تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | تجربتي مع عملية شفط الدهون

تجربتي مع عملية شفط الدهون هي كل تجربة ناجحة تم إجرائها بدون أخطاء تجربتي مع عملية شفط الدهون هي كل تجربة من

تنسيق القوام,عمليات شفط الدهون,شفط الدهون بالليزر,شد الجلد,السمنة الموضعية,شفط دهون البطن,عملية شفط الدهون بالفيزر,الدكتور محمد عماد الدين,التخدير الموضعي,Change Me,تقنيات شفط الدهون,Doctor Live,ما بعد عملية شفط الدهون,نتائج عملية شفط الدهون,نتائج عملية شفط الدهون بالليزر,عملية شفط الدهون بالليزر,بعد عملية شفط الدهون,أنواع عمليات شفط الدهون

تجربتي مع عملية شفط الدهون

تجربتي مع عملية شفط الدهون
تجربتي مع عملية شفط الدهون

تجربتي مع عملية شفط الدهون هي كل تجربة ناجحة تم إجرائها بدون أخطاء، وهي كل تجربة من شأنها أن تعطي دفعة إيجابية للآخرين في سبيل التخلص من السمنة الموضعية، تجربتي مع عملية شفط الدهون هي التجربة المثالية التي تم الاستعداد لها بشكل جيد، وتم إجرائها بشكل صحيح، ومن ثم تم الحصول على النتائج بشكل مثالي، لذلك وفي هذا المقال على Doctor Live سنوضح لكم تجارب عملية شفط الدهون بشكلها الذي ينبغي أن يكون، مع سرد قصص بعض التجارب، فإلى التفاصيل.



 

عملية شفط الدهون
 
  • زادت الحاجة إلى إجراء عملية شفط الدهون في الآونة الأخيرة بشكل خاص مع ازدياد نسب الإصابة بالسمنة الموضعية، ومع فشل الكثير من الأشخاص في التخلص من هذه السمنة بالطرق المعتادة حيث ممارسة التمارين الرياضية، وإتباع أنظمة ريجيم قاسية، لم يكن هناك مفر من ضرورة إجراء عملية شفط الدهون حتى يتم سحب وإزالة جميع شحوم الجسم المتراكمة تحت الجلد، ومن ثم يتم الحصول على جسم جديد بمظهر اكثر صحة ورشاقة.

 

  • ظهرت عملية شفط الدهون منذ قديم الأزل وكانت تتخذ الطايع الجراحي البحت، وهو ما أثار الكثير من الخوف تجاه هذه العملية، ولكن مع استحداث الوسائل والتقنيات ظهرت أدوات شفط الدهون الحالية التي يتم بها إجراء العملية بأقل قدر ممكن من المضاعفات المحتملة، وبأقل قدر من فترة النقاهة المطلوبة حتى التماثل للشفاء، وبالتالي سيكون هناك سرعة في ظهور النتائج المرغوبة للمريض وهي النتائج التي يضع عينه عليها منذ بدء إجراء العملية.

 

  • يتم إجراء عملية شفط الدهون على جميع مناطق الجسم، ولكن على المريض أن يتأنى في عملية شفط الدهون الأنسب له من حيث المنطقة التي سيتم إزالة الدهون منها، ومن حيث التقنية المستخدمة في الإجراء، وهو ما يحتاج طبيب جراح تجميل خبرة في عمليات شفط الدهون، لذلك نرشح لكم الدكتور محمد عماد الدين مدير مركز وأكاديمية Change Me، أحد أهم وأشهر مراكز التجميل المتواجدة بالقاهرة، حيث يوضح لكم العملية الأنسب لحالة الدهون في جسمك، والتقنية الأكثر ملائمة لوضعك ككل.

 

شاهد قناة Doctor Live على اليوتيوب  
 
أنواع عمليات شفط الدهون
 
شفط الدهون التقليدي لأصحاب الجلد الضعيف

 

  • عملية شفط الدهون التقليدي هي الصورة المبدئية لإجراء عمليات شفط الدهون منذ ظهورها الأول، ولذلك سميت بشفط الدهون التقليدي، وهي العملية الأكثر ملائمة للأشخاص الراغبين في التخلص من الدهون مرة واحدة دون إعادة إجراء ثاني، بل وتلائم أصحاب الجلد الضعيف الذي لا يتحمل تقنيات شفط الدهون الأخرى.

 

  • تستغرق عملية شفط الدهون التقليدي من ساعة إلى ساعتين وقد يزيد وفقا لحجم الدهون المراد التخلص منها، وهي عملية آمنة لا يعني إجرائها بشكل تقليدي أنها تحمل خطورة، بل لا ينتج عنها مضاعفات خطيرة شرط إجرائها بالشكل الصحيح على يد الطبيب الخبير، وتتم العملية كالتالي:

 

تخدير المريض بالتخدير الكلي.

