تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | بالصور.. الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان

لا شك أن الاهتمام والعناية بصحة الفم والأسنان هو وسيلة رئيسية للحفاظ على الصحة العامة إلا أن هناك العديد من ا

التدخين,البكتيريا,الفم,الجراثيم,Doctor Live,آلام الأسنان,تسوس الأسنان,تنظيف الأسنان,كيفية تنظيف الأسنان,عملية,كيفية تنظيف الأسنان بطريقة صحيحة,أوقات تنظيف الأسنان,طريقة تنظيف الأسنان من الجير,خطوات تنظيف الأسنان عند الطبيب,طريقة تنظيف الأسنان بالخيط,طريقة تنظيف الأسنان بالملح,طريقة تنظيف الأسنان من الاصفرار

بالصور.. الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان

الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان
الطريقة الصحيحة لتنظيف الأسنان

لا شك أن الاهتمام والعناية بصحة الفم والأسنان هو وسيلة رئيسية للحفاظ على الصحة العامة، إلا أن هناك العديد من الأشخاص يجهلون طرق تنظيف الأسنان الصحيحة فنجدهم ينظفون بقوة وعنف وهو ما يؤثر سلبا على صحة الأسنان واللثة، حيث يحدث تراجع اللثة ونزيفها، وإزالة مينا الأسنان وبالتالي المعاناة من حساسية الأسنان، وغيرها كثير من المشاكل الأخرى المترتبة على التنظيف الخاطئ للأسنان، ولذلك سنبحث معكم خلال سطور هذا المقال على Doctor Live  الأخطاء الشائعة عند تنظيف الأسنان مع تسليط الضوء على الطرق الصحيحة كالتالي..



 

 

أخطاء شائعة عند تنظيف الأسنان

 

استخدام فرشاة أسنان غير مناسبة

 

لا يلقي الكثير من الأشخاص بالا عند اختيار فرشاة الأسنان، وهي من الاخطاء الشائعة ، حيث ينبغي اختيار الفرشاة بناء على حجم الفم، كما يجب شراء فرشاة أسنان ذات مقبض مريح للإمساك به خلال تنظيف الاسنان.

 

 

ومن إحدى الأخطاء الشائعة التي نقوم بها جميعًا هي شراء فرشاة أسنان ذات الألياف القاسية بسبب الاعتقاد بأنها ستنظف الأسنان بشكل أفضل وأكثر دقة، ولكن في الواقع فإن فرشاة الأسنان ذات الألياف الناعمة تستطيع تنظيف الأسنان بنفس القدر ولكن بأضرار أقل على اللثة.

 

 

وأحياناً لا ننتبه الى القوة التي ننظف بها أسنانا، معتقدين مجددًا أن تنظيف الأسنان بقوة سينظف الأسنان بشكل أفضل، بينما يؤدي تنظيف الأسنان بشدة مع الألياف القاسية الى إصابة اللثة حتى حدوث نزيف.

 

 

 

 

نظيف الأسنان بأوقات متقاربة جدًا

 

من المعروف أن تنظيف الأسنان يتم مرة صباحا فور الاستيقاظ ومرة مساءا قبل النوم، ولكن  اعتاد البعض على تنظيف أسنانهم بعد كل وجبة مباشرة، وهي عادة خاطئة فلا توجد هناك حاجة فعلية لتنظيف الأسنان أكثر من مرتين في اليوم لأنه قد يستغرق لطبقة البلاك 24 ساعة كي تتصلب ليس ذلك فحسب، بل يمكن لتنظيف الأسنان بعد تناول وجبة الطعام مباشرة أن يؤدي الى تلف الأسنان، خاصة إذا تضمنت الوجبة الأطعمة الحمضية كالفواكه أو العصائر.

 

 

عندما تتراكم الحموضة في الفم، يصبح مينا السن أكثر حساسية ولذلك فإن تنظيف الأسنان سيلحق الضرر بها، لذلك يُنصح بالانتظار لمدة حوالي ساعة من نهاية الوجبة، في هذه الأثناء يمكن شطف الفم بالماء أو مضغ علكة خالية من السكر ثم تنظيف الأسنان بالفرشاة إذا شعرتم أنكم بحاجة لذلك.

 

 

وعلى عكس تنظيف الأسنان المتكرر والمتقارب، لا ينصح كذلك بتنظيف الأسنان في أوقات متباعدة جدًا لأن طبقة البلاك التي تتكون من طبقة الجراثيم، تتصلب بعد يوم ومن ثم يصبح من الصعب إزالتها عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة، كما أن تنظيف الأسنان المتباعد سيؤدي مع مرور الوقت الى تراكم طبقة الجراثيم في تجويف الفم مما قد يؤدي الى تسوس الأسنان.

 

 

 

تنظيف الأسنان بشكل خاطئ

 

نظيف الأسنان بالحركة الأفقية يمكن أن يسبب حدوث خدوش على مينا السن، الخدوش التي يمكن أن تتراكم بها البكتيريا ويتطور التسوس. حركة تنظيف الأسنان الصحيحة هي الحركة العمودية، من الأعلى إلى الأسفل والعودة مرة أخرى، بحركات قصيرة، ويمكن تنظيف الأسنان أيضًا بحركات دائرية على سطح السن بأكمله.

