تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الصين تستقبل تبرعات عالمية لمواجهة فيروس كورونا

قالت مصلحة الجمارك الصينية الأحد إن المواد المتبرع بها إلى الصين من الخارج من أجل مكافحة الالتهاب الرئوي ال

درجة حرارة الجسم,الالتهاب الرئوي,فيروس كورونا هل هو مميت,الفيروس الجديد,هل ينتقل فيروس كورونا عن طريق الهواء,هل مرض كورونا يسبب الوفاه,فيروس كورونا الجديد,أعراض كورونا عند الاطفال,فيروس كورونا أعراضه واسبابه

أخبار كورونا

الصين تستقبل تبرعات عالمية لمواجهة فيروس كورونا

فيروس كورونا
فيروس كورونا

قالت مصلحة الجمارك الصينية، الأحد، إن المواد المُتبرع بها إلى الصين من الخارج من أجل مكافحة الالتهاب الرئوي الناتج عن فيروس كورونا الجديد، ستخضع لإجراءات تخليص جمركي سريعة.



 

 

وبحسب المصلحة، فإن الجمارك ستسمح في الحالات العاجلة بتخليص المواد المتبرع بها بعد إجراء أعمال تسجيل بسيطة، على أن يتم إتمام إجراءات التخليص الجمركي لاحقاً.

 

 

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا"، السبت، عن المصلحة قولها إنه سيتم بذل أقصى الجهود لضمان إجراء تخليص جمركي سريع للأدوية المستوردة، ومنتجات التعقيم، ومعدات الحماية والخدمات الطبية لمحاربة تفشي فيروس كورونا الجديد.

 

 

وطالبت المصلحة بضرورة توفير "ممرات خضراء" وافتتاح منافذ خدمات خاصة للجمارك لتسريع عمليات التخليص الجمركي الخاصة بتبرعات المواد الطبية القادمة إلى الصين من الخارج.

 

 

وطلبت سلطات الجمارك والصحة الصينية من المسافرين المحليين والأجانب الإبلاغ عن ظروفهم الصحية لكبح انتشار فيروس كورونا الجديد عبر الحدود.

 

 

وكان الرئيس الصيني شي جين بينج قد حذّر من أنّ الصين تُواجه "وضعا خطرا"، عازيا ذلك إلى "تسارع" انتشار وباء الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي أودى بحياة 56 شخصا، على الرّغم من تعزيز الإجراءات المتّخذة في سبيل كبحه.

 

 

وقال شي جين بينج، عقب اجتماع للمكتب السياسي الذي عقده، السبت؛ بشأن مكافحة الفيروس، إن بلاده تواجه "وضعا خطيرا"؛ حيث إن فيروس كورونا "ينتشر بشكل سريع".

 

 

وأصدر مجلس الدولة الصيني، في وقت سابق السبت، إرشادات جديدة خاصة بالسفر من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا الجديد، تشمل وضع أجهزة لقياس درجة حرارة الجسم في نقاط العبور الرئيسية.

 

 

ودعا المجلس، الذي يمثل أعلى سلطة إدارة في البلاد، إلى تعزيز إجراءات الصحة العامة على متن القطارات والطائرات، حيث يسافر الملايين خلال عطلة نهاية الأسبوع للاحتفال ببداية العام القمري الجديد.