تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | الضعف الجنسي.. مشكلة مرضية أم نفسية

بدون أدنى شك الضعف الجنسي مشكلة شئنا أم أبينا لابد أن نتحدث عنها لأنها تواجه نسبة ليست بالقليلة من الرجال ممن

الضعف الجنسي,علاج الضعف الجنسي,ضعف الانتصاب,العلاقة الجنسية,مرض السكري,المسالك البولية,سرعة القذف,مشكلة الضعف الجنسي,العضو الذكري,الحيوانات المنوية,الموجات فوق الصوتية,Doctor Live,ضيق الشرايين,إصابات العمود الفقري,علاج ضعف الانتصاب عند الشباب,علاج الضعف الجنسي عند الرجال بالاعشاب,علاج الضعف الجنسي النفسي,علاج الضعف الجنسي عند الرجال بالأدوية,حبوب علاج الضعف الجنسي عند الرجال

الضعف الجنسي.. مشكلة مرضية أم نفسية

الضعف الجنسي
الضعف الجنسي

بدون أدنى شك الضعف الجنسي مشكلة شئنا أم أبينا لابد أن نتحدث عنها لأنها تواجه نسبة ليست بالقليلة من الرجال ممن اعترفوا بوجود المشكلة وذهبوا لتشخيصها والوقوف على علاجها، بينما نسبة أخرى من الرجال تخشى الذهاب إلى الطبيب باعتبار هذه المشكلة من المشاكل المحرجة لرجولتهم، لذلك سنقدم لجميع الرجال الذي يعانون من مشكلة الضعف الجنسي سواء اعترفوا بها أو لم يعترفوا، كافة الحلول الممكنة للتخلص منها والتمتع بحياة حميمية طبيعية، فإلى التفاصيل الطبية على Doctor Live  .



 

 

 

الضعف الجنسي .. مشكلة مرضية أم نفسية

 

 

تسمى مشكلة الضعف الجنسي "بضعف الانتصاب" وهو ما يعني عدم قدرة الرجل على الانتصاب أي انتصاب العضو الذكري أو القضيب لإتمام العملية الجنسية، وهي المشكلة التي يعاني منها بعض الرجال دون الاقتصار على فئة عمرية معينة، بل يمكن أن يصاب بها الشباب، ولكن النسبة الأكبر في الإصابة تكون للرجال المتقدمين في العمر .

 

 

 

تؤثر مشكلة الضعف الجنسي على حياة الرجل الزوجية وحياته الشخصية، لما لها من تأثير سلبي على رجولته أمام نفسه، ولكننا نود أن نوجه عناية جميع المصابين بالضعف الجنسي أنه في حال تكرار هذه المشكلة لديكم لابد من الذهاب إلى الطبيب المختص دون الشعور بالخجل، لأنه ربما يكون الضعف الجنسي علامة على مشكلة صحية تحتاج إلى علاج، كما يمكن أن تكون علامة على مشاكل نفسية أو عاطفية يجب معالجتها كذلك من قبل أحد المختصين.

 

 

هذا وقد أشارت الأبحاث والدراسات الطبية إلى أن نحو 70 % من حالات الضعف الجنسي لها أسباب طبية، وحوالي 30% يكون لأسباب نفسية، كما أن هناك بعض الإحصائيات التي أشارت بأن هناك من 18 إلى 30 مليون شخص مصاب بضعف الانتصاب فمريض ضعف الانتصاب لديه رغبة جنسية ممتازة، ولكن الجسم يفشل في الاستجابة لهذه الرغبة .

 

 

 

ولا تنحصر مشاكل الرجل الجنسية في الإصابة بهذه المشكلة فقط بل هناك بعض المشاكل والاضطرابات الأخرى مثل: سرعة القذف ، وتأخر أو غياب القذف ، فقدان الرغبة الجنسية.

