تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | بالرسم والصور.. كيفية حدوث الدورة الشهرية

تتعامل الكثير من النساء مع الدورة الشهرية على أنها عادة شهرية تحدث وتنتهي دون أن تدري أو تعي ما هي الدورة الشه

فوائد الدورة الشهرية,تكيس المبايض,ما هي الدورة الشهرية,مدة الدورة الشهرية,الدورة الشهرية المنتظمة,المعدل الطبيعي لتأخر الدورة الشهرية,عدد أيام الدورة الشهرية,تأثير الدورة الشهرية على جسم المرأة,كيفية حدوث الدورة الشهرية,أعراض الدورة الشهرية,الدورة الشهرية المنتظمة والحمل,مراحل الدورة الشهرية

بالرسم والصور.. كيفية حدوث الدورة الشهرية

كيفية حدوث الدورة الشهرية
كيفية حدوث الدورة الشهرية

تتعامل الكثير من النساء مع الدورة الشهرية على أنها عادة شهرية تحدث وتنتهي دون أن تدري أو تعي ما هي الدورة الشهرية ؟ وما هي فوائدها ؟ وكيف تحدث الدورة الشهرية؟ ولماذا تحدث؟ الكثير من التساؤلات التي ينبغي أن يكون لها إجابات واضحة وصريحة داخل كل سيدة وفتاة أيضا، وذلك لأن الدورة الشهرية هي أعظم ما يحدث للمرأة كعلامة على أنوثتها وأيضا صحتها، وفي هذا المقال على Doctor Live  سنقدم لكن الإجابة الاكثر أهمية عن كيفية حدوث الدورة الشهرية سواء للبنات أو للسيدات، فتابعونا خلال السطور التالية.



 

 

 

ما هي الدورة الشهرية ؟

 

 الدورة الشهرية عند النساء هي نشاط طبيعي من دورة حياة الأنثى، وهي تكون على أساس شهري، وتتراوح مدة الدورة الشهرية الكاملة ما بين 21 و35 يوماً، ولكن المتوسط الطبيعي لها 28 يوماً، بما فيهم أيام الحيض أو الطمث، وتكون مدة الحيض من 3 إلى 7 أيام تقريباً، حيث يحدث نزيف دموي من المهبل، بسبب أن الرحم يدفع الدم والأنسجة الموجودة بداخله إلى الخارج في حالة عدم تخصيب البويضة التي أطلقها المبيضان سابقاً، واستقرت فيه.

 

 

 

كيف تحدث الدورة الشهرية لأول مرة عند البنات؟

 

من أهم معلومات الدورة الشهرية التي تبحث عنها كل سيدة، هي كيف تأتي الدورة الشهرية لأول مرة عند الفتيات، ففي العادة تبدأ أول دورة طمث عند الفتيات في عمر ما بين 11 و14 سنة، ولكن هناك بعض الحالات التي قد تأتي فيها الدورة الشهرية بصورة مبكرة، في سن التاسعة أو متأخرة في الخامسة عشر على سبيل المثال، ولكن تأخرها عن عمر الخامسة عشر يتطلب الذهاب إلى الطبيب.

 

 أما بخصوص الأيام التي تسبق فترة الطمث فقد تشعرين بالتوتر، وقد يكون لديكِ آلام أو تشنجات في البطن، وقد تشعرين أيضاً بوجود ألم في الظهر، ومن الممكن أيضاً أن يلاحظ البعض وجود آثار التعب على وجهكِ، أيضاً ستلاحظي وجود بقع ذات لون بني على ملابسكِ الداخلية عندما تأتي الدورة لأول مرة، وتكون ناتجة عن نزول الدم من المهبل، وهذا السائل سيميل لونه إلى الأحمر مع الوقت، وفي العادة يكون خفيفاً في أول يومين، ثم يزداد بعد ذلك، أو من الممكن أن يظل خفيفاً طوال أيام أول حيض لكِ، وقد تزداد غزارة الدورة بعد ذلك، كما يمكنكِ الاستحمام أثناء الدورة الشـهرية وممارسة حياتكِ بشكل طبيعي تماماً.

 

 

 

 

آلام الدورة الشهرية

 

تتمثل أهم آلام الدورة الشهرية أو المعروفة بـ عسر الطمث في حدوث ألم في أسفل البطن، والذي قد يمتد إلى الظهر أو إلى أعلى الفخذين في بعض الحالات، وقد يكون الألم حاداً لدى بعض الفتيات، خاصةً قبل الدورة الشهرية بعدة أيام، ومن الممكن أيضاً أن تشعرين بوجود ألم في الثدي قبل الدورة. ومع بداية نزول الدم، قد تكون هذه الآلام مجرد أعراض غير خطيرة وتنتهي بمجرد مرور الأنثى بتجربة الولادة، ولكن أحياناً أخرى قد تكون هذه الآلام تتعلق ببعض الحالات المرضية مثل أورام الرحم الليفية، ولكن يكون ذلك في نسب قليلة من النساء.

