تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | كيف تقي طفلك من فيروس كورونا مع دخول الدراسة

أحدثت جائحة كورونا الكثير من المخاوف التي انتابت جميع الأشخاص بشأن إمكانية الإصابة بهذا الفيروس دون وجود علاج

القلق,التمارين الرياضية,الفم,فيروس كورونا,منظمة الصحة,العدوى,تناول الطعام,أعراض فيروس كورونا,جائحة كورونا,وفيات فيروس كورونا,وقاية الأطفال من فيروس كورونا,هل يعود فيروس كورونا من جديد,فيروس كورونا 2021,فيروس كورونا وموسم الشتاء

كيف تقي طفلك من فيروس كورونا مع دخول الدراسة

وقاية الاطفال من فيروس كورونا
وقاية الاطفال من فيروس كورونا

أحدثت جائحة كورونا الكثير من المخاوف التي انتابت جميع الأشخاص بشأن إمكانية الإصابة بهذا الفيروس دون وجود علاج محدد للشفاء منه، فعلى الرغم من وجود التكهنات الطبية المتعلقة بعلاج فيروس كورونا، إلا أن غموض الأمراض يجعلها محل خوف يمكن أن يسبب هوس أو وسواس قهري مرتبط بخطر الإصابة بفيروس كورونا، وها نحن الآن على مشارف بدء عام دراسي جديد ولم ننتهي بعد من فيروس كورونا، ولذلك لابد أن نسلط الضوء في هذا المقال على كيفية وقاية أطفالنا من الفيروسات والأمراض، فإلى التفاصيل.



 

فيروس كورونا

 

  • أُطلق على فيروس كورونا اسم جائحة كورونا نظرًا لخطر انتشاره المحتم بين جميع دول العالم دون اقتصاره على بلد واحد او حتى قارة واحدة ولذلك فهو لم يكن بالوباء، ولكنه أصبح بالفعل جائحة لابد من التعايش معها بشكل سلمي دون الإصابة بالمرض، ودون وساوس القلق والهوس.

 

  • على الرغم من تخطي مرحلة أزمة كورونا الشديدة إلا أن خطورة الفيروس لم تنتهي بعد، ومازالت منظمة الصحة العالمية تصرح بأعداد المصابين وأعداد الوفيات، وكيفية الوقاية والتوصيات الطبية اللازمة للتعايش مع هذا الفيروس الذي تدور حوله  الأبحاث الطبية مع وجود تكهنات بإعادة نشاط الفيروس من جديد مع دخول موسم الشتاء .

 

 

 

 

 

شاهد قناة Doctor Live على اليوتيوب  

 

 

أهمية وقاية الأطفال من كورونا

 

  • الوقاية من فيروس كورونا لم تعد بالأمر المستحيل، حيث الكثير من النصائح التي تم تكرارها على مسامع الجميع مع غسل الأيدي بالماء والصابون مدة 30 ثانية حتى يتغلغل الصابون لجميع مناطق اليدين، مع ضرورة وجود تباعد اجتماعي بين الأشخاص، وعدم التصافح بالأيدي وتقليل الأحضان والقبلات التي يتم تداولها خاصًة في المجتمعات العربية تعبيرًا عن المودة والحب، فضلا عن ارتداء الكمامة الطبية لمنع انتقال الرذاذ من الشخص وإليه.

 

  • معرفة الأشخاص الكبار بطرق الوقاية من فيروس كورونا أمر لا مفر منه ومع ذلك لم يسلم نسبة كبيرة من الأشخاص من الإصابة بهذا الفيروس، وتسببه في وفيات الكثيرين حول العالم خاصًة الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة، وأمراض تنفسية، وحساسية صدرية أدت إلى ضعف أداء الرئة وعدم تحملها للفيروس، وهو ما يدعونا لتكثيف الوقاية على الأطفال الذين لم يعوا بعد طرق الوقاية وكيفية تنفيذها وكيف لهم تحقيق التباعد الاجتماعي في ظل اندماجهم سويا في الحضانة أو المدرسة.