 

 

كيف تعرف إذا كنت مصابًا بالضعف الجنسي ؟

 

الإجابة على هذا السؤال تقودنا إلى الحديث عن كيفية إتمام العلاقة الجنسية السليمة أو الصحيحة التي يمكن تلخيصها في الآتي:

 

إتمام العلاقة الجنسية السليمة يحدث بإتمام عملية الانتصاب والتي يشعر بها الرجل نتيجة لزيادة تدفق الدم إلى القضيب، وعادة ما يتم تحفيز تدفق الدم إما عن طريق الأفكار الجنسية أو الاتصال المباشر مع القضيب فعندما يصبح الرجل متحمسًا جنسيًا، تسترخي العضلات الموجودة في القضيب مما يسمح بزيادة تدفق الدم عبر شرايين القضيب ويملأ هذا الدم غرفتين داخل القضيب تسمى الجسم الكهفي، وعندما تملأ الغرف بالدم، ينمو القضيب ويصبح منتصب، وينتهي الانتصاب عندما تنقبض العضلات ويمكن للدم المتراكم أن يتدفق عبر عروق القضيب مرة أخرى.

 

 

ومن الممكن أن يحدث الضعف الجنسي عند الرجل في أي مرحلة من مراحل عملية الانتصاب، ولذلك فإن القدرة على استمرار الانتصاب تتطلب ما يلي:

 

  • أولا: جهاز عصبي صحي وسليم يقوم بنقل الإشارات العصبية في المخ والعمود الفقري والقضيب.

 

  • ثانيا: شرايين سليمة في وبالقرب من الغرفة الأولى بالقضيب.

 

  • ثالثا: عضلات مرنة وأنسجة ليفية سليمة بالغرفة الأولى بالقضيب.

 

  • رابعا: معدلات ملائمة من الأكسيد النتري في القضيب.

 

 

 

فحوصات الكشف عن الضعف الجنسي

 

بعدما تعرفت على شكل الضعف الجنسي وكما ذكرنا في السطور السابقة تكرار حدوثه المتمثل في عدم القدرة على إتمام العلاقة الجنسية أو الحفاظ عليها، يتعين التوجه إلى الطبيب للوقوف على السبب والعمل على العلاج المناسب، وتشمل فحوصات التشخيص الآتي:

 

 

 

الفحص البدني لتشخيص الضعف الجنسي

 

وقد يشمل ذلك إجراء فحص دقيق للقضيب والخصيتين وفحص الأعصاب .

 

 

اختبارات الدم لتشخيص الضعف الجنسي

 

قد يتم إرسال عينة من دم الرجل إلى المختبر للكشف عن علامات أمراض القلب والسكري وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون وأمراض أخرى.

 

 

اختبارات البول لتشخيص الضعف الجنسي

 

مثل اختبارات الدم، يتم استخدام اختبارات البول للبحث عن علامات مرض السكري والأمراض الكامنة الأخرى التي قد تسبب الضعف الجنسي.

 

 

الموجات فوق الصوتية لتشخيص ضعف الانتصاب

 

يتم إجراء هذا الاختبار عادة على يد متخصص في المختبر ويتضمن هذا الاختبار استخدام جهاز يشبه العصا يوضع على الأوعية الدموية التي تزود القضيب بالدم ويتم إجراء هذا الاختبار أحيانًا مع حقن أدوية داخل القضيب لتحفيز تدفق الدم وحدوث الانتصاب.

 

 

الفحص النفسي لتشخيص الضعف الجنسي

 

قد يطرح عليك الطبيب بعض الأسئلة للتعرف على ما إذا كنت تعاني اكتئابًا أو اضطرابات نفسية أخرى تتمثل في التوتر والإجهاد الشديد لأن هذه العوامل من دورها أن تسبب الضعف الجنسي.