 

إجراء شق جراحي صغير.

 

حقن منطقة العملية بمواد معينة تحول الدهون من الصورة الصلبة إلى السائلة.

 

إدخال أنبوب الكانيولا لشفط الدهون التي تم تسييلها وإذابتها.

 

إغلاق الشق الجراحي ووضع ضمادة طبية على منطقة العملية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عملية شفط الدهون بالليزر لمن يخشى الجراحة
 
  • عملية شفط الدهون بالليزر هي الشكل الأحدث والاكثر تطورا من شفط الدهون التقليدي، وتتلاءم هذه العملية مع الأشخاص الذين يرغبون من التدخلات الجراحية المعقدة، وكذلك الأشخاص الذين لديهم ترهلات جلدية وسيلوليت، حيث يتمكن شعاع الليزر من تحفيز الكولاجين، وبالتالي شد الجلد وإضفاء النعومة والصحة على المظهر الخارجي بدون ترهلات.

 

  • تظهر نتائج عملية شفط الدهون بالليزر بشكل سريع في غضون 5 أيام فقط بعد العملية، كما أنها لا تتطلب فترة نقاهة طويلة، بل يمكن للشخص ممارسة حياته الطبيعية في غضون أسبوعين، ولذلك تعد هذه العملية ملائمة للأشخاص الأكثر انشغالا وارتباطا بمواعيد حياتية مختلفة.

 

  • تستغرق عملية شفط الدهون بالليزر حوالي ساعة، مع العلم أنه يمكن إجراء أكثر من جلسة ليزر لشفط الدهون ولكن على فترات متباعدة حتى لا يتم إجهاد المريض وإجهاد منطقة العملية، حيث تتم الخطوات كالتالي:

 

تنظيف وتعقيم منطقة العملية، واستخدام التخدير الموضعي فقط.

 

إجراء شق جراحي صغير في جانب المنطقة لتركيب الكانيولا التي تخرج منها الدهون.

 

تسليط أشعة الليزر على منطقة العملية، وبالتالي تتحول الدهون من حالة صلبة إلى سائلة بفعل الذبذبات.

 

إخراج الدهون عن طريق الكانيولا التي تم إدخالها في بداية العملية.

 

إغلاق الشق الجراحي الصغير ووضع الضمادة الطبية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عملية شفط الدهون بالفيزر لمن يرغب في نحت القوام
 
  • عملية شفط الدهون بالفيزر هي الشكل الأحدث لكل من يرغب في نتائج دقيقة ومثالية 100%، حيث استطاع جهاز الفيزر أن يقوم بخطوات شديدة الفعالية في شفط الدهون، وشد الجلد، ونحت العضلات، وكل ذلك في إجراء واحد فقط، وبالتالي فإن عملية شفط الدهون بالفيزر هي الأنسب لمن يرغب في إجراء تجميلي سريع يحصل من خلاله على تنسيق القوام.

 

  • يمكن إجراء شفط الدهون بالفيزر للنساء والرجال الراغبين في الحصول على جسم متناسق بعضلات بارزة تعطيهم الشكل الرياضي والصحي، وهي العلمية التي تستغرق حوالي ساعة زمنية فقط، وقد تزيد، ويمكن المغادرة إلى المنزل فور الانتهاء من العملية والاطمئنان على صحتك، شرط الخضوع لفترة تعاني أسبوعين وبعدها يمكن ممارسة روتين الحياة بشكل خفيف وتدريجي.

 

تتم خطوات علمية شفط الدهون بالفيزر كالتالي:

 

حقن بعض السوائل على مواد مخدرة في المنطقة التي يرغب في إزالة الدهون منها .

 

عمل فتحات جراحية صغيرة جدا ومن ثم إدخال أنبوب الفيزر.

 

تسليط أشعة الخاصة بالموجات فوق الصوتية على المكان المراد تخليصه من الدهون.

 

تتحول الدهون إلى سائل يسهل شفطه بالفيزر دون التأثير على الأوعية الدموية.

 

إغلاق الشق الجراحي بدون ترك أثر لصغر حجمه، ووضع الضمادة الطبية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

يمكنكم متابعة أحدث مقالاتنا عن عملية شفط الدهون :
 

أفضل مركز لعملية شفط الدهون

 

عملية شفط الدهون بالقاهرة

 

 

قبل عملية شفط الدهون
 

بعد أن أوضحنا لكم أنواع عمليات شفط الدهون بالتفصيل، وبعد أن اخترت عزيزي القارئ النوع الأفضل لك، لابد الآن أن تتعرف على مرحلة قبل شفط الدهون، فكونك مصاب بالسمنة الموضعية وفشلت في التخلص منها بالطرق الطبيعية، وتجاوزت عمر الـ 18 عام ولا يزيد عمرك عن 50 عام فأنت مرشح مبدئي لإجراء شفط الدهون ولكن بعد معرفة الآتي:

 

  • يجب أن تتمتع  بصحة جسدية ممتازة من حيث سلامة القلب والرئتين وكذلك سلامة الجلد وخلوه من أي أمراض مزمنة.