 

 

 

 

اقرأ أيضا:

 

الفرق بين فيروس كورونا ونزلات البرد

 

تعرف على فصيلة الدم التي يحبها فيروس كورونا

 

هل يصيب فيروس كورونا المعافي مرة أخرى ؟

 

 

 

كيف تقي طفلك من فيروس كورونا ؟

 

فيروس كورونا من الفيروسات الغير ضارة على الأطفال، ولكن ذلك لا يدعونا لإهمالهم والتهاون في إصابتهم، بل ينبغي معرفة كيفية تحصين الطفل من الإصابة بهذا الفيروس شديد العدوى، وهو ما يمكن تحقيقه قبل بدء موسم الدراسة ودخول فصل الشتاء كالتالي:

 

 

 

تحدثي مع طفلك عن فيروس كورونا

 

التحدث عن فيروس كورونا للطفل أمر في غاية الاهمية فلا ينبغي التحدث بفزع، ولكن يجب أن يدرك الطفل ما هو هذا الفيروس وكيف ينتقل بين الأشخاص، ودعيه يطرح عليك جميع الأسئلة التي تدور في ذهنه عن فيروس كورونا، وقومي بالإجابة عليها بشكل بسيط يتناسب مع عمر الطفل حتى ترتكز لديه أهم المعلومات الخاصة بفيروس كورونا ومدى خطورته.

 

 

 

 

 

تحدثي مع طفلك عن سبل الوقاية من كورونا

 

  • بعد أن يفهم الطفل ما هو فيروس كورونا بشرحك المبسط له، لابد أن يتعلم كيفية الوقاية منه لحماية جسمه، ولذلك علميه كيفية غسل الأيدي بالطريقة الصحيحة قبل تناول الطعام وبعد الانتهاء منه، وبعد العطس أو السعال، وبعد دخول الحمام.

 

  • لابد أن يتعود الطفل على عدم ملامسة اليدين للوجه بقدر الإمكان، وهو ما يمكنك إيصاله للطفل بالشرح أو الرسم حتى تثبت المعلومة في ذهنه، فيمكنك في ذلك رسم شكل طفولي ووهمي للفيروس حتى يركز الطفل مع ضرورة مراقبتك لحركات طفلك باستمرار وتذكيره بكلامك طوال الوقت.

 

  • علمي طفلك كيف يسعل أو يعطس بشكل صحيح باستخدام منديل ورقي على الفم أو الأنف ومن ثم التخلص منه على الفور وغسل الأيدي بالماء والصابون وبالطريقة الصحيحة.

 

  • ينبغي تعليم طفلك كيفية تعقيم يديه بالكحول مع ضرورة رؤيته لجميع أفراد الأسرة يستخدمون ويتبعون لكافة النصائح الموكلة إليه أيضان مع إمكانية وضع ملصقات أو رسومات في غرفة طفلك تذكره دومًا بكيفية الوقاية.

 

  • اطلعي طفلك على فيديوهات الأطفال للوقاية من فيروس كورونا، ودعيه يطرح عليك بعض الاقتراحات عن كيفية وقايته حتى لا يشعر بأنه متلقي للأوامر فقط، بل أنه يشاركك في تحمل المسؤولية عن وقايتكم جميعا من كورونا.

 

 

 

 

 

عززي مناعة الطفل

 

تعزيز صحة الجهاز المناعي لطفلك هي المسؤولية التي تقع على عاتق كل أم خاصة قبل دخول فصل الشتاء، ولذلك احرصي على تقديم الخضروات والفواكه لطفلك، مع الإكثار من مشروبات العشبية وتناول الماء، وممارسة التمارين الرياضية البسيطة لجسم طفلك، ومن المفضل مشاركة الطفل أيضا في هذه العادات الصحية.

 

 

 

 

 

وأخيرا.. وقاية الطفل من فيروس كورونا تتطلب وقاية الوالدين أولا حتى لا تنتقل العدوى لا قدر الله بين أفراد الأسرة، وندعو الأم إلى الاهتمام بتنظيف كافة الأسطح، وكذلك الأب ندعوه لمشاركة الأم في زيادة وعي طفله بالفيروس وكيفية الوقاية منه.

 

 

مصادر أخرى.. فيروس كورونا “منظمة الصحة العالمية