تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | أدوية احتباس البول وعلاجه في المنزل بـ 7 مكونات فقط

احتباس البول أو ما يعرف بالسلس البولي من الحالات المرضية شائعة الحدوث عند النساء على وجه التحديد وإن كان هنا

شرب الكحول,التغيرات الهرمونية,التهاب المسالك البولية,السكري,العمليات الجراحية,البكتيريا,المثانة,السلس البولي,الكلى,Doctor Live,الختان,احتباس البول المؤقت,احتباس البول والحرقان,علاج احتباس البول في المنزل,أدوية احتباس البول,أسباب احتباس البول,أعراض احتباس البول,احتباس البول للأطفال

أدوية احتباس البول وعلاجه في المنزل بـ 7 مكونات فقط

احتباس البول
احتباس البول

احتباس البول، أو ما يعرف بالسلس البولي من الحالات المرضية شائعة الحدوث عند النساء على وجه التحديد، وإن كان هناك نسبة من الرجال يصابون بهذه المشكلة التي تتعدد أسبابها، ويشير احتباس البول إلى عدم القدرة على تفريغ المثانة من البول بشكل كلي أو بشكل طبيعي على الرغم من امتلائها، مما ينتج عن هذه الحالة الشعور بالحرقان والانزعاج أثناء التبول، فضلا عن تأثير هذه الحالة المرضية على وظائف الكلى وبعض أعضاء الجسم الأخرى، وفي هذا المقال سنوضح لكم أسباب الإصابة باحتباس البول، وأدوية احتباس البول وكيفية علاج احتباس البول في المنزل.



 

 

 

احتباس البول

 

احتباس البول من اضطرابات المسالك البولية كما انه من الحالات الطبية الطارئة الوارد حدوثها لدى العديد من الأشخاص ويقصد بها عدم قدرة الشخص المصاب على تفريغ المثانة بشكلٍ كامل على الرغم من وجود الرغبة في ذلك مما ينتج عنه " سلس البول" ويكثر سلس البول عند الرجال بعد سن 50 سنة، وربما يصاب به العديد بسن أقل من ذلك ولكن بنسب قليلة ومن الممكن أن يكون احتباس البول حاد مؤقت أو مزمن.

 

 

وهناك أيضا ما يسمى باحتباس البول بعد الولادة ويقصد به عدم قدرة المرأة على إفراغ المثانة خلال أول ٦ ساعات بعد الولادة وربما يكون السبب هو التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال فترة الحمل مما يؤدي إلى ارتخاء المثانة و بالتالي احتباس البول بعد الولادة، فضلا عن احتباس البول عند الأطفال بعد الختان وهي عدم التبول لمدة 8 ساعات بعد عملية الختان عند الأطفال الذكور وسببها هو الضغط بشدة بالضمادة مكان الجرح مما يؤدي إلى احتباس البول، والحل في هذه الحالة يكون عن طريق تخفيف ضغط الضمادة.

 

 

 

شاهد قناة Doctor Live  على اليوتيوب  

 

 

 

 

أسباب إصابة النساء باحتباس البول

 

تصاب الكثير من النساء بمشكلة احتباس البول، ومن الأسباب الواردة وراء هذه الإصابة ما يلي:

 

  • وجود عيب خلقي في مجرى البول منذ الولادة، فيترتب عليه حدوث مشكلة احتباس البول.

 

  • الإصابة بمرض سرطان المثانة.

 

  • تكرار بعض النساء لعادة الامتناع عن عدم التبول لمدة طويلة، وهو ما يسبب لها مشكلة احتباس البول.

 

  • شرب المشروبات الكحولية أو المخدرات.

 

  • الإصابة بمرض السكري الذي يؤثر في المثانة، فقد يسبب لها التهاباً مزمناً يترتّب عليه احتباس البول.

 

  • تناول أدوية ذات تأثير جانبي سلبي تسبب احتباساً في البول.

 

  • وجود حصوات تسد مجرى البول.

 

  • وجود اضطرابات نفسية قد تسبب حصر التبول، وسرعان ما تُحل هذه المشكلة باستقرار الحالة النفسية للمريضة.

 

 

 

 

 

الأسباب العامة وراء الإصابة باحتباس البول

 

  • يحدث احتباس البول في كثير من الأحيان  بسبب مشكلة في توصيل الإشارات العصبية خاصة لدى مرضى السكري، أو مرضى الجلطات الدماغية, بالإضافة لمرضى التصلب اللويحي والذي يعد من أخطر أنوع التصلب في الشرايين، أو بسبب إصابات حوادث على النخاع الشوكي مثل حوادث السير .

 

  • يحدث احتباس البول بسبب التهاب البول أو التهاب المسالك البولية المؤدي إلى تورم أو تهيج.

 

  • يحدث احتباس البول بسبب انسداد لمجرى القناة البولية وتضخم غدة البروستاتا، أو الإصابة بعدوى بكتيرية في القناة البولية أو عند وجود الحصى في المجاري البولية.

 

  • يحدث احتباس البول بسبب استخدام بعض الأدوية التي تؤثر على المجاري البولية.