 

 

 

 

كيفية حدوث الدورة الشهرية

 

تحدث عدة تغيرات هرمونية خلال شهر واحد، ومن الهرمونات المشاركة في الدورة الشهرية الهرمون المنشّط للجريب، الهرمون المنشط للجسم الأصفر، وهرمون الإستروجين، وهرمون البروجيسترون، ويكون معدل فترة الدورة الشهرية 28 يوم

 

 وفيما ما يلي شرح عن الأطوار الأربعة لحدوث الدورة الشهرية:

 

 

 

طور الحيض

 

تستمر الدورة من 3-7 أيام وتختلف مدتها من امرأة إلى أخرى، وتحدث في حال لم يتم إخصاب البويضة في مرحلة التبويض للدورة السابقة وبالتالي عدم حدوث الحمل، تُسَف بطانة الرحم وتنزل عبر المهبل، وتقل نسبة مستوى هرمون الإستروجين والبروجيسترون، وخلال الدورة الشهرية يخرج مزيج من الدم وأنسجة الرحم والمخاط وقد تصاحبها بعض الأعراض والتي منها:

 

  • تقلب المزاج.

 

  • الانتفاخ.

 

  • التعب والصدّاع.

 

  • آلام أسفل الظهر.

 

  • ألم الثديين عند لمسهما.

 

  • التشنج والتهيج.

 

 

الطور الجريبي

 

في اليوم الأول للدورة الشهرية تبدأ المرحلة الجرابية وقد تتشابك مع مرحلة الحيض وتنتهي عند الإباضة، ويستمر معدل مرحلة الجريب 16 يوم تقريبًا ويمكن أن تتراوح من 11-27 يوم اعتمادًا على الدورة الشهرية للشخص، وفي هذه المرحلة يرسل تحت المهاد إشارةً للغدة النخامية لإفراز الهرمون المُنشط للحوصلة، حتى يحفز المبايض لإنتاج من 5-20 كيسًا صغيرًا تسمى الجرَّيب، كل جُريب يحتوي على بويضة غير ناضجة، وفي النهاية تقوم البيضة التي تمتع بالصحة بالنضوج، وفي بعض الأحيان قد تنضج بويضتين عند بعض النساء، وعندها سيرتفع هورمون الإستروجين الذي سيكثف بطانة الرحم ويوفر بيئةً غذائيةً لنمو الجنين.

 

 

 

 

 

طور الإباضة

 

تبدأ مرحلة الإباضة عندما يُفرز هرمون الغدة النخامية المسمّى الهرمون المنشط للجسم الأصفر نتيجة لارتفاع هرمون الإستروجين في المرحلة الجرابيّة، حينها يطلق المبيض البويضة الناضجة والتي تنتقل إلى أسفل قناة الفالوب متَّجهة نحو الرَّحم ليتم تخصيبها من قِبِل الحيوانات المنوية، وتحدث مرحلة الإباضة في اليوم 14 في حال كانت الدورة كل 28 يوم أي أنها تكون في منتصف الدورة الشهرية وتستمر لمدة 24 ساعة تقريبًا وإذا لم يكتمل تخصيبها تموت البويضة، وتعد مرحلة الإباضة هي المرحلة الوحيدة التي بالإمكان الحمل من خلالها، ومن المحتمل أن توجد بعض الأعراض المرافقة لهذه المرحلة ومنها:

 

  • ارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم.

 

  • افرازات سميكة بيضاء.

 

 

الطور الأصفري

 

عندما يتم إطلاق البويضة من الجريب، سيتحول إلى الجسم الأصفر، والذي يعمل على اطلاق الهرمونات وخاصةً البروجيسترون وبعض من الإستروجين، وعندما ترتفع نسبة الهرمونات تحافظ على سمك بطانة الرحم مما تجعلها جاهزةً لزراعة البيضة المخصبة بها، وتستمر هذه المرحلة لمدة 11-17 يوم ويبلغ متوسط طولها 14 يوم، وإذا كان هناك حمل سيقوم الجسم بإنتاج هرمون الحمل الذي يكتشف عن طريق فحص الحمل الهرموني، ويحافظ على سماكة بطانة الرحم والجسم الأصفر، أما إذا لم يكن هناك حمل بالتالي سينكمش الجسم الأصفر وسيعاد امتصاصه، وتنخفض نسبة هرمون الإستروجين والبروجيسترون والذي يسبب بداية الدورة الشهرية والتي تنسلخ خلالها بطانة الرحم، ومن الممكن أن تعاني من أعراض ما قبل الحيض والتي تشمل:

 

  • اضطرابات في النوم.

 

  • تغيرّات في الرغبة الجنسية.

 

  • زيادة الوزن.

 

  • الأكل بشراهة.

 

  • الصداع.

 

  • تغيير المزاج. الانتفاخ.

 

  • ألم وتورم الثدي.