 

  • يجب أن تكون من غير المدخنين وفي حال كنت مدخن يجب التوقف ونهائيا عن التدخين لمدة شهر قبل شفط الدهون.

 

  • يجب أن تكون غير مصاب بأي أمراض في الدم ومعدية أن شفط الدهون يتسبب في نقل الأمراض في حالة إصابة الشخص لذلك يجب عمل فحص شامل قبل القيام بعمل شفط الدهون.

 

  • هناك بعض التحذيرات التي يجب أن تكون على دراية بها لعدم حدوث أي مشاكل بعد عمل شفط الدهون ومن أهم التحذيرات عدم التعرض للشمس والتوقف عن تناول أي أدوية تعمل على سيولة الدم، وعدم ممارسة أي أنشطة عنيفة، وتجنب حمل أي أشياء ثقيلة، تجنب تزول البحر ، والتوقف عن استخدام الكريمات فترة زمنية محددة.

 

تجربتي مع عملية شفط الدهون
 

كما اتفقنا في أول المقال فإن تجارب عملية شفط الدهون هي التجارب التي تبعث الأمل والتفاؤل في نفسو الأشخاص الراغبين في إجراء هذه العلمية التجميلية والصحية، لذلك ورد إلينا بعض التجارب الخاصة بعملية شفط الدهون ونفضل عرضها عليكم كالتالي.

 

تجربة شفط الدهون بالفيزر 
 
  • تقول إحدى السيدات التي أجرت عملية شفط الدهون مع الدكتور محمد عماد الدين في مركز Change Me وتبلغ من العمر 30 عاما أنها كانت تعاني من السمنة الموضعية في منطقة البطن وهو ما سبب لها مظهر غير جمالي على الإطلاق أودى بها لممارسة تمارين رياضية مجهدة ولكنها كانت دون جدوى، حتى قررت خوض تجربة شفط الدهون بالفيزر بعدما سمعت عن دكتور محمد عماد الدين وعن تجاربه الناجحة في هذا المجال.

 

  • وأضافت أنها قامت بشراء المشد الطبي قبل العملية بيوم بعدما أوصاها الطبيب بضرورة ارتدائه بعد شفط الدهون، وبالفعل أجرت العملية واستغرقت معها 3 ساعات، وبعد الانتقال إلى المنزل شعرت في اليوم التالي ببعض الانزعاج والالم مكان العملية، ولكنها أكدت بأن هذه الآلام كانت تتلاشى بالانشغال عنها وبتناول الادوية المسكنة، وبعد ثلاثة أيام من تاريخ العملية تمكنت من الاستحمام لأول مرة وتفاجأت بشقوق العملية وظهورها بعض الشيء ومع متابعتها المتواصلة مع الدكتور محمد عماد طمأنها أن هذه الندوب ستختفي خلال أسابيع وبالفعل تحقق لها النتيجة المطلوبة.

 

تجربة شفط دهون البطن والفخذين
 
  • تحكي إحدى تجارب علمية شفط الدهون لسيدة تبلغ من العمر 35 عاما أنها كانت تعاني من وزن زائد وحاولت بكل الطرق إنقاص وزنها ولكنها لم تفلح حتى قررت الذهاب إلى طبيب لمعرفة تفاصيل عملية تكميم المعدة، ولكنها قلقت من قص  المعدة وعدم الرجوع فيه مرة أخرى، ومع مطلعاتها المستمرة وقراءتها المتزايدة عن عملية شفط الدهون قررت خوض هذه التجربة وذهب إلى الدكتور محمد عماد الدين مدير مركز Change Me .

 

  • أكدت هذه السيدة أن الدكتور محمد عماد الدين وضح لها بأن علمية شفط الدهون لن تنقص من وزنها، ولكنها ستعيد إليها التناسق المطلوب بما يغير شكل الجسم بأكمله، وبالفعل خضعن لشفط دهون البطن والفخذين، وشعرت بالألم وبعض الصعوبات خلال فترة التعافي، ولكن بمتابعتها والتزامها لجميع نصائح ما بعد عملية شفط الدهون استطاعت أن تتجاوز هذه الفترة، وبعدما رأت نتائج عمليتها في شكل جسمها الجديد نست جميع الآلام التي شعرت بها.

 

مصادر أخرى: عملية شفط الدهون “مركز Change Me