تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | عمليات التجميل الأكثر انتشارًا في مصر.. تعرف عليها

تتعدد أنواع عمليات التجميل التي يتم الإقبال عليها بهدف الحصول على التناسق والجمال في منطقة معينة بالجسم ومن أ

عمليات التجميل,شفط الدهون,تنسيق القوام,شفط الدهون بالفيزر,عمليات شفط الدهون,تساقط الشعر,زراعة الشعر,السمنة الموضعية,عمليات زراعة الشعر,السمنة المفرطة,الجراحات التجميلية,عمليات التجميل في مصر,الصلع,عملية شفط الدهون في مصر,زراعة شعر,عملية شفط الدهون,عملية زراعة الشعر,الجلدية,نتائج زراعة الشعر,زراعة الشعر في مصر

عمليات التجميل الأكثر انتشارًا في مصر.. تعرف عليها

عمليات التجميل في مصر
عمليات التجميل في مصر

تتعدد أنواع عمليات التجميل التي يتم الإقبال عليها بهدف الحصول على التناسق والجمال في منطقة معينة بالجسم، ومن أكثر عمليات التجميل التي يجريها أطباء التجميل في مصر عملية شفط الدهون، و عملية زراعة الشعر، وهما من الجراحات التجميلية المصنفة ضمن العمليات الآمنة والبسيطة شرط إجرائها عند الطبيب المختص، وبالتقنية الملائمة، وبالتحضير المناسب للمريض، وبخطوات التعافي الدقيقة التي يمليها الطبيب على مريضه، وعن تفاصيل عمليات التجميل الأكثر انتشارًا في مصر، تابعوا سطورنا التالية.



 

عمليات التجميل في مصر

 

  • عرفت الحضارة المصرية عمليات التجميل منذ قديم الأزل، وهو ما تم اكتشافه بعملية ترميم أنف الملك رمسيس الثاني التي تم إجرائها قديمًا، وبعدها ظهرت الكثير من الإجراءات التجميلية المختلفة في الطب التجميلي وهو ما ساعد عليه تميز الاطباء المصريين ونبوغهم العلمي والطبي الذي تفوقوا به على غيرهم من أطباء العالم، حتى أصبحوا مثالا يحتذى به خصوصًا في المنطقة العربية التي تحرص على التعاقد مع الأطباء المصريين للعمل لديهم داخل مراكزهم التجميلية .

 

  • يعيب عمليات التجميل في مصر تأخرها في التنافس الإقليمي والعالمي، وهو ما جعل أغلبية مراكز التجميل في مصر ذات المستوى المتوسط، بينما توجد فئة قليلة من مراكز التجميل المصرية يمكن أن يطلق عليها مراكز النخبة، ولعل التوترات الاقتصادية سبب من أسباب تأخر التنافس المصري على الساحة التجميلية العالمية، وهو ما تم السيطرة عليه حاليًا بالاهتمام بقطاع الطب التجميلي في مصر واعتباره جزء أساسي يقوم بالتعويض والتأهيل والترميم لكثير من الحالات.

 

 

 

 

 

 

 

شاهد قناة Doctor Live على اليوتيوب  

 

 

 

عمليات التجميل الأكثر انتشارًا في مصر

 

تهتم مراكز التجميل المنتشرة في مصر وخصوصا في مدينتي القاهرة والإسكندرية بإجراء جميع عمليات التجميل سواء الجراحية، أو غير الجراحية، وهو ما يتم تحديده بالنظر إلى المشكلة التي يعانيها المريض، والنظر إلى صحته العامة وتاريخه المرضي، ومن ثم البحث في الحلول العلاجية القائمة والتي من بينها اللجوء لعمليات التجميل أو بدائل عمليات التجميل .

 

 

 

 

 

 

العملية الأولى:

 

 

عملية شفط الدهون

 

  • شفط الدهون من أكثر عمليات التجميل المنتشرة في مصر، حيث يتم إجراء العشرات من عمليات شفط الدهون بشكل يومي داخل مراكز التجميل المصرية، وهو ما ينم عن زيادة الوعي بأهمية وفوائد شفط الدهون، فهمي من عمليات التجميل الآمنة والبسيطة شرط إجرائها بشكل صحيح ودقيق بيد طبيب خبير في مجال تنسيق القوام وشفط الدهون.

 

  • يتم إجراء عمليات شفط الدهون في مصر منذ زمن بعيد، إلا أن شفط الدهون بشكله الحديث والمتطور تم إدخاله إلى مصر منذ فترة قريبة لا تتجاوز العشر سنوات، حيث أصبح بالإمكان إجراء شفط الدهون بالليزر، وشفط الدهون بالفيزر، وشفط الدهون بأجهزة التخسيس الموضعي، وهو ما يتم بدون جراحة مطلقا على مدار عدة جلسات دون الحاجة إلى تخدير .

