تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | مدة عملية الليزك

عملية الليزك أو المعروفة طبيا باسم تصحيح تحدب القرنية من العمليات التجميلية والعلاجية التي يتم اللجوء لها من ق

القرنية,العمليات الجراحية,قصر النظر,طبيب العيون,عدسة العين,الرؤية,Doctor Live,مدة عملية الليزك,نصائح قبل عملية الليزك,بعد عملية الليزك,عملية الليزك وأضرارها,عملية الليزك لتصحيح النظر

مدة عملية الليزك

مدة عملية الليزك
مدة عملية الليزك

عملية الليزك أو المعروفة طبيا باسم تصحيح تحدب القرنية من العمليات التجميلية والعلاجية التي يتم اللجوء لها من قبل الرجال والنساء شرط توافر بعض المعايير اللازمة قبل إجرائها بهدف تصحيح عيوب النظر سواء العيوب الخلقية أو العيوب المكتسبة، وفي هذا المقال سنقدم لكم أهم الأجوبة الخاصة بتفاصيل عملية الليزك من حيث المدة المستغرقة لإجرائها، وخطواتها ، وكيفية استقرار النظر بعد العملية، فتابعونا خلال سطور هذا المقال على Doctor Live  لمعرفة المزيد.



 

عملية الليزك

 

عملية الليزك هي واحدة من العمليات الجراحية التي يتم إجرائها في العين كبديل لارتداء النظارات والعدسات الطبية اللاصقة، ويتم إجرائها من أجل تصحيح مشكلات الرؤية الشائعة، وعملية الليزك هي نوع من العمليات التي تعتمد على انكسار الليزر، حيث يتم إجراء العملية من أجل تغيير شكل القرنية، وفي العادة يتم تركيز الضوء على الشبكية، ولكن عند الإصابة بحالات طبية، مثل قصر النظر وطول النظر والاستاجماتيزم ينحرف الضوء بطريقة غير صحيحة، وبالتالي يحدث تشوش للرؤية، والذي يمكن تصحيحه من خلال عملية الليزك.

 

 

 

مدة عملية الليزك

 

تستغرق عملية الليزك حوالي 10–15 دقيقة لكل عين ويتم استخدام مخدر موضعي على شكر قطرات للعين فقط، ويبقى المريض مستيقظاً أثناء العملية، ويستخدم الطبيب ما يسمى بـ"الإكزايمر ليزر" لإزالة جزء من النسيج الداخلي للقرنية، ثم يتم تحديد كمية الأنسجة بناء علي عيوب الإبصار التي يعاني منها المريض، ثم تأتي الخطوة الأخيرة في إعادة الطبقة السطحية للقرنية إلى وضعها الطبيعي، لتلتحم بالقرنية دون الحاجة لأي غرز جراحية.

 

 

 

أسباب اللجوء إلى علمية الليزك

 

أسباب عملية الليزك ثبل أن تعرف متى يستقر النظر بعد عملية الليزك ، سيكون عليك أن تعلم عزيزي القاريء الحالات التي قد تدفع الطبيب لاقتراح عملية الليزك كعلاج لحالتك. وتتمثل هذه الحالات في:

 

  • قصر النظر
  • طول النظر.
  • الاستجماتزم.

 

 وفي الغالب لن يقترح الطبيب هذه العملية، إلا إذا كنت ترتدي النظارات أو العدسات اللاصقة، وسيوضح الطبيب لك إذا كانت هذه العملية هي الخيار الأفضل لحالتك.

 

 

 

كيف تتم عملية الليزك ؟

 

يستخدم طبيب العيون خلال علمية الليزك شفرةً عالية الدقة تسمّى (مِبضع القرنية المجهري -microkeratome) أو ليزر فيمتوثانية فائق السرعة لشق (سديلة قرنية – corneal flap) في العين.

 

بعد ذلك، ترفع السديلة لكشف أنسجة القرنيّة، في حين يقوم (ليزر إكسيمر – excimer) بإعادة تشكيل القرنيّة عن طريق إزالة الأنسجة غير المرغوب فيها.

 

تستقر السديلة في مكانها وتشفى في غضون بضعة أسابيع.

 

أثناء ذلك، يتمتع المريض على الفور بتحسُّن الرؤية.

 

«إنّ الشيء العظيم في الليزك هو أنّ النتائج تكون دائمة في الغالبيّة العظمى من الحالات»، هذا كما كُتب برسالةٍ إلكترونيّة إلى إريك دونينفيلد – وهو طبيب عيون – والذّي أجرى العديد من الجراحات، بما في ذلك الليزك.

