تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الدكتور أحمد شبانة: عملية التكميم الدقيق تتم في مصر بدون ألم أو آثار جانبية

قال الدكتور أحمد شبانة استشاري جراحات المناظير والسمنة وزميل المستشفى الجامعي بفيينا في النمسا ومبتكر عملية ال

إزالة بالون المعدة,عملية التكميم الدقيق

الدكتور أحمد شبانة: عملية التكميم الدقيق تتم في مصر بدون ألم أو آثار جانبية

الدكتور أحمد شبانة استشاري جراحات المناظير والسمنة وزميل المستشفى الجامعى بفيينا فى النمسا
الدكتور أحمد شبانة استشاري جراحات المناظير والسمنة وزميل المستشفى الجامعى بفيينا فى النمسا

قال الدكتور أحمد شبانة استشاري جراحات المناظير والسمنة وزميل المستشفى الجامعي بفيينا في النمسا ومبتكر عملية التكميم الدقيق في مصر، أنه في ظل انتشار معدلات الإصابة بالسمنة في مصر سيكون هناك تزايد ملحوظ على إجراء عمليات التكميم الجراحي للتخلص من الوزن الزائد، ولكن ظهور عملية التكميم بدون جراحة التي تُجرى لأول مرة في مصر ستكون الحل الأمثل لهؤلاء المرضى لأنها تتم بدون أي ألم.



 

 

وعن كيفية إجراء التكميم الدقيق بدون جراحة أضاف الدكتور أحمد شبانة أن المريض يخضع خلال هذه العملية إلى التخدير الموضعي، وتتم العملية من خلال المنظار الدقيق دون حدوث أي آثار جانبية أو جروح ، وهو ما يحقق للمريض نتائج عمليته المرغوبة في إنقاص الوزن دون شعوره بالخوف من الإجراء الجراحي أو الآثار التي تتركها الجراحة.

 

 

وأشار الدكتور أحمد شبانة إلى أن عملية التكميم الدقيق هي التطور التقني لعلميات السمنة، ففي الماضي كانت تتم جراحات السمنة بشكل معقد، ولكن في عصرنا الحالي بفضل الأدوات التجميلية والجراحية أصبحت علمية التكميم لا تتطلب سوى منظار دقيق، وهو ما استطاعت مصر أن تحققه بأدواتها وتقنياتها الدقيقة لتسبق بذلك دول الشرق الأوسط أجمع بعملية التكميم الدقيق.