تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | مشاكل الشعر وانواع عملية زراعة الشعر

مشاكل الشعر وما هي عملية زراعة الشعر:زراعة الشعر من العمليات التجميلية التي لاقت إقبالا ملحوظا من قبل الجميع ر

زراعة الشعر,مشاكل الشعر,علاج تساقط الشعر,انواع زراعة الشعر,زراعة الشعر للنساء,زراعة الشعر للرجال,اسعار زراعة الشعر في مصر,الشعر الطويل,افضل مراكز لزراعة الشعر,الشعر بالليزر,السن المناسب لزراعة الشعر

زراعة الشعر بالليزر

مشاكل الشعر وانواع عملية زراعة الشعر

علاج تساقط الشعر
علاج تساقط الشعر

مشاكل الشعر وما هي عملية زراعة الشعر:



 

الشعر بيدل على جمال البنت لذا تعاني الكثير من النساء من تساقط الشعر وكذلك الرجال فيلجأون لزراعة الشعر فهي من العمليات التجميلية التي لاقت إقبالا ملحوظا من قبل الجميع رجال أو نساء ممن لديهم معاناة مع مشاكل تساقط الشعر، ولعل سبب الإقبال المتزايد على هذه النوعية من العمليات يعود إلى  قدرتها على تحقيق النتائج المبهرة بشكل دائم، فضلا عن تعدد التقنيات الحديثة المتاحة لإجراء زراعة الشعر، والتي يكون هدفها في النهاية راحة المريض وإرضاء طلباته التجميل وتستغرق عملية زراعة الشعر من 4-6 ساعات، ولكنها غير مؤلمة تتم تحت تأثير التخدير الموضعي..

 

هل توجد أسباب للصلع؟

 

 

أسباب وراثية و هى تعتبر السبب الرئيسى لظهور الصلع عند الرجال

 

تناول و الإلتزام ببعض الأدوية

 

القلق و التوتر

 

سوء التغذية و الأنيميا

 

إرتفاع فى نسبة هرمون الذكورة

 

عدوى فطرية أو باكتيرية

 

نصائح  قبل إجراء عملية زراعة الشعر:

إجراء استشارة أولية من قبل المريض مع الطبيب المتخصص، بهدف فحص ومعرفة الأسباب التي تؤدي لتساقط الشعر لديه.

 

معرفة العلاجات الطبية السابقة التي اتبعها المريض بهدف استعادة الشعر قبل لجوئه لعملية زراعة الشعر.

 

 التأكد من وجود شعر كافي في المنطقة المانحة لدى المريض لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لإجراء العملية فهي من الخطوات الهامة جدًا.

 

أن يتمتع المريض بوجود توقعات واقعية على ما يمكن القيام به خلال عملية زراعة الشعر

 

 تناول أي أدوية طبية، خاصًة مضادات الالتهابات، أدوية سيولة الدم، مضادات الاكتئاب

 

وأخيرا تزداد التعليمات قبل عملية زراعة الشعر حسب حالة المريض، وحسب ما يراه الطبيب أنسب لحالته.

زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف 

 

زراعة الشعر بالإقتطاف هي الطريقة الأحدث والأفضل لدى العديد من الأطباء عند إجراء زراعة الشعر، وتتم عن طريق نفل عدد من بصيلات الشعر من منطقة تسمى المنطقة المانحة إلى منطقة أخرى تُعاني من بعض المشكلات بنمو الشعر لأسباب مختلفة وتسمى منطقة زراعة الشعر، تتواجد المنطقة المانحة خلال زراعة الشعر بالاقتطاف في أخر الرأس ، أما المنطقة التي يحدث لها زراعة شعر فهي في أغلب الحالات تعاني من انعدام تام لظهور الشعر وتسمى منطقة الصلع الوراثي أو تساقط الشعر الذي يؤدي إلى الصلع.

