تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | ما لا تعرفه عن مرض "العرج المتقطع "

يواجه الكثير منا عند المشي سواء لمسافات طويلة أو قصيرة الشعور بالألم في الساقين وهو ما يضطرنا إلى الوقوف لأخذ

الجلد,الدهون,الصفائح الدموية,تصلب الشرايين,الأوعية الدموية,التمارين الرياضية,الفيتامينات,ضغط الدم,المرض,إنقاص الوزن,سكر الدم,Doctor Live,ضغط الدم المرتفع,أمراض الأوعية الدموية,علاج العرج المتقطع,أدوية لعلاج العرج المتقطع,أسباب العرج عند الأطفال

ما لا تعرفه عن مرض "العرج المتقطع "

العرج المتقطع
العرج المتقطع

يواجه الكثير منا عند المشي سواء لمسافات طويلة أو قصيرة الشعور بالألم في الساقين، وهو ما يضطرنا إلى الوقوف لأخذ قسط من الراحة، ومن ثم إكمال المسير، وقد تكون هذه الحالة من الحالات الطبيعية إذا كانت المسافة طويلة، ولكن في حال كانت المسافة قصيرة والشعور بالألم يزداد رغم عدم الضغط على الساقين ففي هذا الوضع يجب الانتباه وأخذ الحيطة بشأن ما يعرف بـ"العرج المتقطع"، فما هو مرض العرج المتقطع؟ وما هي أعراضه؟ وكيف يمكن علاجه؟ سنتطرق بالتفصيل إلى هذا المرض الغامض الذي لا يعلم عنه الكثيرين خلال هذا المقال على Doctor Live .



 

مرض العرج المتقطع

 

يشير مرض العرج المتقطع إلى إحدى أمراض الأوعية الدموية وخصوصا تصلب الشرايين، حيث يشعر الشخص المصاب أثناء المشي بألم مفاجئ في العضلات الخلفية للساقين، أو عند ممارسة التمارين الرياضية، أو عند بذل أي مجهود عضلي  يتطلب فيه الجسم إلى الأكسجين ولكن الدورة الدموية لجسم المصاب غير قادرة على إيصال هذا الأكسجين بشكل كاف إلى تلك المناطق، ما يجعل العضلات تتلقى كمية قليلة جداً من الأكسجين، وبالتالي الشعور بالألم، وتزداد تحذيرات المنظمات الطبية بشأن الأشخاص المصابين بهذا المرض بأنهم معرضون لخطر الإصابة بأمراض في القلب والأوعية الدموية، وقد يصل الخطر إلى حد الإصابة بالنوبات القلبية.

 

 

 

أعراض مرض العرج المتقطع

 

  • الخدر و التنميل و الشعور بالإرهاق و التعب عموماً.

 

  • الشعور بعدم الراحة، الذي يمتد من القدم حتى أعلى الفخذ.

 

  • ألم و تشنج في عضلات الساق خاصةً بعد ممارسة التمارين الرياضية. ثم يزول الألم خلال عشر دقائق من التوقف عن الحركة و الحصول على الراحة.

 

  • ألم و تشنج العضلات قد يرافقه الأعراض الشائعة السابقة أو قد يحدث مع نقص تروية حاد و مفاجئ في الأطراف.

 

  • عندما تستمر هذه الأعراض لمدة 6-12 شهر، يتم تشخيص المريض أنه مصاب بالعرج المتقطع الناتج عن مشاكل في شرايين الأطراف السفلية.

 

  • الأفراد المدخنون أو الذين يعانون من عوامل أخرى مؤدية لزيادة خطورة الأمراض القلبية، هم أكثر عرضة و خطورة للإصابة بأمراض الشرايين الطرفية.

 

 

 

تشخيص العرج المتقطع

 

التشخيص بالفحوصات البدنية

 

وجود الأعراض المرافقة لارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الشحوم، داء السكري، تصلب الشرايين أو فشل العضلة القلبية.

 

وجود أعراض انسداد في الشرايين الطرفية. و التي يشار إليها من خلال: انخفاض النبض (تدفق الدم) في شرايين الفخذ أو الركبة أو الساق سواءً الجزء الأمامي أو الخلفي، وعلى العكس تماماً أي إذا كان النبض و تدفق الدم جيداً لهذه المناطق، إذاً احتمالية انسداد أو تضيق الشرايين السفلية هو قليل جداً.

 

 

 

في حالات انسداد الشرايين السفلية الحاد و المفاجئ، تتمثل الأعراض المرافقة بما يلي:

 

  • ألم حاد مفاجئ و متواصل.

 

  • شحوب و برودة الأطراف أو تلون لون البشرة (كما لو أنها منقّطة).

 

  • زيادة سماكة و تصلب العضلات و الألم فوق العضلة.

 

 

 

أما حالات الانسداد الشديد في الشرايين، فيرافقه ما يلي:

 

  • ألم أثناء الراحة و ليس فقط عند المشي.

 

  • ضمور العضلات.

 

  • الزرقة و التقرحات.

 

 

 

الشخيص بالتحاليل و الفحوصات

 

  • تحليل الدم لقياسمستوى سكر الدم و الكولسترول.

 

  • الكشف عن وجود فقر الدم، لأنه يؤدي إلى تفاقم الأعراض. بما في ذلك تعداد الصفيحات الدموية.

 

  • مؤشرات العوامل الالتهابية في الدم

 

  • قياس مستوى ضغط الدم و وظائف الكلية.

