تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | مراحل نزول الوزن بعد التكميم.. و 5 علامات لنجاح العملية

تكميم المعدة هي أشهر جراحات إنقاص الوزن التي تتم بصورة كبيرة في عالم التجميل بهدف التخلص من السمنة المفرطة وم

تكميم المعدة,السمنة المفرطة,الدهون,النظام الغذائي,الكلي,فقدان الوزن,الرياضة,فقدان الشهية,التمارين الرياضية,التخدير الكلي,عملية تكميم المعدة,إنقاص الوزن,تناول الطعام,جراحات إنقاص الوزن,تكميم المعدة بدون جراحة,عملية,عملية التكميم الدقيق,عملية التكميم,التكميم الدقيق

مراحل نزول الوزن بعد التكميم.. و 5 علامات لنجاح العملية

تكميم المعدة
تكميم المعدة

تكميم المعدة، هي أشهر جراحات إنقاص الوزن التي تتم بصورة كبيرة في عالم التجميل بهدف التخلص من السمنة المفرطة ومن الأمراض المصاحبة لها، حتى ينعم جميع الأشخاص بالصحة والعافية، ونظرًا للتطورات التكنولوجية الهائلة التي نحياها حاليًا اصبح بالإمكان إجراء عمليات تكميم المعدة بدون جراحة من خلال المنظار الدقيق الذي يقلل شقوق الجراحة، ولا يترك آثارا لأي ندوب جراحية تشوه مظهر الجسم بعد الانتهاء من العملية، وفي هذا المقال سنقدم للجميع تفاصيل الهدف الأسمى من عمليات التكميم،  إلا وهو مراحل نزول الوزن بعد عملية تكميم المعدة، كيف تتم؟ وكيف يمكن حسابها؟ سنتعرف على الإجابات الوافية في السطور القادمة.



 

 

عملية تكميم المعدة

 

تتعدد عمليات السمنة، وتبقى علمية تكميم المعدة أشهر جراحات إنقاص الوزن التي يتم اللجوء لها حيث يستهدف إجراء تكميم المعدة إنقاص الوزن من خلال إزالة جزء معين من المعدة يضم الأجزاء الرئيسية المسؤولة عن إنتاج هرمون الغريلين، ذلك الهرمون المسؤول عن تحفيز الشعور بالجوع، وبناء عليه فإن تناول الشخص لكمية قليلة من الطعام تشعره بالشبع والامتلاء، وبعد أن يتم إزالة هذا الجزء من المعدة لا يمكن إعادته مرة أخرى، لذلك ينبغي التفكير مليًا قبل إجراء عملية تكميم المعدة، فعلى الرغم من فوائدها وأهميتها، إلا أنها مخاطرة لا تحتمل الرجوع فيها.

 

 

تستهدف عملية تكميم المعدة إزالة واستئصال حوالي  70-80% من حجم المعدة ليصبح شكل ما تبقى من المعدة وحجمه بحجم ثمرة الموز تقريباً، وهو السر وراء إنقاص الوزن بفعالية، حيث يشعر المريض بالشبع والامتلاء سريعا، ولكن ما يجب التنويه عنه أن نتائج تكميم المعدة لا تظهر بشكل فوري بمجرد الانتهاء من العملية، ولكنها نتائج تظهر بشكل تدريجي خلال 6 إلى 9 شهور من الإجراء، لذلك لا تتعجل ظهور النتائج ولكن اتبع نمط حياة صحي سيجلب لك أكثر ما ترغب من عمليتك.

 

 

 

خطوات عملية تكميم المعدة

 

  • عملية تكميم من العدة من الجراحات التي تتم تحت تأثير التخدير الكلي حتى لا يشعر المريض بالألم أثناء الإجراء، وتستغرق هذه العملية حوالي 3 ساعات.

 

 

  • تتم أولى خطوات عملية تكميم المعدة بعد تخدير المريض بإحداث شق جراحي كبير أعلى البطن لإدخال أدوات الجراحة وقص المعدة، والإبقاء على جزء صغير من المعدة أنبوبي الشكل أو بحجم الموزة.

أما تكميم المعدة المتبع الآن على نطاق واسع، هو التكميم الدقيق الذي يتم بشكل أحدث دون ندوب جراحية كالتالي:

 

  • يتم إجراء تكميم المعدة من خلال  المنظار الدقيق، حيث تختلف في طريقة عمل شقوق الجراحة، بحيث يتم عمل شقوق جراحية صغيرة فقط في عدة أماكن متفرقة من البطن، أي تتم بأقل قدر من التدخل الجراحي.

 

  • ويتم إدخال المنظار عبر شقوق الجراحة وإجراء العملية باستخدام المنظار الذي يمكن الطبيب من رؤية البطن من الداخل بوضوح دون الحاجة لعمل جرح كبير، وبيتم التخلص من حوالي 75% من حجم المعدة، وهو الجزء المسؤول عن إنتاج أغلب الهرمونات التي تتحكم في الشهية والجوع، وبالتالي تصبح الرغبة في تناول الطعام أقل ما يمكن، كما أن المعدة تستوعب فقط مقدار كوب واحد من الطعام.

 

  • وتنتهي عملية التكميم الدقيق بدون ندوب أو آثار لجروح سوى آثار بسيطة جدا سينسى معها المريض أنه أجرى عملية لإنقاص الوزن، والأهم أنه لا يشعر بالألم مع هذه العملية مقارنة بإجراء العملية الجراحية.