 

زراعة الشعر بالإقتطاف من التقنيات المفضلة لأنه تم العمل على تطويرها بهدف الحصول على أفضل النتائج، حيث تصل نسبة نجاح تقنية الاقتطاف الدقيق إلى 95%، وتتم عن طريق استخدام أداة تحتوى على رؤوس شديدة الدقة لاقتطاف البصيلات وزرعها في وقت لا يتعدى تسع ساعات حيث يتم اقتطاف بصيلات الشعر بشكل فردي بمعدل شعرة في المرة الواحدة، من المنطقة التي تحتوي على الشعر الذي سيأخذ منه العينات، إلا أن هذه الطريقة تعمل على التقليل من نسب هدر بصيلات الشعر.

 

مميزات زراعة الشعر بتقنية الإقتطاف

 

 

تتميز عملية زراعة الشعر بالاقتطاف بعدم وجود أي جروح عميقة أو ندب واضحة.

 

تمنح عملية زراعة الشعر بالاقتطاف المريض فترة تعافي أقل بكثير عن تقنية الشريحة حيث يستطيع ممارسة حياته الطبيعية دون قلق أو الشعور بأي آلام.

 

تحافظ تقنية الاقتطاف بشكل كبير على كثافة الشعر في المنطقة المانحة ومظهرها الجمالي.

 

النتائج التي يحصل عليها المريض تكون دقيقة للغاية وطبيعية، بحيث لا يمكن التمييز بين الشعر الأصلي الموجود في فروة رأس المريض، والشعر الذي تمت زراعته خلال الجراحة.

 

زراعة الشعر بتقنية السفير

ومن الأمور الممنوعة بعد إجراء زراعة الشعر ما يلي:

عدم لمس فروة الرأس.

 

عدم تحريك الضمادة الموجودة على الرأس.

 

عدم الاستجابة لرغبة الحكة في فروة الرأس بعد زراعة الشعر.

 

تجنب الميل بالرأس إلى الأسفل أو اصطدم الرأس.

 

عدم لمس ونزع الجذور التي ستظهر على الرأس .

 

تجنب الخروج في ظروف الطقس السيء أو الشمس المباشرة دون ارتداء القبعة.

 

تجنب ممارسة المجهود الزائد أو الرياضات العنيفة مدة شهر على الأقل بعد العملية.

 

تجنب ممارسة السباحة خلال الثلاثين يوما الأولى بعد زراعة الشعر.

 

عدم تناول الكحول والتدخين خلال الشهر الأول.

 

عدم التعرض للتوتر والضغط النفسي حتى لا ينعكس ذلك على النتائج النهائية.

 

فعملية زراعة الشعر ليست اقتطاف وزراعة فقط ، بل إجراء ينبغي أن يهتم بسلامة وصحة المريض أولا وأخيرا

الجراحبإعادةرسمخطشعرك،ووضععلامةعلىمنطقةاستخراجالشعر،والتقاطصورلسجلكالطبي. سيتمتطبيقالتخديرالموضعيعلىفروةرأسكلتخديرها  ​

 

      سيتم قص الشعر في مكان التبرع ، حيث تتم إزالة شعرك منه ، إلى حوالي مليمترين

 

      سيقوم الجراح بقص شريط الجلد بواسطة بصيلات الشعر التي سيتم استخدامها كطعم

 

       ستبقى مستيقظًا أثناء الجراحة

 

         سيقوم الفني بإزالة بصيلات الشعر الفردية لإعدادها لعملية الزرع

 

      يتم بعد ذلك إدخال بصيلات الشعر في أجزاء الصلع من فروة رأسك

 

سيتم تطبيق المضادات الحيوية والضمادات على فروة

تكلفةجراحةزرعالشعر

·         ​

 

   تعتمد التكلفة الإجمالية للإجراء على حالة المريض وأهدافه.

 

        ​

        كم تستغرق عمليات زرع الشعر الجراحية؟

      

تستغرق عمليات زرع الشعر ما بين 4 و 8 ساعات . جراحة بتخدير موضعي

 

 

مزايا الاقتطاف​

وقت شفاء أقصر

 

أكثر استخدامًا

 

ألم أقل بعد الجراحة

 

لا يسبب ندبة كبيرة

 

 لا تترك ندبة خطية مثل الشريحه

 

يمكن استخدام الشعر من أجزاء الجسم الأخرى

 

يمكن استخدامها حتى لو كانت كثافة شعرك ضعيفة

 

​​

 

مزايا الشريحه

​​​

 

قد يكون خيارًا أفضل إذا كنت بحاجة إلى عدد كبير من بصيلات الشعر المطعمة

 

للمرضى الذين يحتاجون إلى الكثير من الطعوم

 

وقت تشغيل أقصر

 

يوفر أقصى قدر من الامتلاء

 

​​

 

يرى معظم الناس نتائج الجراحة خلال 6 إلى 9 شهور . يضطر بعض الأشخاص إلى الانتظار لمدة عام لرؤية النتائج.