 

 

التشخيص بالتصوير الأوعية الدموية

 

الأمواج فوق الصوتية: يتم إجراء هذا الاختبار للكشف عن خلايا كريات الدم الحمراء و مراقبة سرعة انتقال الدم عبر الأوعية الدموية.

 

الرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب الذي يزود الطبيب بمعلومات عن مكان انسداد الأوعية الدموية و حجم الانسداد.

 

 

 

علاج مرض العرج المتقطع

 

  • الإقلاع عن التدخين سواءً التدخين الفعلي أو المدخن السلبي (أي الابتعاد عن أجواء التدخين تماماً).

 

  • الزمن: أي يتحسن تدفق الدم مجدداً على مدار 6-12 شهر.

 

  • إنقاص الوزن في حالات البدانة.

 

  • اتباع حمية غذائية صحية.

 

  • علاج حالات ارتفاع الكولسترول الضار و الشحوم في حال وجودها.

 

  • علاج حالات ضغط الدم المرتفع و غيره من المشاكل الصحية المرتبطة مع زيادة خطورة العرج المتقطع.

 

  • ممارسة تمارين رياضية دورية للساقين (5 مرات في الأسبوع و لمدة شهرين مبدئياً).

 

  • المواظبة على أداء التمارين الرياضية المنتظمة للساقين لمدة 6-12 شهر، بعد التعرض لحالة العرج المتقطع. يسمح بعودة تدفق الدم مجدداً للمنطقة المتضررة، والمواظبة على ممارسة التمارين 3 مرات في الأسبوع لمدة 24-36 شهر، يعزز وظائف الشرايين.

 

 

 

علاج مرض العرج المتقطع بالفيتامينات

 

  • فيتامين (هـ) يساعد في فتح مجري الشرايين للمساعدة في إعادة جريان الدم من جديد بدأ المزيد من الأطباء في التحول نحو أحد الفيتامينات، وتميل الدراسات التي تجري بالمختبرات على تأكيد مزاعم أولئك الذين يؤيدون الاستعانة بفيتامين هـ لعلاج العرج المتقطع.

 

 

  • وهناك سببان آخران على الأقل يبرران دور فيتامين هـ في تحسين حالة العرج المتقطع، على حد قول الخبراء فبرغم أن تقلص جريان الدم يمنع وصول الأكسجين بقدر كاف إلى عضلات الساق، فإن فيتامين هـ يساعد العضلات على الاستفادة من أي قدر ولو ضئيل من الأكسجين بصورة أكثر كفاءة، فهو أيضا يساعد العضلات في الاعتياد على كمية أقل من الأكسجين.

 

 

  • الأهم من ذلك أن فيتامين هـ على ما يبدو يقلل من قدرة خلايا الدم علي الالتصاق معا وتكوين جلطات، يتمكن الدم من تكوين جلطات «إذا جرح إصبعي ثم تركته لبرهة محدودا أمام ناظري، فسوف يتوقف الدم عن النزول من الجرح حتى لا أموات نزفا، فهي آلية موروثة خلقها الله بداخلنا من أجل سلامتنا.

 

 

  • نفس هذه الآلية المقصود من ورائها سلامتنا قد تسبب مشكلات عقب ترسب طبقات البلاك الدهنية على جدران شرايين الساق، فما أن تستشعر خلايا الدم وجود إصابة في موقع تراكم البلاك، حتى تبدأ في التراكم مثل السيارات عندما تتزاحم عند موقع حادث مروري، فيحدث التجلط الذي يزيد من بطء تدفق الدم وجريانه في تلك المنطقة.

 

 

  • وفيتامين هـ بجملة لخلايا الم أقل ميلا للالتصاق، يساعد في منع حدوث مزيد من نقص التدفق الدموي بل قد يصلح بغضا مما وقع من تلف، أغلب المصابين بالعرج المتقطع يعلمون أن باستطاعتهم السير إلى الحد الذي يبدعون فيه بالشعور بالضيق ثم يواصلون السير برغم ذلك، الآن هذا الأمر غير صحيح في المراحل المتأخرة، ولكن عندما تستعمل فيتامين ه وزيت السمك يصبح صحيحا في الغالبية العظمي من الحالات.

 

 

 

نصائح Doctor Live  للوقاية من العرج المتقطع

 

  • للوقاية من العرج المتقطع لابد من تناول الأسماك، حيث يوصي بعض الأطباء بالحصول على المزيد من الأحماض الدهنية أوميجا-3 التي توجد في زيوت الأسماك نظرا لقدرتها على المساعدة في تقليل كل من مستويات الشحوم بالدم وكذلك ميل الصفائح الدموية للالتصاق وكل من هاتين الميزتين تساعدان في تحسين قدرتك على المشي.

 

 

  • نفس العوامل الغذائية التي تساعد في علاج أمراض القلب مفيدة أيضا في علاج العرج المتقطع، وهذا لأن كلتا الحالتين تحدث بسبب ضيق في الشرايين وإليك ما يوصي به الأطباء.

 

 

  • خفض من مقدار الدهون في طعامك، برغم شهرة الأطعمة عالية الدسم إسهاما في أمراض القلب وغيرها من اضطرابات الدورة الدموية، فإن التحول إلى خطة غذائية تحصل بها على حوالي ۱۰٪ من السعرات من مصادر دهنية قد تبين أنه بالفعل يعالج مرض القلب (طعام الأمريكيين في المتوسط على سبيل المثال يحوي سعرات دهنية المصدر بنسبة 40% تقريبا) ويمكن القيام بذلك عن طريق تناول أقل القليل من اللحوم الحمراء والمزيد من الفاكهة والخضر.