 

  • يحدث احتباس البول أيضا نتيجة لمضاعفات التخدير بعد العمليات الجراحية.

 

  • يحدث احتباس البول بسبب عدم التبول لفتراتٍ طويلة إذ يجب تفريغ المثانة حال امتلائها على الفور.

 

 

 

 

تشخيص احتباس البول

 

من الضروري جدا عند شعور الأشخاص على مختلف مراحلهم العمرية بعدم القدرة على تفريغ المثانة من البول اللجوء إلى الطبيب المتخصص ليقوم بالتشخيص اللازم ومعرفة الأسباب الكامنة وراء هذه الحالة المرضية.

 

  • ويتم التشخيص بواسطة الفحص السريري للمريض حيث يضغط الطبيب على أسفل البطن لمعرفة تمدد المثانة.

 

  • أو يتم التشخيص من خلال الفحص المخبري حيث يتم فحص عينة من البول للتأكد من وجود عدوى بكتيرية أم لا.

 

  • أو يتم التشخيص بالتصوير بالموجات فوق الصوتية لمعرفة كمية البول المتبقي في المثانة بعد التبول.

 

 

 

 

 

أعراض احتباس البول

 

  • صعوبة التبول على الرغم من الرغبة والحاجة القوية إلى التبول.

 

  • تحول لون البول إلى الون الأحمر، أو ميلانه للحمرة قليلاً.

 

  • زيادة الرغبة في التبول، حيث يتكرر ذهاب السيدة إلى دورة المياه في فترة زمنية قصيرة، ومع ذلك فإن كمية البول التي يتم إخراجها في المرة الواحدة قليلة جداً.

 

  • الشعور بحرقة كبيرة وألم شديد خلال التبول.

 

  • الشعور بالحاجة إلى التبول فوراً خاصةً بعد الانتهاء من التبول.

 

 

 

 

أدوية احتباس البول

 

بعد التأكد من الإصابة بالاحتباس البولي يلجأ الطبيب لطريقة العلاج الأنسب للحالة فمن الممكن القيام بعلاج الاحتباس البولي بعملية إدخال قسطرة داخل القناة البولية للتأكد من أنها غير مسدودة .

 

وفي الحالات الشديدة والحادة يكون العلاج حسب السبب المؤدي لسلس البول ففي حال عدوى البكتيريا يتم استخدام المضادات الحيوية .

 

ومن الممكن أن يصف الطبيب مجموعة من الأدوية وهي: نيوستجمين – دوكسازوسين – تيرازوسين – ألفازوسين، وفي بعض الحالات قد تكون هناك حاجة إلى التدخل الجراحي خاصةً في حالات تضخم غدة البروستاتا .

 

أما النساء يصف الطبيب العلاج المناسب للمريضة بعد تشخيص المرض وسببه، فإذا كان احتباس البول بسبب وجود حصوات في المجاري البولية على سبيل المثال فيسعى للتخلص من الحصوات أول الأمر، ويصف الطبيب الأدوية والعلاجات الطبية اللازمة لحل المشكلة، إلى جانب توجيهها إلى السلوكيات والنصائح التي تعالج هذه المشكلة.

 

 

 

 

علاج احتباس البول في المنزل

 

يمكن أيضاً علاج احتباس البول في المنزل باستعمال الأعشاب والتي سنذكرها فيما يلي:

 

  1. بذور الخلة: شرب كوب من مغلي بذور الخلة لعدة مرات في اليوم، حيث تساهم في توسيع مجرى البول وبالتالي علاج احتباس البول.

 

  1. الملفوف: تناول عصير وورق الملفوف بشكلٍ يومي.

 

  1. عسل النحل الصافي: يضاف ملعقة من عسل النحل إلى كوب من الماء الدافئ ويتم شربه بشكلٍ يومي.

 

  1. نبات العرعر: توضع حفنة من عشبة العرعر في كوبٍ من الماء ثم يُغلى على النار بعد ذلك يضاف إلى المشروب ملعقة من العسل ويتم شرب المزيج بعد تناول الوجبات الرئيسية الثلاث.

 

  1. الزعفران: توضع كمية من الزعفران في كوبٍ من الماء المغلي ويشرب مقدار كوب من المزيج بشكلٍ يومي.

 

  1. زيت الزيتون: يشرب مقدار فنجان من زيت الزيتون كل يوم صباحاً.

 

  1. القرفة: يمكن تناول مغلي القرفة أو إضافة ملعقة من مطحون القرفة إلى الشاي وتناول المشروب يساعد على علاج احتباس البول.

 

 

 

 

الوقاية من احتباس البول

 

  • للوقاية من الإصابة باحتباس البول أو السلس البولي ينبغي إتباع بعض النصائح مثل الإكثار من شرب الماء النظيف يوميا لتنظيف مجرى البول.

 

  • من الضروري جدا تفريغ المثانة من الفور فور الإحساس بذلك ولا ينبغي التأجيل بأي شكل من الأشكال لعدم حدوث ضرر على الكلي مع استمرار هذه العادة المؤذية.

 

  • من الضروري جدا تجنب شرب الكحول والابتعاد عن تعاطي المخدرات.