 

 

ومن المستحسن بدء تنظيف الأسنان من مكان آخر في كل مرة، حتى تحصل كل الأسنان على نفس مقدار الوقت اللازم لتنظيفها.

 

 

 

 

تخطي أسطح الأسنان الداخلية أثناء تنظيف الأسنان

 

يقضي الكثير من الأشخاص وقتا طويلا لتنظيف الأسنان الامامية رغبة في الحصول على أسنان بيضاء ونظيفة ، وهو ما يؤثر على نظافة الأسنان الخلفية، وهو السبب الذي يتراكم من أجله التسوس في الأسنان الخلفية، والتي تنشأ بها الثقوب أيضًا ما يسبب آلام الأسنان التي تتطلب المزيد من الزيارات المتكررة لطبيب الأسنان، فمن الطبيعي ان تتمكن الفرشاة من الوصول الى جميع اقسام الفم ولكن يجب عدم اهمال الجانب الخلفي من الاسنان.

 

 

 

 

عدم غسل فرشاة الأسنان بعد الاستخدام وعدم الاهتمام بتجفيفها

 

ينصح بعد استخدام فرشاة الاسنان بغسلها جيدا وتجفيفها وهذا من أجل عدم منح الجراثيم الموجودة في غرف الحمام أرضا خصبة لتزدهر عليها، حيث سيتراكم على فرشاة الأسنان الجافة كمية أقل من الجراثيم.

 

 

والبعض لا يغسل فرشاة الأسنان جيدًا بعد الاستخدام، وهذا خاطئ ايضا، فنحن نترك عليها بقايا معجون الأسنان التي تحتوي على الجراثيم التي قمنا بإزالتها من تجويف الفم، وفي الاستخدام التالي للفرشاة قد تعود نفس الجراثيم مجددًا الى الفم وهكذا لن يكون هناك أية قيمة لتنظيف أسناننا.

 

 

 

 

كيفية تنظيف الأسنان بطريقة صحيحة

 

تنظيف الأسنان بطريقة صحيحة يتم من خلال ثلاث مبادئ رئيسية وهي:

 

  • أولا: اختيار الفرشاة المناسبة فمن الأفضل أن تكون ألياف الفرشاة ناعمة ولينة ومستقيمة، مع مراعاة استبدالها بفرشاة جديدة كل ثلاثة أشهر.

 

 

  • ثانيا: وضعية الفرشاة، يجب ضع الفرشاة على أسنانك بحيث تكون في زاوية 45 درجة من خط اللثة، لكي تنظف المنطقة الموجودة تحت اللثة.

 

 

  • ثالثًا: تنظيف الأسنان بلطف، من الضروري القيام بحركات صغيرة لتنظيف السن من الداخل والخارج وأيضًا لتنظيف سطح الأسنان حيث تتم عملية المضغ، ولكي تحرص على التنظيف بلطف، حاول أن تفرش أسنانك بيدك غير المهيمنة.

 

 

 

نصائح Doctor Live  للحفاظ على صحة ونظافة الأسنان

 

الحفاظ على صحة ونظافة الأسنان يتطلب بذل بعض المجهود الذي يصبح بالتكرار والعادة أمر طبيعي غير مجهد إطلاقا، وذلك من خلال إتباع الآتي:

 

 

  • ينبغي استخدم الخيط وغسول الفم بجانب تفريش الأسنان بالفرشاة والمعجون المخصص، وذلك للحد من خطر إصابتك بتسوس الأسنان وأمراض اللثة.

 

 

  • ينبغي استخدام فرشاة أسنان مناسبة بشعيرات ناعمة ومبللة بالماء، والابتعاد عن أنواع فراشي الأسنان الصلبة الجافة التي قد تتسبب بتأكل المينا مع الوقت وتجريح اللثة، ما قد يجعل أسنانك ضعيفة ومصفرة.

 

 

  • ينبغي عدم تناول عدد كبير من الوجبات الخفيفة خلال اليوم وخاصة الوجبات العالية بالسكر والغير صحية، كالعصائر والمشروبات الغازية، مع تجنب التدخين قدر الإمكان لأنه يقلل من تدفق الدم الى فمك، ما قد يزيد من فرص الإصابة بأمراض اللثة وسرطان الفم.

 

 

  • ينبغي زيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم لعمل فحوصات الأسنان الهامة والوقوف على صحتها ونظافتها والعمل على ما يواجه الأسنان من أمراض قد تتفاقم بالإهمال إلى عواقب وخيمة.

 

  • ينبغي تناول العلكة الخالية من السكر ولو مرة واحدة في اليوم، لأنها تعزز عملية  افراز اللعاب في الفم، وتقلل من جفافه الذي قد يزيد من احتمالية تكاثر الجراثيم في الفم.

 

 

  • وأخيرا ينبغي تغيير فرشاة الأسنان بشكل دوري للحفاظ على صحة الفم والأسنان بشكل عام، حيث يجب تغيير فرشاة الأسنان كل 3 أشهر، اذ أنها بعد هذه الفترة تصبح غير فعالة، وملوثة.