 

 

 

أسباب الضعف الجنسي عند الرجال

 

أشارت الدراسات الطبية غلى وجود سببين للإصابة بالضعف الجنسي، إما سبب مرضي، أو سبب نفسي دون وجود سبب ثالث، ومنها نلخص لكم أسباب الإصابة بالضعف الجنسي كالتالي:

 

 

  • هناك أسباب متعلقة بالجهاز التناسلي ، من حيث عدم وجود الخصيتين منذ الولادة مع التنويه بأن وجود 25% من إحدى الخصيتين في حالة سليمة قد تكون كافية لإنتاج العدد الكافي من الحيوانات المنوية والهرمونات الذكرية، كذلك الأمراض التي تصيب الخصيتين قبل البلوغ مثل مرض النكاف والزهري لهما علاقة بإصابة الرجال بالضعف الجنسي.

 

  • وهناك أسباب متعلقة بالعضو الذكري مثل الأمراض الخلقية بالعضو أو حدوث تضخم بالعضو في بعض حالات مرض الزهري والمرض الحبيبي اللمفاوي التناسلي.

 

  • وهناك أسباب متعلقة بمجرى البول مثل إصابات وتليف وأحيانا ضيق مجرى البول أو وجود فتحة مجرى البول جانبية أو خلفية.

 

  • وهناك أسباب متعلقة بالجهاز العصبي المركزي مثل إصابات العمود الفقري ومرض الزهري ومرض السل بالعمود الفقري وسرطان العمود الفقري.

 

  • وهناك أسباب متعلقة بالغدد ومرض السكري المزمن والأمراض المتعلقة بالقلب والشرايين والأوعية الدموية.

 

  • وهناك أسباب أخرى للضعف الجنسي مثل تناول المشروبات الكحولية أو العقاقير المتمثلة في المخدرات والمهدئات.

 

  • وهناك أسباب مؤقتة للضعف الجنسي نتيجة عوامل طارئة مثل الإجهاد الجسمي أو النفسي أو الجنسي وسرعة الإنزال أو القذف.

 

  • وأخيرا هناك عوامل نفسية تتمثل في نقص الرغبة الجنسية نتيجة التعرض للتوتر الشديد والإجهاد والاكتئاب.

 

 

 

حلول الضعف الجنسي

 

 

الحلول الممكنة لعلاج الضعف الجنسي عند الرجالتتوقف على تحديد سبب مشكلة الإصابة بهذه الحالة سواء كانت مرضية أو نفسية أو اجتماعية ، وعلى كل الحال سنقدم لكم أهم الطرق المتاحة لعلاج الضعف الجنسي كالتالي:

 

 

  • قبل البدء في العلاج الدوائي للضعف الجنسي ينبغي ضرورة التوقف عند التدخين ، خفض الوزن، ممارسة التمارين الرياضية ، وأخيرا الحصول على المساعدة لعلاج الاكتئاب، أو القلق أو غيرهما من مخاوف الصحة النفسية.

 

 

  • يمكن تلقي بعض الأدوية المساعدة للتخفيف من مشكلة الضعف الجنسي باستشارة الطبيب المختص، حيث هناك بعض الأدوية التي تعمل على تحسين الدورة الدموية للقضيب، وهذه الأدوية تأخذ من 30 إلي 60 دقيقة حتى تبدأ في العمل، و لا يجب استخدامها أكثر من مرة في اليوم.

 

 

  • تلجأ بعض الرجال إلى استخدام الفياجرا باعتبارها الطريقة الأشهر لعلاج ضعف الانتصاب على الإطلاق وهناك أيضاً دواء السياليس يمكن تناوله قبل العلاقة الجنسية بأكثر من 36 ساعة ولكننا لا ننصح بإتباع هذه الطرق، بل ينبغي تشخيص الحالة والوقوف على السبب الرئيسي والعمل على علاجه طبيا.

 

 

 

  • علاج الضعف الجنسي بالحقن وهي من الطرق الفعالة لعلاج مشكلة ضعف الانتصاب أيضا هي طريقة حقن القضيب بالعلاج مباشرة وهذا يعتمد على توسيع الأوعية الدموية داخل القضيب ويتم ذلك من خلال إبرة  رفيعة دقيقة يتم حقنها في قاعدة القضيب أو جانبه ويتم ضبط جرعة كل حقنة بحيث تحقق انتصابًا لا يدوم أكثر من ساعة ولأن الإبرة المستخدمة رفيعة للغاية، فعادة ما يكون الألم الناتج عن موقع الحقن طفيفًا.

