تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | كل ما تحتاج معرفته عن زراعة الشعر

هل تعاني من الصلع .. زراعة الشعر تخلصك من الحرجيعاني الكثير من الرجال والنساء من الصلع الوراثي والحل في الزر

زراعة الشعر,طرق زراعة الشعر,الصلع,عملية زراعة الشعر,تكلفة,تقنية الاقتطاف,الجروح,تكلفة زراعة الشعر,نتائج زراعة الشعر,زراعة الشعر في مصر,عملية,زراعة الشعر للنساء,زراعة الشعر في جدة,تكلفه زراعة الشعر في مصر والعالم,الأعراض الجانبية لزراعة الشعر,كيف تتم زراعة الشعر

زراعة الشعر

كل ما تحتاج معرفته عن زراعة الشعر

هل تعاني من الصلع؟ .. زراعة الشعر تخلصك من الحرج



 

يعاني الكثير من الرجال من مشكلة الصلع، الأمر الذي يدفع الكثير منهم للتفكير في إجراء عملية زراعة الشعر، خاصة أن الأمر ليس مرتبط بعمر معين لديهم، حيث نجد شباب في مقتبل العمر يعانون من هذه المشكلة، فليجأون إلى زراعة الشعر كحل تجميلي للتخلص من هذه المشكلة.

لتظل بعض الأسئلة تشغل بال الكثير ممن يقدمون على خطوة زراعة الشعر، وهو هل هناك مخاطر لهذه العملية التجميلية؟ وما هي التكلفة التي يتحملها الشخص؟ وما هي أحدث طرق زراعة الشعر في مصر؟ وهل تواكب التطور التكنولوجي في هذا المجال على مستوى العالم؟ وما هي الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الصلع من الأساس؟

أكد العلماء أن العامل الوراثي يلعب دورا كبيرا في عملية الصلع، حيث أن الجينات لها دور كبير في تأثر بصيلات الشعر بهرمون ديهدرو تيستوستيرون، فتجعلها رقيقة ما يتسبب في سقوطها، فضلا عن إصابة الأشخاص بفقر الدم، وعدم اتباع نظام غذائي صحي بسبب نقص الحديد في الدم، إضافة إلى العلاج بالكيماوي.

 

كيف تتم زراعة الشعر؟

 

زراعة الشعر عملية قديمة ظهرت في الولايات المتحدة في خمسينيات القرن الماضي، وتطورت عبر الوقت حتى وصلت إلى طرق أكثر فاعلية وتأثيرا من ذي قبل في العصر الحديث.

ويلجأ الطبيب إلى التخدير الموضعي، عند إجراء عملية زراعة الشعر، حيث يعمد إلى تنظيف الفروة، وحقنها من مؤخرة الرأس بدواء التخدير، ومع التطور التكنولوجي، تظهر تقنيات جديدة في عملية الزراعة الخاصة بالشعر حيث تعتبر تقنية الاقتطاف FUE وهي اختصار Follicular unit extraction أحدث الطرق المستخدمة في زراعة الشعر، وتعتمد على تحريك بصيلات الشعر من فروة رأس المريض من المناطق المليئة بالشعر إلى المناطق الفارغة، ويتم القطف بواسطة جهاز يعمل بحركة دائرية، ثم يتم الاحتفاظ بالبصيلات في في محلول طبي للحفاظ عليها، ثم يتم زرعها في فروة الرأس الفارغة، بعد ثقبها بجهاز طبي، فيتم زرع ما بين 5000 -7000 بصيلة في الجلسة.

وقد يلجأ بعض الأطباء إلى تقنية الشريحة FUT والتي تختصر Follicular unit transplant ، ويتم من خلالها إزالة شريطة من فروة الرأس الخلفية، ثم يقوم الطبيب بنقلها وخياطتها إلى المناطق الأمامية التي تخلو من الشعر، وتستهلك هذه التقنية وقتا أقل مقارنة بتقنية الاقتطاف، إلا أن من الأمور السلبية التي يعاني منها المرضى عند اللجوء لهذه الطريقة هي أثار الغرز التي قد تتركها العملية، وهو الأمر الذي تتفاداه تقنية الاقتطاف لأنها تعتمد على مساحات صغيرة على فروة الرأس.

وتستغرق عملية زراعة الشعر وقت ما بين 6-8 ساعات ويحتاج المريض عدة أشهر بين كل جلسة في حال استخدام تقنية الاقتطاف، إذا كانت المنطقة الفارغة كبيرة، وقد تصل المدة إلى عامين، ولكن يمكن للمريض أن يلاحظ الفرق بعد شهر من أول جلسة.

أما في حالة اعتماد طريقة الشريحة فيمكن وتستغرق العملية ما بين 4-6 ساعات، ويمكن للمريض أن يشفي يعد 30 يوما وذلك بعد اعتماده الراحة التامة، للتأكد من التئام الجروح في فروة الرأس بشكل كبير.

والملاحظ أن تقنية الاقتطاف تأخذ وقتا طويلا مقارنة بتقنية الشريحة، إلا أن الألم الذي يشعر به المريض ليس كبيرا، فضلا عن أن اختفاء آثار العملية، يعتبر أحد المميزات التي يتمتع بها من يلجأون لتقنية الاقتطاف في زراعة الشعر، كما تمكن هذه التقنية من زرع اللحية والحواجب، وهو الأمر الذي تعجز عن تقديمه تقنية الشريحة، فضلا عن القدرة على الاستعانة بشعر الجسم من أجل زرع المناطق الخالية من الشعر.

ويفقد المريض أثناء زراعة الشعر بتقنية الشريحة 30% من بصيلات الشعر، فيما لا يتعدى الأمر 5 % فقط في حال استخدام تقنية الاقتطاف، ويمكن القول بأن تقنية الشريحة سريعة في تأثيرها وقوية في آثارها، عكس تقنية الاقتطاف التي تعتمد وقتا أطول لكنها تتمتع بآثار جانبية أقل.

 

الأعراض الجانبية الناتجة عن زراعة الشعر

 

تتعرض فروة الرأس بعد عملية زراعة الشعر لحساسية، الأمر الذي يلزم المريض بتناول المسكنات، وارتداء الضمادة حتى لا يصيبها التهابات جراء التعرض لتلوث الهواء.

يلاحظ المريض سقوط الشعر خلال الأسبوع الأول بعد إجراء عملية زراعة الشعر، إلا أن هذا الأمر لا يعد مقلقا للمرضى حيث تستطيع البصيلات المزروعة أن تنتج شعر جديد من 6- 9 أشهر.

وقد يعاني بعض المرضى من نزيف أو عدوى، وهو الأمر الذي يتطلب مهارة عالية لدي الطبيب، خاصة أنه بعد ذلك قد يعاني المريض المصاب بالصلع بالتهاب الجريبات، وهنا يلجأ الطبيب إلى وصف المضادات الحيوية للتخلص من الآثار الجانبية.

 

تكلفة زراعة الشعر في مصر والعالم

 

مع زيادة أعداد العيادات المتخصصة في عملية زراعة الشعر، انخفضت التكلفة بشكل كبير عن الوقت السابق، حسب مهارات الطبيب وشهرته والتقنيات المستخدمة بالأجهزة الحديثة.

وتلجأ بعض العيادات التجميلية إلى تقديم أسعار منخفضة تبدأ من 7000 جنيه وقد تصل في بعض العيادات والمستشفيات إلى 50000 جنيها.

وتترواح أسعار زراعة الشعر في العالم بين 1000 -3000 دولار أمريكي.