تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الدكتور أحمد عاصم يوضح عوامل نجاح الحقن المجهري فيما يتعلق بالزوجة

قال الدكتور أحمد عاصم الملا استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية وعلاج العقم أن نجاح الحقن المجهري له الع

عملية الحقن المجهري بالتفصيل,هل عملية الحقن المجهري مؤلمه,الفرق بين الحقن المجهري واطفال الانابيب

الدكتور أحمد عاصم يوضح عوامل نجاح الحقن المجهري فيما يتعلق بالزوجة

الدكتور أحمد عاصم الملا إستشارى الحقن المجهرى والمناظير النسائية وعلاج العقم
الدكتور أحمد عاصم الملا إستشارى الحقن المجهرى والمناظير النسائية وعلاج العقم

قال الدكتور أحمد عاصم الملا استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية وعلاج العقم، أن نجاح الحقن المجهري له العديد من العوامل الهامة التي تعمل على إنجاحه، ويعتبر عمر الزوجة ضمن هذه العوامل المهمة، وذلك لأن جودة البويضات تقل كلما تقدمت المرأة في العمر ، وهو ما يستلزم ضرورة إجراء عملية الحقن المجهري للأزواج المتأخرين في الإنجاب دون انتظار إذا ما توافرت شروط العملية التي يتم إيضاحها واستكشافها بالفحوصات الطبية.



 

 

وأضاف الدكتور أحمد عاصم أنه على الرغم من أهمية الحقن المجهري باعتباره أشهر وسائل الإخصاب المساعد، إلا أنه قد لا يفلح مع بعض الأزواج نتيجة إصابة الزوجة بعدد من المعوقات التي تمنعها من نجاح الحقن المجهري، حيث تعاني بعض الحالات التي تلجأ إلى الحقن المجهري من قصور المبايض، وهي حالة تفشل فيها المبايض في تأدية وظيفتها الطبيعية، أو المعاناة من عدم وجود الرحم في حال استئصاله، أو حالات تعاني من سرطان الرحم المتقدم، فعندها ستكون المشكلة في كيفية حمل الجنين بعد تمام إخصابه بالحقن المجهري.

 

 

وتابع الدكتور أحمد عاصم أن النساء تعرف فرصهن في الحمل بعد استكمال الدورة الأولى للحقن المجهري، حيث هناك نسبة من النساء تلجأن لأول دورة من الحقن لمجرد معرفة فرصهن في الدورات المستقبلية، مضيفا أن الزوجة في عمر الثلاثين شرط عدم معاناتها من أي معوقات تمنع حدوث الحمل تزداد فرصها في إنجاب طفل بنسبة 46% بعد دورة واحدة من الحقن المجهري بينما تزداد نسب النجاح إلى 79 بالمئة للإنجاب بعد ثلاث دورات مكتملة.