تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | جرح الولادة القيصرية.. كيفية علاجه والتخلص من أثره

يعد التعامل مع جرح الولادة القيصرية من ضمن الأمور التي تشغل بال السيدات بعد التعافي من الولادة فقد يشكل لدى ال

الجنين,التغيرات الهرمونية,الولادة القيصرية,التمارين الرياضية,الماء,النزيف,النوم,استشارة الطبيب,عملية,جرح العملية القيصرية يحرقني,جرح العملية القيصرية يؤلمني,لاصق العملية القيصرية,طريقة النوم الصحيحة بعد الولادة القيصرية,متى يلتئم جرح العملية القيصرية,علامات التئام جرح الولادة القيصرية,كيف أنظف جرح العملية القيصرية,شكل جرح الولادة القيصرية

جرح الولادة القيصرية.. كيفية علاجه والتخلص من أثره

الولادة القيصرية
الولادة القيصرية

يعد التعامل مع جرح الولادة القيصرية من ضمن الأمور التي تشغل بال السيدات بعد التعافي من الولادة فقد يشكل لدى البعض منهن شعورا بالضيق أو الحرج بسبب شكله، كما أنه قد يثير لديهن القلق حول كيفية العناية به حتى يلتئم تماما دون أن يلتهب أو يسبب لها المزيد من الألم وخاصة أن فترة النفاس تكون مرهقة للكثير بسبب التغيرات النفسية والجسدية.



وقد تلجأ السيدات للولادة القيصرية بسبب وجود بعض المشاكل التي تعيق عملية الولادة الطبيعية مثل حجم الحوض ووضع الجنين وغيرها من العوامل، ويحتاج جرح الولادة القيصرية لنحو 6 أسابيع حتى يلتئم نهائيا، لذلك فمن المهم خلال الفترة التالية للوالدة الاهتمام به وتنظيفه والتغذية السليمة والانتظام على الأدوية والمضادات الحيوية الموصوفة من الطبيب المعالج لتمام التئامه في أقل فترة زمنية ممكنة دون مضاعفات.

 

 

 

شكل جرح الولادة القيصرية

جرح الولادة القيصرية هو في الحقيقة جرحين الأول في الطبقة الخارجية للجلد في أسفل البطن والثاني في جدار الرحم، وفي معظم الحالات يكون هذين الجرحين أفقيين، وهو ما يفضله الأطباء لأنه أقل عرضى للنزيف أو التمزق في حالة الولادة الطبيعية مستقبلا، وقد يكون الجرح رأسيا أي جرح المنطقة في متوسط أسفل البطن لكن لا يلجأ الأطباء لهذا الجرح إلا إذا كان وضع الجنين أو الأم في خطر، لأن هذا الجرح هو الأكثر من حيث حجم النزيف وطول فترة التعافي.

 

 

كيف أنظف جرح العملية القيصرية

وعلى المرأة اتباع عدة إرشادات لتنظيف جرح العملية القيصرية أولها إزالة الضمادات بعد يومين من الولادة بعد استشارة الطبيب حيث يجب تهوية الجرح عبر ارتداء ملابس واسعة وفضفاضة، لأن الهواء أحد العوامل التي تساعد في التئام الجروح، وكذلك يمكن مسح الجرح بماء نظيف دافئ مضاف إليه محلول مطهر لضمان نظافة وتطهير مكان الجرح كما يجب تجفيف المنطقة بعد ذلك واستخدام شاش لتغييطتها، مع ضرورة عدم ممارسة التمارين الرياضية خلال فترة التعافي وكذلك عدم الإجهاد أو رفع أشياء ثقيلة.

 

علامات التئام جرح الولادة القيصرية

من المهم متابعة جرح الولادة القيصرية باستمرار والاهتمام بتنظيفه لتجنب حدوث التهاب أو أية مضاعفات ومن أهم علامات التئام جرح الولادة القيصرية هو قلة كمية الإفرازات التي تخرج بعد الولادة، حيث تبدأ كمية الإفرازات في التراجع نسبيا بعد نحو 10 أو 15 يوما من الولادة مما يؤشر إلى بدء تعافي الجرح، لكن إذا وجدتي أن الإفرازات أصبحت أثقل فهذا قد يدل على الإصابة بآلام في البطن أو إذا ارتفعت درجة حرارتك أو إذا كانت الإفرازات ذات رائحة كريهة فيجب استشارة الطبيب المعالج فورا

 

 

 

متى يلتئم جرح العملية القيصرية

يحتاج جرح العملية القيصرية لنحو ستة أسابيع بعد الولادة للتعافي، لكن التئامه الكامل قد يحتاج لنحو ستة أشهر فمن المهم خلال هذه الفترة التمهل والالتزام بالتعليمات الموصوفة من الطبيب، والحرص على تناول الأدوية بانتظام وغيرها من العوامل التي تساعد على التئام الجرح بشكل نهائي دون مضاعفات، ولتحقيق ذلك يجب على المرأة تناول كميات كبيرة من المياه والسوائل والغذاء الصحي والحركة البسيطة دخل المنزل واستخدام الماء الدافئ لتنظيف الجرح مع الحفاظ على مكانه دائما جافا ونظيفا.

 

طريقة النوم الصحيحة بعد الولادة القيصرية

هناك طرق نوم صحيحة بعد الولادة القيصرية تتيح للمرأة الراحة وعدم الضغط على الجرح، وأهمها النوم على الظهر، والذي يعد من أكثر الطرق الصحيحة للنوم حيث لا يضغط على منطقة الجرح، لكن قد تجد المرأة صعوبة في النهوض، ويمكن النوم على الجنب أيضا وهي طريقة أيضا صحيحة في النوم حيث تساعد على سريان الدم بصورة مثالية دون الضغط على الجرح أيضا، ويمكن النوم بواسطة رفع الجزء العلوي من الجسم بوضع وسادات تحته وهي طريقة تساعد التنفس جيدا أثناء النوم

 

 
 

لاصق العملية القيصرية

تتسائل الكثير من السيدات عن موعد إزالة لاصق العملية القيصرية حيث تعد عملية إزالته أمر يثير قلقهن بسبب الوجع التي قد تشعرن به أثناء نزعه وكذلك حول الموعد الصحيح لإزالته، ولذلك ينصح الأطباء بإزالة الجرح بعد فترة من ثلاثة إلى خمسة أيام من الولادة مع ضرورة تنظيف مكان الجرح وتطهيره بمطهر طبي حسب وصف الطبيب مع الحفاظ على مكان الجرح جاف.

 

جرح العملية القيصرية يحرقني ويؤلمني

قد يكون الشعور بالألم أو الحرقان من جرح العملية القيصرية أمرا طبيعيا بسبب التغيرات الهرمونية والإرهاق والتوتر بعد الولادة، لكن قد يكون هذا الإحساس علامة على التهاب الجرح لذلك من المهم خلال هذه الفترة مراقبة الجرح وعلامات الالتهاب مثل الإحمرار والتورم وسخونة مكان الجرح وظهور أي من الإفرازات أو السوائل وفي هذه الحالة ينبغي مراجعة الطبيب فورا.

ومن المهم لعلاج هذا الألم استمرار تناول المسكنات والمضادات الحيوية بانتظام في موعدها المحدد وكذلك عمل حمام ماء دافئ لتهدئة وتنظيف هذا المكان للوقاية من احتمالات تعرضه للالتهاب وتجنب أية مضاعفات قد تحدث مع استشارة الطبيب بانتظام للتأكد من أن الأمور تسير على ما يرام.