 

وأضاف: «بافتراض وصفة طبيّة ثابتة، يمكن للمرضى توقع استمرار تصحيح الرؤية حتى تحدث التغيرات البصريّة المرتبطة بالعمر – عادةً بعد سن 45 أو 50، أيّ عندما يحتاج معظم الناس إلى نظارات القراءة».

 

لكنّه قال إن الحالات الطبية المرتبطة بالشيخوخة، مثل (إعتام عدسة العين – cataract)، قد تؤدي لتغيير في الرؤية بعد سنوات عديدة من الليزك.

 

في حالات قليلة، تحدث تغيرات في عيون المريض – والتّي من المحتمل أن تحدث مع أو بدون الليزك – تتسبب في انخفاض حدة البصر (حدة الرؤية).

 

 

وهذا ما يسمى (حسر البصر الارتدادي – myopic regression). وقد تحدث تلك التغييرات في غضون عام من العمليّة، أو بعد عقود.

 

(إجراء التحسين السريع – touch-up procedure) والذّي يُسمى (تحسين الليزك – LASIK enhancement) يعيد في كثير من الأحيان حدة البصر.

 

لا يوجد الكثير من الدراسات حول حسر البصر الارتدادي.

 

في غضون عام أو عامين من جراحة الليزك، ربما يحتاج 2% من المرضى إلى إجراء تحسين، وهذا وفقًا لمجلس جراحة الإنكسار الأمريكي.

 

بعد حوالي عشر سنوات، ربما يحتاج 10% من المرضى إلى إجراء تحسين.

 

ويشير إريك دونينفيلد إلى أنّ المرضى الذين يعانون من أسواء انكسار شديدة (نظارات سميكة جدًا) لديهم احتمال أكبر في الحاجة إلى التحسين.

 

ووفقًا للدكتور كريس بلانتون، المراقب الطبي والمستشار لدى “Johnson & Johnson Vision”، إذا كان الجراح يستخدم إجراءً متقدّمًا يسمّى (الليزك المخصص – custom LASIK)، وهو عبارة عن عمليّة جراحيّة مخصصة تُجرى باستخدام مقياس (الزيغ – aberrometer) أو “wavefront LASIK”، فهناك احتمال بنسبة 98% لاحتياجك إلى إجراء واحد فقط، وهذا كل شيء.

 

تعمل تقنية “wavefront” على إنشاء صورة ثلاثيّة الأبعاد للعين لاستخدامها كدليل في إجراء جراحة الليزك.

 

 

 

 

متى يستقر النظر بعد عملية الليزك ؟

 

 بعد عملية الليزك سيحدث جفاف مؤقت للعينين، ولكنك لن تشعر به بهذه الطريقة، وسيقوم الطبيب بإعطائك قطرات العين التي تمنع الالتهابات والعدوى، كما تقوم تلك القطرة بالحفاظ على رطوبة العين.

 

 وقد تتسبب هذه القطرات في حدوث شعور خفيف بالحرقة أو تشوش الرؤية عند استخدامها، لذا لا تستخدم القطرة إلا بعد الحصول على توجيهات الطبيب.

 

 

 وعادة ما يحدث التعافي سريعاً بعد الليزك، وربما تشعر بتشوش الرؤية خلال اليوم الأول بعد العملية، والتي عادة ما تتحسن خلال عدة أيام من الجراحة، وتختلف زيارات المتابعة من طبيب لآخر، ولكن سيكون هناك حاجة لزيارة الطبيب من أجل التقييم خلال الـ 24 أو 48 ساعة القادمة، وسيكون هناك حاجة للفحص لمدة 6 شهور بعد الجراحة حتى يتأكد الطبيب من أنك تعافيت بالكامل.

 

 

وربما تشعر أيضاً بوجود هالات حول الضوء، وربما تشعر بخروج بعض الدموع من العينين، وكذلك انتفاخ الجفن، والحساسية تجاه الضوء، وعادة ما ستختفي الأعراض السابقة خلال أسبوع من الجراحة. وعادة ما ستشعر بالقليل من عدم الراحة بعد الجراحة، والتي قد تكون على شكل حكة أو حرقة، وسيمنحك الطبيب بعض النصائح من أجل تخفيف الأعراض. ويجب تجنب القيام ببعض الأنشطة خلال الشهر الأول من العملية من أجل ضمان نجاح العملية.

 

 

 وعليك أن تعلم عزيزي القارئ أن عملية التعافي قد تستغرق وقتاً أطول من المعتاد في حالة كنت تعاني من قصر النظر الشديد، وسيحدد لك الطبيب الخطة الملائمة للعلاج.

 

 

 

وقد ينصح الطبيب بارتداء النظارات لفترة قصيرة بعد العملية حتى تتم عملية التعافي، ويجب عليك الالتزام بتعليمات الطبيب كاملة بالإضافة إلى الالتزام بزيارات المتابعة.