 

 

  • علاج الضعف الجنسي بفحص هرمون التوستوسترون، وذلك لأن هذا الهرمون يعتبر منظمًا للرغبة الجنسية، ففي بعض حالات ضعف الانتصاب قد ينصح الأطباء بإجراء الفحوصات لمعرفة تركيزه في الدم وإذا تبين أن تركيزه منخفض عندها ينصح الأطباء ببدائل التوتستوسترون كعلاج مناسب.

 

 

  • ممارسة التمارين الرياضية لعلاج الضعف الجنسي فممارسة التمارين الرياضية يمكن أن تحسن من حالة ضعف الانتصاب ومع ذلك، قد تصبح مزايا ممارسة الرياضة أقل لدى بعض الرجال، بما في ذلك المصابين بأمراض القلب القائمة أو غيرها من الحالات الطبية الخطيرة.

 

 

  • علاج الضعف الجنسي بأجهزة الضخ، حيث يوضع القضيب داخل أنبوب أسطواني ثم تقوم الأنبوب بشفط الهواء مسببة ضغط سلبي على القضيب مما يساعد على امتلائه بالدم ويؤدي أخيراً للانتصاب فهو أنبوب مجوف مع مضخة تعمل باليد أو بطارية تعمل بالطاقة.

 

 

  • علاج الضعف الجنسي بالجراحة فضعف الانتصاب يأتي نتيجة ضيق الشرايين الواصلة للقضيب و يكون ذلك غالباً في صغار السن لذلك يكون علاج هذا الانسداد جراحياً ويتم اللجوء إلى الجراحة لعلاج ضعف الانتصاب في حال فشل الطرق الأخرى في علاج المشكلة حيث تتم الجراحة من خلال زراعات القضيب.

 

 

  • وبعد أن عرضنا لكم الطرق المختلفة لعلاج الضعف الجنسي يبقى العلاج بتركيب دعامة للقضيب أخر الحلول الممكنة عند نفاذ كل الحلول المطروحة أمامكم في هذا المقال، وذلك لأنه بمجرد تركيب الدعامة لا يمكن الرجوع إلى الوضع الطبيعي مرة أخرى وهو ما يعني ضرورة التفكير جيدا قبل الخضوع لهذا الإجراء، ولكنه على أي حال يحقق نسب نجاح ورضا عند 95% من الحالات.

 

 

الأشخاص المؤهلون لتركيب الدعامة الذكرية

 

الضعف الجنسي الناتج عن مشكلة طبية أو مرضية هي الحالة الأمثل لعلاجها بتركيب الدعامة الذكرية، وستكون مرشحا جيدا لتركيب الدعامة الذكرية التي تعمل على علاج الضعف الجنسي في هذه الحالات:

 

  • في حال المعاناة من ضعف انتصاب مستمر .
  • في حال فشل كل الطرق والوسائل الأخرى التي تعمل على علاج الضعف الجنسي بالأدوية والحقن.
  • في حال فشل استخدام مضخة القضيب دون حدوث تحسن.
  • في حال معاناتك من أمراض مختلفة تعيق حدوث العملية الجنسية بسلاسة.

 

 

ولن تكون مرشحا جيدا لتركيب الدعامة الذكرية في هذه الحالة:

 

  • في حال معاناتك من الضعف الجنسي الناتج عن الاضطرابات النفسية والإجهاد.
  • في حال افتقارك للرغبة الجنسية أو انعدامها لديك.
  • في حال معاناتك من التهاب في المسالك البولية.
  • في حال معاناتك من التهاب أو مشاكل أخرى في جلد القضيب أو كيس الصفن.