

 

•             حقن النسيج الدهني وتكبير الشفرتين.

 

•             شفط الدهون الزائدة من المهبل.              

 

•             تبييض الجلد حول الجهاز التناسلي.

 

•             إصلاح البظر وإظهاره.

 

•           إعادة بناء غشاء البكارة.

أسباب اللجوء لعمليات تجميل المهبل

 

اللجوء لعملية تجميل المهبل ليس بالأمر الهين على المرأة، ولذلك سيكون اللجوء لهذه النوعية من العمليات له دوافع قوية وحقيقية سيتم تقسيمها إلى ثلاث فئات:

 

إما أسباب جمالية.

 

أو أسباب نفسية لمعالجة الإحراج، ضعف تقدير الذات، القلق.

 

أو أسباب وظيفية  للحد من الألم أو عدم الشعور بالراحة أثناء الجماع.

 

إلى أن تتوفر أدلة أكثر حول الفعالية والمخاطر، فقد نصح العديد من الهيئات المهنية بتجنب الجراحة التجميلية التناسلية للإناث بما فيها جراحة تجديد شباب المهبل بالليزر وغيرها لتجنب أضرار هنّ في غنى عنها، وعلى وجه الخصوص يوصون بأن هذه الإجراءات لا ينبغي القيام بها عند الأطفال.

 

 

وتلخيصًا لما سبق تلجأ النساء إلى التجميل المهبلي عند وجود مشاكل صحية، نفسية واجتماعية تؤثر في الحياة الزوجية والعلاقة بين الشريكين، كما قد تلجأ له النساء لكي يظهرن أصغر سنًا أو أكثر جمالًا في الثقافات الحديثة المهووسة بالشباب والجمال، لكن يجب التأكد من أن هناك حاجة ضرورية لإجراء مثل هذه العمليات (مثل: الولادات متكررة وغيرها)، أما من الناحية الطبية مثل وجود ارتخاء في المهبل أو ملاحظة مشاكل معينة مثل أصوات تخرج من المهبل وغيرها.

 

 

ويمكن توضيح بعضًا من أشكال عمليات تجميل المهبل كالتالي:

 

 

تجميل الهبل بالليزر

 

هو علاج فعال وآمن في علاج الحالات المهبلية والبولية لانقطاع الطمث، وزيادة الوظيفة الجنسية وتحسين نوعية الحياة، حيث يعمل الليزر بلطف ودون ألم على الجدران المهبلية (أنسجة المهبل الداخلية)، فهو يعيد توازن مكونات الغشاء المخاطي المهبلي والهيكل البولي التناسلي؛ لكن قد لا تستفيد بعض النساء منه عند إصابتهن بتراخٍ كبير؛ حيث قد تكون العملية الجراحية حلاً أفضل.

 

 

 

عمليات رفع هبوط المهبل

 

تجرى عمليات رفع هبوط المهبل عند الشعور بثقل في المهبل أو أسفل الظهر، والشعور بوجود كتلة في المهبل أو خارجه، وأعراض بولية مثل: بطء تدفق البول، شعور بعدم إفراغ المثانة، التبول المتكرر أو وجود رغبة ملحة في التبول، بالإضافة إلى أعراض متعلقة بالأمعاء.

 

 

 

ارتخاء المهبل

 

الحمل والولادة المهبلية يمكن أن تؤديا إلى فقدان ضيق المهبل، ومن المرجح أن يحدث ارتخاء للمهبل عند حمل أكثر من طفل واحد، أو نتيجة الشيخوخة الطبيعية.

 

كما هي الحال مع معظم الإجراءات غير الجراحية، فقد لا يحل العلاج محل الجراحة بالنسبة لارتخاء المهبل؛ حيث يتم استعمال الليزر للتضييق من خلال إعادة تشكيل الكولاجين، وتعمل الجراحة على إغلاق فجوة العضلات المهبلية، حيث قد تكون نتائج الليزر محدودة.

 

 

 

التجميل المهبلي بعد الولادة

 

يكون التجميل عند ارتخاء عضلات المهبل أو حدوث تغيرات في المهبل والأجزاء المحيطة بها (كالشفرات وغيرها) التي تحدث بسبب تكرار عملية الولادة التي قد تؤدي إلى تأثر العلاقة بين الشريكين؛ لذا تلجأ النساء إلى العمليات التجميلية كتضيق المهبل وغيره، حيث ساعد ذلك على سهولة انتشارها وإجرائها.

 

 

 

أضرار عمليات تجميل المهبل

 

كل عملية تجميلية تحمل بداخلها بعض الأضرار والمضاعفات مثلما تحقق بعض الفوائد الصحية والتجميلية، وتجميل المهبل مثل باقي الجراحات له بعض الأضرار التي سننوه عنها ولكن ليست بالضرورة شعور جميع النساء اللاتي خضعن لتجميل المهبل إلى هذه الأعراض الجانبية :

 

 

  • تلف الأعصاب وفقدان الإحساس.

 

  • عدم تماثل الشفرتين.

 

  • تغير اللون بشكل دائم.

 

  • موت الأنسجة على طول الجرح.

 

  • جلطات الدم.

 

  • عسر الجماع أو ما يعرف بالجماع المؤلم .

 

  • التغيير في الإثارة الجنسية.

 

  • مشاكل في المسالك البولية، بما في ذلك سلس البول.

 

  • الأضرار التي تلحق بالمناطق التناسلية الأخرى.

 

  • ضغوط نفسية.

 

  • عدم الرضا عن النتائج.

 

  • بعض هذه المضاعفات قد تتطلب جراحة إضافية.

 

 

 

الفرق بين الجراحات التجميلية والتقويمية للمهبل

 

الجراحات التجميلية هي التي تجري لتجميل الشكل الخارجي فقط، ولا تُحسن الوظيفة، مثل: تجميل الشفرات الخارجية، ولكن الجراحات التقويمية هي لإصلاح هبوط الأعضاء، ويتم عمليات هبوط المهبل بعد الحمل والولادة وعند الشعور بثقل في المهبل أو أسفل الظهر، الشعور بوجود كتلة في المهبل أو خارجه، أعراض بولية، مثل: بطء في تدفق البول، شعور بعدم إفراغ المثانة، التبول المتكرر أو وجود رغبة ملحة في التبول، إضافة إلى أعراض متعلقة بالأمعاء.