 

  • شفط الدهون سواء كان بتقنية الليزر، أو شفط الدهون بالفيزر من العمليات المفضلة ضمن شفط الدهون المتبع في مصر، حيث تحقق هذه التقنيات المتطورة أسلوب تجميلي دقيق يلائم الحالات المتوسطة من التكتلات الدهنية المتراكمة في الجسم، ويساعد الطبيب في تحقيق تناسق الجسم ونحت العضلات، ومن ثم سيحصل المريض على عملية متكاملة يتم فيها سحب الدهون وتغيير شكل الجسم بالكامل .

 

 

 

 

 

 

شروط عملية شفط الدهون

 

  • تتم عملية شفط الدهون وفقا لمجموعة من الشروط بهدف تحقيق مجموعة من الأهداف سواء كانت تجميلية أو أهداف علاجية، حيث تتم عملية شفط الدهون في مصر شرط أن يكون المريض تجاوز 18 عاما ، ولا يعاني امراض مزمنة ولكن في حال المعاناة من الضغط أو السكر لابد أن تكون مستوياتهم طبيعية وفي حدود آمنة تسمح بإجراء العملية، ويفضل أيضا التمتع بجلد مرن يعود لحالته الطبيعية بعد شفط الدهون، والتمتع أيضا بوزن قريب من الوزن المثالي دون معاناة من السمنة المفرطة التي يصلح معها هذا الإجراء.

 

  • بعد تأكد طبيب شفط الدهون في مصر من ملائمة العملية للمريض سيتم إجراء شفط الدهون بالتقنية المختارة والمناسبة لحالة وكمية الدهون التي يعاني من ها المريض بهدف إزالة التكتلات الدهنية والترهلات الجلدية، وتحقيق الشكل الجمالي للجسم بتحقيق التناسق والقوام الممشوق فضلا عن القضاء على السمنة الموضعية بشكل نهائي ومن ثم القضاء على الأمراض النفسية المصاحبة لشكل الجسم المشوه، وبها يتمكن المريض من إعادة ثقته بنفسه من جديد.

 

 

 

 

 

 

 

نجاح عملية شفط الدهون في مصر

 

  • يعتمد نجاح عملية شفط الدهون في مصر في المقام الأول على اختيار طبيب شفط الدهون المناسب من حيث عدد سنوات خبرته في هذا المقال، ومن حيث أدواته وتقنياته المستخدمة في العملية، ومن حيث المركز التجميلي والفريق الطبي الذي يعمل معه، ومن حيث طريقة تحضيره للمريض، وطريقة التعافي وإملائه لنصائح ما بعد عملية شفط الدهون على المريض.

 

  • تحقيق نجاح عملية شفط الدهون يتطلب البحث على شبكة الإنترنت عن أفضل طبيب شفط دهون وفقا لمؤهلاته والزمالات الحاصل عليها، وخبراته، وعدد العمليات التي قام بإجرائها، ومدى رضى مرضاه السابقين عن النتائج المتحققة، وهو ما يمكن الحصول عليه من الكثير من المواقع المتخصصة في ذلك، وهو ما نحاول بالفعل توضيحه لجميع قرائنا على Doctor Live .

 

  • بعد أن تختار طبيبك تأكد من مؤهلاته، واسأل عن كافة تفاصيل عمليتك قبل إجرائها من حيث التقنية المستخدمة في شفط الدهون، وطريقة إجرائها، وكيفية الاستعداد قبل شفط الدهون، ومرحلة ما بعد شفط الدهون وكيفية التعافي، ومتى تظهر نتائج شفط الدهون، وكيفية المحافظة على هذه النتائج، وهل ستعود الدهون مرة أخرى للتراكم، الكثير من الأسئلة الواجب الحصول على إجابات محددة لها من طبيبك قبل العملية.

 

 

 

 

 

 

العملية الثانية:

 

 

عملية زراعة الشعر

 

  • زراعة الشعر ثاني عمليات التجميل التي يقبل عليها الكثير من الأشخاص في مصر سواء كانوا رجال أو نساء، وهو ما يرجع لزيادة نسب الإصابة بمشاكل تساقط الشعر، ومشاكل الصلع، وعدم العناية بالشعر الذي يؤدي في النهاية إلى تقصف الشعر، وتلف الشعر ومنها تساقط الشعر الذي يحتاج إلى علاج تجميلي فعال لا يتمثل سوى في إجراء زراعة الشعر، حيث أجرى العديد من الأشخاص الكثير من التجارب العلاجية الدوائية كمحاولات سابقة لعلاج الشعر وحمايته من التساقط ولكنها كانت محاولات فاشلة، أدت إلى زيادة الإقبال على عمليات زراعة الشعر .

 

  • أنواع زراعة الشعر متعددة منها زراعة شعر فروة الرأس الذي يجريه الرجال لإخفاء الصلع على الأغلب، وزراعة الشعر للسيدات التي تحتاج فيها زرع شعر لعلاج تساقط الشعر، أو لتصغير جبهة الرأس، أو لإخفاء الصلع الوراثي، فضلا عن وجود أنواع زراعة الشعر الاخرى التي تتمثل في زراعة شعر الذقن والشارب للرجال، وزراعة شعر الحواجب والرموش للنساء، وهي من الإجراءات المطلوبة لتحسين الشكل الجمالي وتحقيق الرضا النفسي .