يعتبرالشعرمنمظاهرالجمال لذلك عندما يبدأ الشعر في التساقط تظهر العديد من المشاكل، وإذا لم يتم معالجتها بشكل سريع؛ تزداد المشكلة لتضع أمامنا زراعة الشعر كحل أخير. تعد عمليات زراعة الشعر من أهم وأحدث وأشهر العمليات التي ظهرت على الساحة في الفترة الأخيرة للتغلب على مشاكل الشعر التي تسبب الإحراج وعدم الثقة بالنفس.

 

نضع بين ايديك مقالاً يحتوي على كل ما يخص زراعة الشعر من حيث ما هي عملية زراعة الشعر، وما هي تقنياتها المختلفة، والتكلفة المتوقعة وأفضل أطباء وعيادات زراعات الشعر كل هذا وأكثر من خلال قرائك للمقال التالي.

 

مشاكل الشعر:

 

بالطبع يهتم النساء والرجال بجمالهم على حد سواء، ولكن تزداد المشكلة المشكلة تفاقماً بالنسبة للنساء، إذ أن الجمال يهمهُن بطبيعتهن أكثر من الرجال، ومن رحمة الله الصلع الوراثي يصيب الرجال على الأغلب، ونادرًا ما يصيب الإناث، حيث يحدث نتيجة حساسية مفرطة لهرمون الذكورة، ويمكن علاجه باستخدام بعض المستحضرات الطبية مثل “الروجين“، لكن تبقى هذه المستحضرات حلًا مؤقتًا ومحدود النتائج.

 

أما تساقط الشعر غير الوراثي فقد تزايدت نسبته في الوقت الراهن، وتزايدت النسبة عند النساء أيضًا بشكلٍ كبير، فأصبحت تقارب نسبة الصلع الوراثي عند الرجال، وترجع أسبابه إلى اضطرابات نفسية وعصبية، أو نقص في العناصر الغذائية، أو أمراض جسدية مزمنة كما يحدث في حالات مرضى الغدة الدرقية، وكذلك في المرضى الذين يتم علاجهم بالمستحضرات الكيماوية، كما يمكن أن يحدث أيضًا بعد الحروق والجروح.

ماهي عملية زراعة الشعر؟

هو إجراء يقوم فيه الطبيب بنقل جذور الشعر من المنطقة المانحة والتي عادة ما تكون مؤخرة الرأس إلى المناطق التي أصيبت بالصلع، يمكن التغلب على مشكلة تساقط الشعر بعلاج أسبابه، وأخذ قسط كاف من الراحة، وتناول الفيتامينات الهامة لتقوية الشعر، وعلاج المرض المسبب، فإذا لم يكن ثمة نتيجة سواء في حالات الصلع الوراثي أو غير الوراثي الحل الأمثل والنهائي هو زراعة الشعر، وتتم عملية زراعة الشعر على عدة مراحل وهي:

 

إعداد المريض للعملية

مرحلة التخدير

استخراج البصيلات

فصل البصيلات أو الشرائح

مرحلة زراعة البصيلات

 

 

ما قبل عملية زراعة الشعر

يتم تجهيز المريض قبل العملية على عدة خطوات متتالية للاطمئنان على صحته ومعرفة مدى نجاح العملية وتتمثل فيما يلي

 

 يقوم الطبيب المختص بإجراء فحص شامل للمريض، وفتح ملف طبي له يكتب فيه كل ما يخص المريض طبيًا، إذا ما كان يتم علاجه من مرض ما، أو لديه حساسية ضد أي مستحضر طبي

يقيم الطبيب قابلية المريض للنزيف، وإن كان أحد أفراد عائلته يعانون من مرض وراثي، وهذا من البديهيات الطبية قبل أي جراحة.

