تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | هل سيموت فيروس كورونا بدخول فصل الصيف ؟

على عكس ما هو معتاد سيرغب الكثير من الأشخاص إن لم يكن الجميع في دخول فصل الصيف بل وارتفاع درجات حرارته لأقصى

الفيروسات,فيروس كورونا,منظمة الصحة العالمية,فيروس كورونا هل هو مميت,كورونا,فيروس كورونا الجديد,الصين,أسباب مرض كورونا وأعراضه,الإصابة بالفيروسات,أعراض فيروس كورونا في الأطفال

أخبار كورونا

هل سيموت فيروس كورونا بدخول فصل الصيف ؟

فيروس كورونا
فيروس كورونا

على عكس ما هو معتاد، سيرغب الكثير من الأشخاص إن لم يكن الجميع في دخول فصل الصيف بل وارتفاع درجات حرارته لأقصى درجة ممكنة، الدرجة العالية التي بها يمكن قتل فيروس كورونا المستجد والمعروف علميا باسم "كوفيد – 19"، حيث تم تناقل المعلومات الواردة من الباحثة في الجمعية الطبية الصينية "تانغ تشين"، قولها إن فيروس كورونا يفقد نشاطه بشكل أكبر مع ارتفاع درجات الحرارة.



 

 

أثار هذا الخبر الفرح بكل تأكيد، ولكن درجة الحرارة المطلوبة لقتل فيروس كورونا هي 56 درجة مئوية وهي الأفضل لقتل الفيروس بشكل نهائي، وهو ما يعطي أملا في القضاء على فيروس كورونا خصوصًا في البلدان التي تتميز بارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف بشكل شديد “وفقا لما جاء على صحيفة "تشاينا توداي"  .

 

 

شاهد قناة Doctor Live  على اليوتيوب

 

 

ومن جانبها قالت الدكتورة ناهد جمال، استشاري الحساسية بمصر، إن الفيروسات بشكل عام لا يمكنها العيش في درجات الحرارة المرتفعة ولا تتحمل حرارة الشمس التي تعتبر مقاومة طبيعية، وبالتالي تقل الإصابة بالفيروسات في الصيف، وتوقعت أن يتوقف نشاط فيروس "كورونا الجديد" بنسبة كبيرة مع قدوم الربيع ودخول فصل الصيف.

 

 

 

وأكدت الدكتورة شريهان محمد رحيم، استشاري الحساسية والمناعة بمصر، إن فيروس كورونا الجديد سينتهي مع ارتفاع درجات الحرارة، معتبرة هذه الفترة فرصة حقيقية لاكتشاف طبيعة الفيروس والتوصل لعلاج له، مشيرة إلى ان الوصول لمصل يقاوم "كورونا المستجد" هو الحل الوحيد لوقف أي تحور جديد لهذا الفيروس مع قدوم الشتاء حيث ينشط الفيروس كباقي الفيروسات الأخرى.

 

 

 

ولا تتوقع "رحيم" حدوث أي تحور خلال شهور الصيف لأن الفيروس يموت في هذه الفترة، وبالتالي لا يمكن حدوث أي تحور له إلا بعودة الشتاء والأجواء الباردة التي يعيش فيها الفيروس، وأوضحت أن عدم التوصل لمصل يقاوم الفيروس يعني ظهور موجة جديدة للفيروس مع قدوم الشتاء، قائلة: "إمكانية تحوره وتطوره واردة جدا مثل باقي الفيروسات".

 

 

 

ويقول علماء من منظمة الصحة العالمية إن التحليل الوراثي للفيروس يشير إلى أنه ربما انتقل أصلاً من الخفافيش، وظهر كثير من حالات الإصابة الأولى بالفيروس من مدينة ووهان الصينية، حيث ينتشر بيع الحيوانات البرية، بما في ذلك الثعابين والقطط والخفافيش، في سوق لبيع المنتجات واللحوم الطازجة.

 

 

 

هذا وقد قضى فيروس كورونا المستجد على أكثر من 3 آلاف شخص حول العالم، وأصاب أكثر من 89 ألفا آخرين، أغلبهم في الصين منشأ الفيروس الغامض .