 

  • يتم إجراء عملية زراعة الشعر في مصر بيد أفضل الأطباء المؤهلين والذين لديهم خبرة تجميلية لا تقل عن 10 سنوات، حيث يتم زرع الشعر إما بتقنية الشريحة القديمة والتي يطلق عليها طريقة زراعة الشعر الذهبية، أو زراعة الشعر بالاقتطاف، وهي الطريقة الأحدث والاكثر تفضيلا لدى أطباء زراعة الشعر ولدى المرضى أيضًا، حيث يقل فيها الحاجة للتدخل الجراحي، والحاجة غلى فترات تعافي طويلة، بل وينتج عنها نتائج زراعة الشعر الدقيقة بدون ندوب أو جروح ظاهرة .

 

 

 

 

 

نصائح قبل زراعة الشعر

 

  • قبل إجراء عملية زراعة الشعر لابد أن يعرف المريض أن هذه العلمية بسيطة ولكنها تحتاج مزيدا من الوقت داخل غرفة العمليات، حيث تمتد من 6 إلى 8 ساعات يقوم فيهم الطبيب باقتطاف بصيلات الشعر، وتقسيمها، وفتح القنوات، وزراعة الشعر في المنطقة المستقبلة، ولكن المطمئن في عملية زراعة الشعر أنها تتم بالتخدير الموضعي فقط، وهو ما يعني أن المريض سيكون واعي تماما ولكنه فاقد الإحساس بمنطقة الرأس فقط.

 

  • تفكيرك في عملية زراعة الشعر سيكون بحاجة إلى حسم الأمر من خلال اختيار المركز والطبيب وفقا لبعض المواصفات الخاصة ويمكنكم الرجوع إلى مقال سابق بعنوان "أفضل مركز لعملية زراعة الشعر في مصر" لتتمكنوا من خلاله اختيار المركز التجميلي بكل سهولة، مع العلم أن هذا المركز يجري عملية شفط الدهون ايضا والكثير من جراحات التجميل وبدائل عمليات التجميل سواء للرجال، او النساء، وبأسعار ممتازة في متناول الجميع.

 

  • قبل عملية زراعة الشعر لابد أن تعلم أيضا أن نتائج زراعة الشعر تحتاج الكثير من الوقت، ولكن ليس نفس المدة الزمنية التي تستغرقها العملية في عدة ساعات، ولكن تحتاج شهور حتى تظهر النتائج بشكل ملحوظ، وذلك لأن هناك العديد من المراحل التي سيمر بها المريض طوال فترة ظهور النتائج، وهو ما يمكن تلخيصه في الآتي:

 

 

 

 

 

 

مراحل ظهور نتائج زراعة الشعر

 

 

مرحلة النمو الأول

 

وهي المرحلة الأهم بالتأكيد نظرًا لأنها تحدد لاحقًا الشكل الذي ستكون عليه بصيلة الشعر من حيث النمو بشكل أطول أو النمو بشكل أسرع، في النهاية سيظل نمو البصيلات حاضرًا بقوة بهذه المرحلة.

 

 

 

مرحلة انحدار البصيلة

 

وهي تلك المرحلة التي تتم فيها عملية التجديد التام الكامل للبصيلات المزروعة في الشعر وبالتالي يؤدي ذلك إلى تقلصها حتى تصل إلى السدس ويبدأ الدم القادم إليها في الانقطاع، وغالبًا ما تأخذ تلك المرحلة المذكورة حوالي أسبوعين بعد نهاية العملية وتكون نتيجتها الحتمية زيادة طول الألياف.

 

 

 

مرحلة راحة البصيلة

 

وهي المرحلة التي تتم بعد حوالي أربعة أشهر من نهاية العملية، حيث تظل البصيلات كامنة ولا تقوم بأي ردات فعل بخلاف تكوين نسبة كبيرة من الشعر تصل إلى 15% بالمئة منه، وتكون تلك المرحلة هي التمهيدية للمرحلة الأخيرة من مراحل نمو الشعر.

 

 

مرحلة النمو الجديد

 

وهي تلك المرحلة التي يطلق عليها كذلك اسم مرحلة الانتهاء، وفي هذه المرحلة يحدث شيء غريب للغاية بالنسبة للبعض، إذ يتساقط الشعر المزروع وتبدأ بعد ذلك بصيلات شعر جديدة في الظهور وأخذ موضعها.

 

 

 

 

 

 

 

 

وأخيرا.. سواء كانت عملية شفط الدهون، أو عملية زراعة الشعر يمكنكم إجرائهما بكل أمان في مصر داخل أفضل مراكز التجميل التي نقترحها عليكم، وبيد أفضل الأطباء المرشحين بقوة أمامكم، ويمكنكم استشاراتهم من هنا .