تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | عملية تكبير الثدي والتقنيات المستخدمة فيها

عملية تكبير الثدي تصنف ضمن عمليات التجميل التي تقبل عليها بعض النساء بهدف تحسين شكل الثدي من حيث الحجم والتن

عمليات التجميل,الجنين,الحمل,الدهون,تصغير الثدي,الرضاعة,تكبير الثدي بالدهون,تكبير الثدي بالسيليكون,عملية تكبير الثدي,زيادة الوزن,السيليكون,عملية تصغير الثدي,استئصال الثدي

عملية تكبير الثدي والتقنيات المستخدمة فيها

عملية تكبير الثدي
عملية تكبير الثدي

عملية تكبير الثدي تصنف ضمن عمليات التجميل التي تُقبل عليها بعض النساء بهدف تحسين شكل الثدي من حيث الحجم والتناسق بين الثديين معًا، أو بين الثدي وأعضاء الجسم الأخرى، بالإضافة إلى أن بعض النساء ترى في عملية تكبير الثدي سبيل للتخلص من جميع مشاكلها النفسية المتعلقة بحجم الثدي.



 

 

تعريف عملية تكبير الثدي

 

عملية تكبير الثدي تتم إما بالسالاين أو بالسيليكون، ولكن بالتجارب السابقة اتضح أن تكبير الثدي بالسيليكون من أكثر الطرق الشائعة لما يحققه من نتائج مرضية .

 

 

 

 

شاهد قناة Doctor Live على اليوتيوب  

 

 

تقنيات عملية تكبير الثدي

 

  1. تكبير الثدي بالسالاين: تتم عن طريق ضخ ماء مالح في غشاء قوى من السيليكون ليتم زراعته داخل الثدي ليعطي الامتلاء في الحجم  ويتم ملء بعضها مسبقًا ويتم ملء البعض الآخر أثناء عملية الزراعة.

 

  1. تكبير الثدي بالسيليكون: وهو  الأكثر استخداما في عملية تكبير الثدي، فهو عباره عن مادة هلامية توضع داخل غشاء من السيليكون أيضا وتقوم بنفس الدور، وعلى الرغم من أن زراعات السيليكون تبدو أكثر شبها بالثدي الطبيعي، وترغب الكثير من النساء في تكبير الثدي من خلالها، إلا أنها تعرض المرأة لخطر أكبر في حال تعرض المادة المزروعة للقطع وتسربها داخل نسيج الثدي.

 

  1. تكبير الثدي بالدهون: ويعد الخيار المفضل بين النساء اللاتي يبحثن عن زيادة صغيرة في حجم الثدي ويفضلن نتائج طبيعية للمظهر ويتم في هذه الطريقة أخذ الدهون من مناطق أخرى من الجسم وحقنها في الثدي.

 

 

 

اقرئي أيضا:

 

تكبير الثدي بالدهون والخلايا الجذعية

 

كيفية الوصول إلى المتعة الجنسية بعد عملية تكبير الثدي

 

معلومات هامة عن عملية تكبير الثدي في الأردن

 

 

 

اختيار مقاسات السيليكون لتكبير الثدي

 

لتحديد شكل حشوة السيليكون يتم بالتشاور مع الطبيب المختص وبقياس حجم الثدي مع باقي أعضاء الجسم، ولكن هناك أربع اعتبارات يجب اختيار حشوة السيليكون على أساسهم وهي، "الحجم، وارتفاع الثدي، والأبعاد، وسمك نسيج الثدي"، ويمكن تجربة شكل حشوة السيليكون المختارة عن طريق ارتداء حمالة الصدر ثم وضع الحشوة بداخلها وارتداء الملابس لرؤية كيف سيبدو الثدي بعد الجراحة.

     

     

     

     

     

    علاقة تكبير الثدي بالسرطان

     

    لا يوجد علاقة بين عملية تكبير الثدي بمرض السرطان، وما يقال ما هو إلا إشاعات لا أساس له من الصحة، بل يتم استخدامها كإجراء تعويضي في حالة استئصال الثدي بسبب الأورام السرطانية، وهو ما يؤكد أمان هذه العملية وبعدها عن الشائعات المتداولة، ولكن ما ينبغي التنويه عنه ان هناك بعض الدراسات الطبية التي ربطت بين حجم الثدي وبين زيادة فرص الإصابة بسرطان الثدي، لذلك على النساء اللاتي تعاني من كبر حجم الثدي القيام بالمتابعة والفحص الدوري للتأكد من عدم وجود أي تكتلات قد تشير إلى نشوء ورم سرطاني.

     

     

     

     

     

    تجمیل الثدي بعد الاستئصال

     

    • يتم إجراء إعادة البناء "تجميل الثدي" في بعض الأحيان مباشرة بعد الجراحة وأحيانًا في نفس الوقت الذي يزيل فيه الجراح الثدي. ومع ذلك، إذا كان هناك حاجة إلى علاج كيميائي أو علاج إشعاعي بعد الجراحة، فمن الأفضل تأخير التعافي لمدة 6 أشهر تقريبًا بعد اكتمال جميع العلاجات.

     

    • وفي الحالات التي يتم فيها إجراء جراحة إزالة الثدي للوقاية من سرطان الثدي، يفضل إعادة بناء الثدي في نفس الوقت. في بعض الحالات، وجراحة إعادة بناء الثدي ليس لها حدود عمرية وليست خاصة بمرحلة معينة من المرض.