 يتم مراجعة كافة الإجراءات في اليوم المقرر لإجراء العملية، ولك أن تسأل الطبيب عن كل ما يشغلك تجاه العملية.

 يقوم الطبيب بعمل تنظيف شامل لفروة الرأس، وإعادة رسم الشعر، وإضافة علامات أخرى تساعده أثناء العملية

بعد ذلك تبدأ الخطوات الفعلية للعملية بأخذ بعض المسكنات للاسترخاء، ثم يلي ذلك تخدير المنطقة المستهدفة .

نتائجزراعةالشعر

بعد انتهاء العملية قد تتفاجئ بتساقط الشعر في المرحلة الأولى قبل أن تعاود البصيلات التي تم زرعها النمو مرة أخرى ويبدأ الشعر بالظهور

 

يغطي الشعر المكان الذي تم زراعته من جديد خلال شهر أو شهرين، وخلال ستة أشهر ينمو الشعر بالكامل ليعود إلى طوله الطبيعي.

يبدو الشعر المزروع كما لو كان طبيعيًا، خاصةً إذا ما اتبع الشخص نظام غذائي صحي، واعتنى به عن طريق وضع واستعمال المستحضرات الطبية والكريمات اللازمة.

يمكن حلاقة الشعر وتصفيفه بعد ستة أشهر من العملية تمامًا كما لوكان طبيعيًا

بعدعمليةزراعهالشعر

تجنب الاصطدام برأسك في أي شيء.

يجب النوم في وضع شبه مستقيم في الليلة الأولى بعد العملية، كما يجب استخدام اثنتين من الوسائد لرفع الرأس خلال الثلاثة أيام الأولى بعد العملية.    

تجنب ملامسة شعرك المزروع لمدة يوم إلى يومين بعد القيام بالجراحة

وإذا أردت تمشيط شعرك تجنب المنطقة المزروعة حتى لا تتأثر قبل نمو الشعر الجديد.

يجب استخدام محلول على شكل رذاذ في المنزل يساعد الشعر الجديد على النمو في المنطقة المزروعة كل نصف ساعة في اليوم الأول بعد العملية.

عليك أن تذهب للطبيب المختص في اليوم التالي لإزالة الضمادات.

توقف عن تناول الأسبرين والمشروبات الكحولية لمدة ثلاثة أيام بعد الجراحة.

ابتعد عن التمارين المرهقة كالسباحة ورفع الأثقال وغيرها لمدة أسبوع بعد العملية.

يجب أيضًا تجنب استخدام المكواة ومجففات الشعر لمدة أسبوع أو أسبوعين.

وكذلك عليك استخدام فرشاة شعر جديدة غير تلك القديمة، على الأقل في الأسبوعين الأولين بعد العملية.

لا تتناول أدوية مسكنة غير التي يصفها الطبيب، حيث إن الأدوية المخففة للألم يتم أخذ حبة منها كل أربع أو ست ساعات وذلك عند الحاجة

ويتم كذلك أخذ المضادات الحيوية عن طريق الفم ثلاث مرات يوميًا بعد الأكل خلال يومين وحتى ثلاثة أيام.

تتم مراجعة الطبيب بعد يومين من العملية لغسل الشعر، ثم بعد ذلك يتم غسله يوميًا بالمنزل بماء بارد ورغوة خفيفة باستخدام شامبو طبي.

عليك أن تجتنب التعرض المباشر لأشعة الشمس حتى لا يتورم الجرح، ويمكنك ارتداء قبعة بشرط أن تكون فضفاضة.

يعتبر النزيف في المنطقة المانحة أمر طبيعي مع أن نسبة حدوثه لا تتجاوز 1% من الحالات، وفي هذه الحالة يتم وضع طبقة رقيقة من الشاش والضغط عليها لمدة 10 دقائق.

إزالة الخياطة من المنطقة المانحة يكون بعد فترة تقدر من عشرة أيام وحتى ثلاثة أسابيع حسب تقدير الطبيب