تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | عملية تضييق المهبل جراحيًا في مصر

تشهد مصر المزيد من عمليات التجميل المختلفة التي توضح أهمية المجال الطبي الحديث حيث يسعى هذا المجال لتلبية

تجميل المهبل بالأعشاب,تجميل المهبل جراحيا,جلسات تضييق المهبل بالليزر,مراكز تضييق المهبل بالليزر في القاهرة,تضييق المهبل بالليزر في جده,تجربتي مع عملية تضييق المهبل بالليزر

عملية تضييق المهبل جراحيًا في مصر

تضييق المهبل
تضييق المهبل

تشهد مصر المزيد من عمليات التجميل المختلفة التي توضح أهمية المجال الطبي الحديث، حيث يسعى هذا المجال لتلبية جميع الرغبات سواء للرجال أو للنساء أو حتى الأطفال، وفيما يتعلق بتلبية رغبات المرأة، تعد عملية تضييق المهبل من أبرز العمليات النسائية الخاصة التي تلجأ لها بعض السيدات ممن هن في حاجة ماسة لإجراء هذه النوعية من العمليات والتي كانت مرفوضة قديما، ولكن مع الانفتاح التكنولوجي أصبح بالإمكان إجرائها والتمتع بفوائدها الجمالية والصحية التي سنوردها لكم على Doctor Live  كالتالي..



 

 

عملية تضييق المهبل جراحيا في مصر

 

تزايدت معدلات الإقبال على عمليات تجميل المهبل خلال السنوات الأخيرة ويرجع ذلك إلى بعض العوامل القوية مثل:

 

  • الطفرة التي شهدتها عمليات التجميل بشكل عام وما بلغته من تطور.

 

  • تزايد الوعي لدى النساء بأهمية إجراء عمليات التجميل الضرورية وأن أثرها لا يقتصر على تحسين الجانب الشكلي فقط.

 

  • الرغبة في تحسين وعلاج جميع المشاكل التي ترتبط بمنطقة المهبل من حيث الشكل الخارجي أو تدني مستويات النشوة الجنسية أو التغلب على بعض العيوب الخلقية.

 

  • وينبغي التنويه أن هذه النوعية من العمليات قد بدأت بطبيعة الحال من العالم الغربي ونظراً لما حققته من نجاح وانتشار بدأت معدلات الإقبال على هذا الإجراء تتزايد تدريجياً في العالم العربي وصولا إلى مصر.

 

 

ما المقصود بإجراء تجميل المهبل؟

 

تجميل المهبل نوع من أنواع عمليات التجميل ولكنه نوع خاص جدا لا يقبل على إجرائه سوى السيدة التي تحتاج بالفعل لهذا الإجراء سواء من الناحية التجميلية أو الناحية العلاجية وأيا ما كان السبب المتعلق بالسيدة، تظل عملية تجميل المهبل إجراء جديد نوعا ما في مصر على خلاف باقي العمليات الأخرى مثل شفط الدهون، أو تقنيات تجميل الوجه، وذلك نظرا للعادات والتقاليد والأفكار السائدة في المجتمعات الشرقية، ولكن الانفتاح الثقافي الأخير الذي شهدته المجتمعات العربية جعل من عمليات تجميل المهبل إجراء طبي في المقام الأول يتم اللجوء إليه بهدف التغلب على بعض المشكلات الصحية أو الحد من آثارها.

 

 

وبالفعل تزايدت معدلات الإقبال نسبياً على هذا النوع من العمليات، خاصة بعدما ثبت أن عمليات تجميل المهبل من الخارج آمنة ولا تؤثر بأي شكل على الخصوبة لدى النساء، وسجل هذا الإجراء نسب نجاح مرتفعة بلغت نحو 98% تقريباً.

 

 

 

ما هي أنواع عمليات تجميل المهبل؟

 

تجميل المهبل أو ترميم المهبل أو رأب المهبل كلها مسميات لإجراء واحد يهدف إلى تجميل وعلاج وظائف المهبل الرئيسية لدى المرأة، ولذلك تتخ هذه النوعية من المليات أنواع معينة وهي:

 

  • عملية رأب شفري المهبل وعلاج عدم التماثل بينهما

 

  • عملية توسعة فتحة المهبل

 

  • عملية تضييق فتحة المهبل

 

  • عملية تصغير المهبل بالكامل

 

  • عملية تصميم المهبل

 

  • إزالة الزوائد الجلدية من المنطقة المحيطة بالمهبل

 

  • تبييض الجلد في محيط المهبل

 

 

 

متى يتم اللجوء لعمليات تجميل المهبل ؟

 

تلجأ المرأة إلى عمليات تجميل المهبل التي تشمل تضييق فتحة المهبل للتخلص من بعض الأعراض التي تشعر بها والتي يستلزم لها فحص هرمون الأستروجين أولًا وهذه الأعراض هي:

 

  • الشعور بألم أسفل الظهر.