 

 

 

مراحل نزول الوزن بعد إجراء عملية التكميم

 

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على مراحل نزول الوزن بعد عملية التكميم، وهو ما يختلف من شخص لآخر كالتالي:

 

  • مؤشر كتلة الجسم قبل التكميم.

 

  • طول الجسم.

 

  • الأنشطة اليومية للمريض من الخروج لعمل أو القيام بأنشطة يومية مختلفة.

 

  • قدرة الجسم على حرق الدهون.

 

  • الالتزام بالطعام الصحي والبرنامج الغذائي.

 

  • الرياضة اليومية التي يمارسها المريض بعد التكميم.

 

وبناءً على تلك العوامل يضع الطبيب جدولًا تقديرياً لمراحل نزول الوزن بعد التكميم ، وبعد اتباع الجدول وخلال فترة تقدر بعامين بعد العملية يفقد المريض متوسط 65% من وزنه قبل العملية.

 

 

 

كيفية حساب الوزن المفقود بعد عملية التكميم

 

قد تكون الأسابيع الأولى هي الأكثر صعوبة على المريض من ناحية محاولة الالتزام بالنظام الغذائي، كما أنها الفترة الأقل تأثيرًا في فقدان الوزن، أما بعد مرور حوالي 3 أشهر من العملية، يكون المريض قد تأقلم على نظامه الصحي وبدأ في ملاحظة فقدان الوزن.

 

 

ولذلك فإن الأطباء ينصحون بالبدء في حساب الوزن المفقود بداية من الشهر الثالث، حتى يجد المريض فارق ملحوظ في الوزن، وبالتالي يتحمس للاستمرار على تعليمات الطبيب، ويمكن أن يتبع المريض أسلوبين في حساب الوزن المفقود وهما:

 

 

  • احتساب الوزن مع بداية كل أسبوع، وفي نهاية الأسبوع يتم حساب فارق الوزن.

 

  • تحديد وزن أسبوعي لخسارته مع اتباع التعليمات، وفي نهاية الأسبوع يحسب الفارق، وبناءً عليه يحدد المريض نجاح نظامه الغذائي والرياضي أم أن هناك حاجة لبذل المزيد من الجهد.

 

  • وباعتبار أن معدل فقدان الوزن قد يكون غير مُرضياً لبعض المرضى، أو أقل من توقعاتهم، فإن الكثير من المرضى يبذلون قصارى جهدهم في ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على فقدان الوزن، ولكن دون إخلال بالنظام الغذائي حتى لا تتأثر الصحة العامة للجسم.

 

 

 

نصائح تساهم في نزول الوزن بعد التكميم

 

بعد إجراء عملية تكميم المعدة سيكون من الضروري اتباع تعليمات الطبيب، والتي تساعد بصورة مباشرة في نزول الوزن، فتمر مراحل نزول الوزن بعد التكميم بصورتها الطبيعية دون وجود عائق يحول دون نقصان الوزن، ومن أهم تلك التعليمات:

 

بعد عملية التكميم مباشرة يُمنع المريض من الممارسات اليومية التي تحتاج لبذل مجهود.

 

بعد عملية التكميم لابد أن يلتزم المريض الراحة خلال فترة النقاهة، وهي مدة يحددها الطبيب، ويبدأ بعدها بالحركة أو بذلك المجهود بشكلٍ تدريجي.

 

بعد عملية التكميم يتبع المريض برنامج غذائي محدد، قائم على تحديد كميات الطعام وتحديد نوعيته، فجميع الأطعمة يجب أن تكون صحية.

 

بعد عملية التكميم يلتزم المريض ببرنامج رياضي متكامل، يبدأ بمراحل أولية ثم يتصاعد مع مرور الوقت.

 

بعد عملية التكميم  يلتزم ببرنامج علاجي متكامل بعد العملية لضمان التئام الجروح الداخلية والقضاء على أي فرص لحدوث قرح بالمعدة أو انفصال لأنسجتها.

 

بعد عملية التكميم يلتزم ببرنامج علاجي خاص بالمكملات والغذائية، لتعويض أي نقص بالفيتامينات أو المعادن، وغالباً ما يستمر المريض على ذلك البرنامج لفترة طويلة.

 

بعد عملية التكميم قد يرى المريض أن بعض التعليمات غير ضرورية، ولكن تلك التعليمات هي الوسيلة الأكثر تأمينًا لمرور فترة النقاهة بدون أعراض جانبية خطيرة، وهي أيضًا من العوامل المساعدة على نجاح العملية.

 

 

 

5 علامات لنجاح عملية تكميم المعدة

 

يعتمد نجاح عملية تكميم المعدة على الكثير من العوامل أهمها كفاءة الطبيب القائم على الجراحة؛ وخبرته بهذا النوع الدقيق من العمليات، فذلك لا يضمن نجاح العملية فحسب، ولكن يضمن أيضًا الحفاظ على حياة المريض من الوقوع في أي خطأ أثناء الجراحة.

 

 

 

أما مؤشرات نجاح عملية تكميم المعدة فيمكن ملاحظتها فيما يلي:

 

 

  1. الشعور بالشبع والامتلاء مع النظام الغذائي المحدد بعد العملية.

 

  1. ملاحظة فقدان الشهية لأي أطعمة أو مشروبات خارج أوقات تناول الطعام.

 

  1. مرور مراحل نزول الوزن بعد التكميم وفق الجدول الذي توقعه الطبيب.

 

  1. ملاحظة تأثر الوزن بزيادة الحركة أو الرياضة اليومية.

 

  1. وتعتبر مراحل نزول الوزن بعد التكميم هي المؤشر الأكثر دلالة على نجاح عملية التكميم وسيرها في طريقها الصحيح.