     

     

     

     

     

    علاقة بناء الثدي بتجديد المرض

     

    إن تكرار الإصابة بسرطان الثدي مرتبط بالعوامل البيولوجية للسرطان نفسه ولا يسرع من إعادة بنائه، واليوم، على الرغم من طرق التشخيص المتقدمة، لا تسبب إعادة البناء مشاكل تشخيصية في حالات تكرارها.

     

     

     

     

     

    علاقة عملية تكبير الثدي بالحمل

     

    عملية تكبير الثدي  تتم بعدة طرق  يتم الاختيار فيما بينهم وفقا للحالة وحجم الثدي المطلوب، ووفقا لما سيختاره الطبيب الجراح ملائما أكثر، وتتخوف الكثير من النساء بشأن تأثير عملية تكبير الثدي على الحمل والرضاعة لديها خصوصًا إذا ما تم إجراء هذه العلمية قبل الزواج والمرور بمراحل الحمل والولادة ولذلك يؤكد جميع أطباء التجميل أن الغرسات التي يتم بها حشو الثدي آمنة ولا تؤثر على الجنين خلال فترة الحمل، ولكن قد تتأثر نتائج العملية  إذا ما حدث الحمل في فترة أقل من 6 شهور بعد تكبير الثدي نتيجة زيادة الوزن المكتسب بفعل نمو الجنين.

     

     

     

     

     

    علاقة تكبير الثدي بالرضاعة

     

    عند حشو الثدي بالغرسات الممستخدمة في عملية تكبير الثدي لا تقع هذه الحشوات خلف الغدد الثديية ، فبالتالي لا تؤثر على قنوات الحليب، ومن هذا المنطلق يمكننا التأكيد بأن عملية تكبير الثدي لا تؤثر على الرضاعة الطبيعية في المستقبل، خصوصا إذا كان جراح التجميل من ذوي الخبرات في مجال تكبير الثدي بالغرسات.

     

     

    ولكن الرضاعة الطبيعية قد تتأثر بعد تكبير الثدي نتيجة إحدى هذه العوامل :

     

    1. خبرة الطبيب القائم بالعملية.
    2. إجراء استئصال كامل للثدي.
    3. نوع الشق الجراحي المستخدمة في العملية فإذا ما تم الشق في الحلمة سيؤدي لتدمير قنوات الحليب.
    4. مكان وضع الحشوة، حيث ينبغي وضعها أسفل عضلة القفص الصدري.
    5. موعد الحاجة للرضاعة، فمن الأفضل الانتظار عام كامل بعد تكبير الثدي ومن ثم الخضوع للحمل والرضاعة من جديد.
    6. وأخيرا يفضل أن تكون السيدة انتهت من مرحلة الرضاعة الطبيعية بمدة لا تقل عن 3 إلى 6 أشهر قبل الخضوع لتكبير الثدي.

      

     

     

     

     

    رأي الدين في  عملية تكبير الثدي

     

    أجمعت الكثير من الآراء الدينية على جواز إجراء عملية تكبير الثدي أو عملية تصغير الثدي في ظل وجود الضرورة القصوى مع معاناة المرأة من المشاكل الصحية التي تعطلها عن القيام بأداء مهامها الحياتية، ولكن بشرط إجرائها بالقدر الذي يرفع الألم عن المرأة دون التعدي أكثر من الحالة المطلوبة حتى لا يتم تغيير جذري في شكل الثدي الذي خُلقت به السيدة، ومن هذا المنطلق يمكن إجراء عملية تكبير الثدي دون قلق أو خوف من باب "المشقة تجلب التيسير" و"الضرورات تبيح المحظورات" و"الضرورة تقدر بقدرها".

     

     

     

     

     

     

    فقدان الاحساس بالثدي بعد عملية التكبير

     

    فقدان الإحساس بالثدي بعد العملية من المضاعفات أو الأعراض الجانبية لعملية تكبير الثدي وهي أعراض طبيعية لا قلق من حدوثها بل ستتلاشى بعد عدة أسابيع من العملية، ولن تقتصر المضاعفات المحتملة على فقد الإحساس بالثدي فقط بل هناك بعض المضاعفات الاخرى الطبيعية مثل، حدوث ألم وتورم بالثدي، عادة ما يختفي خلال أسابيع قليلة، وظهور بعض الكدمات والندبات، واحمرار بالثدي.

     

     

     

     

     

      الألم بعد عملية تكبير الثدي

     

    تتم الجراحة في عملية تكبير الثدي بالتخدير الكلي ويحدث فيها الطبيب شق جراحي تحت الثديين، وتحت الذراعين، أو حول الحلمات اعتمادا على الجسم، ونوع الغرسة، والحجم المطلوب، وفي حالة وضع حشوة السيليكون أسفل عضلة الصدر قد يستمر الألم الناتج عن التورم بعد العملية محوالي أسبوعين، بينما الشعور بالخدر قد يستمر أسبوع واحد ثم يزول بسرعة، ولذلك يمكن تحديد مدة الألم بعد عملية تكبير الثدي بأسبوعين فقط ويتم فيهم السيطرة على الألم بالمسكنات الموصوفة طبيا.