 

  • ثقل وتورم منطقة المهبل.

 

  • عدم القدرة على التحكم في البول وما يعرف بسلس البول.

 

  • الحالات التي يكون فيها عنق الرحم خارج فتحة المهبل فتعاني المرأة من تقرحات المهبل والنزيف المهبلي.

 

  • في بعض الحالات تعاني المرأة من الإمساك أو الشعور بعدم التبرز بشكل كامل.

 

  • أما عمليات تجميل المهبل الأخرى تلجأ لها المرأة بسبب ارتخاء الحوض لديها الناجم عن حالات الولادة المتكررة.

 

  • أو الوصول لسن اليأس.

 

  • أو بسبب نقص مستويات هرمون الأستروجين، وزيادة هرمون التستوستيرون.

 

  • هبوط الإحليل والمثانة.

 

  • هبوط جدار المهبل الخلفي.

 

  • هبوط الرحم.

 

 

ما هو تأثير الحمل والولادة على المهبل؟

 

بعد مرور المرأة بمرحلة الولادة الطبيعية يتعرض المهبل إلى بعض المتغيرات الطبيعية المتمثلة في، التوسع بشكل ملحوظ، وذلك أكثر مما كان عليه في فترة ما قبل الولادة والحمل، كما أنه يكون أكثر مرونة وأكثر انفتاحاً، فضلاً عن أنه قد يحتوي على الكثير من الكدمات والتورم والانفتاح، هذه العلامات التي تزول تلقائياً بعد بضعة أيام من ولادة الطفل.

 

ولكن أكثر ما يؤثر على وضع اتساع المهبل هو الحمل نفسه، وليس عملية الولادة فقط، وذلك نتيجة الضغط المستمر الذي يحصل خلال هذه الأشهر على عضلات الحوض خصوصا في الثلث الأخير من الحمل، بفعل تضخم الجنين وزيادة حجمه ووزنه، مسبباً اتساع المهبل بشكل ملحوظ.

 

 

هل اتساع المهبل يؤثر على العلاقة الزوجية؟

 

اتساع المهبل لا يؤثر فقط على قدرة المرأة على الاستمتاع بالعلاقة الحميمة، إلا أنه يؤثر على متعة الزوج أيضاً، وذلك بسبب تراجع الاحتكاك بين العضو الذكري وجدار المهبل خلال العلاقة نتيجة لارتخائه.

 

كما أن الضغط الناتج عن الحمل على عضلات الحوض، والدفع خلال شهور الحمل وخلال الولادة يؤثر في التحكم في البول ببعض الحالات، وقد تصاب المرأة بسلس البول.

 

 

ما أهمية عملية تجميل المهبل بعد الولادة ؟

 

ما ذكرناه عزيزتي المرأة في السطور السابقة قد يكون دافع لدى العديد من النساء إلى إجراء تجميل وتضييق المهبل بعد الولادة حيث تهدف عملية تجميل المهبل بعد الولادة إلى تضييق العضلات المهبلية الداخلية لمساعدة المرأة على استعادة حياتها الطبيعية.

 

 تعمل عملية تجميل المهبل على علاج توسع وارتخاء جدار المهبل  الناتجة عن الولادات المتكررة أو في فترة ما بعد انقطاع الطمث كنتيجة لانخفاض مستوى هرمون الأستروجين في الجسم مما يؤدي إلي  ترهل وضعف الأنسجة الداعمة لمنطقة الحوض والمهبل لذلك ظهرت عمليات تجميل أو ترميم المهبل لتقوم بتقصير حجم عضلات المهبل و ضمها مرة أخرى حتى تستعيد المرأة ثقتها في نفسها وفي جسدها مرة أخرى.

 

وبناءً على ذلك يرى بعض الأطباء أن لجوء النساء إلى عملية تجميل المهبل بالليزر في أعقاب الولادة الثانية أو الثالثة أمراً بالغ الضرورة، إذ يساهم ذلك في الحفاظ على مظهر العضو الخارجي وفي ذات الوقت يعمل على شد الأنسجة المساندة وتقوية العضلات بالمنطقة المحيطة بما يضمن استقرار الحياة الزوجية ودوام متعتها.

 

 

كيف تتم عملية تجميل المهبل ؟

 

تتم عملية تجميل المهبل بطريقيتن أساسيتين هما:

 

 

 الطريقة الغير جراحية لتجميل المهبل

 

من الممكن أن تلجأ المرأة إلى تجميل المهبل بشكل غير جراحي من خلال ممارسة تمارين شد عضلات الحوض، ولكن يشترط الانتظام في مزاولة هذه التمارين الرياضية دون ملل أو تعب.

 

وهناك طريقة أخرى عزيزتي لتجميل المهبل بشكل غير جراحي من خلال استخدام الحلقة البلاستيكية في منطقة المهبل، هذه الحلقة لا تستعمل إلا من قبل الطبيب ويتم تغييرها كل فترة من مدة 4 إلى 6 شهور.

 

 

 

أما الطريقة الجراحية لتجميل المهبل

 

يعتمد هذا النوع من الإجراء الجراحي على نوع الهبوط أو التهبيطة المراد التخلص منها في الجسم، وتعتمد درجة التدخل الجراحي على درجة الخطورة:

 

إجراء عمليات جراحية بهدف رفع المثانة

 

إجراء عملية جراحية للسيطرة على سلس البول

 

إجراء عملية جراحية لمعالجة الهبوط الخلفي أو الإحليل

 

في حالات خروج عنق الرحم والرحم من فتحة المهبل يتم استئصال الرحم مع إصلاح الهبوط الأمامي والخلفي.

 

  • وتبدأ أولى إجراءات عملية تجميل المهبل بالتشخيص والفحص الدقيق لمعرفة الأسباب التي تعانيها المرأة ودفعتها للجوء إلى هذه الجراحة ومنها سيتم تحديد الإجراء الأنسب لها.

 

  • بعد ذلك تتم المرحلة الثانية المتمثلة في التعقيم بصورة كبيرة لتشمل كل ما يتعلق بالعملية وحتى تعقيم المريضة نفسها.

 

  • ثم تأتي المرحلة الثالثة وهي التخدير وهو ما يختلف من حالة إلى أخرى، فمن الممكن قيام الطبيب بالتخدير الموضعي إذا كانت الجراحة خفيفة ، ومن الممكن كذلك اللجوء إلى التخدير الكلي ، وما يُحدد ذلك هو الطبيب المشرف على العملية.

 

  • أما المرحلة الرابعة تتمثل في إجراء الشقوق الجراحية والتي تختلف مقدارها من حالة لأخرى وفقا لنوع العملية التي سيتم إجرائها والغرض التي ستُقام من أجلها، ففي كل الحالات الشقوق تأتي لتُسهل الخطوة التالية وليست خطوة بحد ذاتها.

 

  • والمرحلة الخامسة يقوم فيها الطبيب بتنفيذ الإجراء المطلوب فقد يكون إزالة الزوائد أو توسيع المهبل أو القضاء على الاسوداد الذي ينتشر حوله أو ما شابه ذلك من إجراءات متعددة تعمل على تجميل المهبل.

 

  • والمرحلة السادسة والأخيرة هي إغلاق الشقوق الجراحية دون ترك ندوب، وهي مرحلة في غاية الأهمية لأنها إن تمت بشكل خاطئ فقد يترتب عليها ندوب وآثار أخرى جانبية قد تحتاج إلى عملية تجميلية خاصة بها.

 

 

كيف يتم التعافي بعد إجراء تجميل المهبل ؟

 

تجميل المهبل من العمليات البسيطة الآمنة كما أشارنا من قبل، ولذلك فإن مرحلة التعافي من هذا الإجراء لا يستغرق وقتا طويلا ولكنه يتطلب الالتزام بتعليمات الطبيب الموصوفة كما هي للحد من ظهور المضاعفات.

 

وبجانب مراعاتك بالتزام بتعليمات الطبيب يراعى أيضا الالتزام بالاتي:

 

  • تقليل الحركة والنشاط البدني الزائد عن الحد خلال الأسبوع الأول.

 

  • الامتناع التام عن ممارسة العلاقة الحميمة طول الأسابيع الستة الأولى بعد إجراء العملية.

                                       

  • الاهتمام  بالنظافة الشخصية واستخدام المحلول المطهر الموصي به من قبل الطبيب بعد كل مرة يتم بها قضاء الحاجة.

 

 

ما هي مميزات إجراء عمليات تجميل المهبل في مصر؟                      

 

تعد مصر من أوائل الدول في الشرق الأوسط التي تم اللجوء فيها لعمليات تجميل المهبل وغيرها من عمليات التجميل الهامة وذلك نظرا لتوافر العديد من العوامل الموجودة في مصر مثل:

 

  • وجود مراكز التجميل المرموقة في مصر والتي تحتوي على درجات عالية من الرفاهية والنظافة والتعقيم.

 

  • تعتمد مراكز وعيادات التجميل الكبرى في مصر على مجموعة من الأجهزة والتقنيات الطبية الحديثة مما يضمن تحقيق أفضل النتائج الممكنة.

 

  • أطباء التجميل المصريون على درجة عالية من الخبرة والكفاءة وبعضهم يتم الاستعانة به من قبل كبرى مراكز التجميل بالدول العربية.

 

  • انخفاض تكاليف عمليات التجميل في مصر بنسبة كبيرة مقارنة بالمتوسط العام للأسعار المتعارف عليه بالدول الأخرى نظرا لانخفاض سعر الجنية المصري أمام الدولار.