تواصل معنا - احصل على التكلفة والإستشارة بالواتس اب

Doctor live | تقنية الإقتطاف.. الأفضل في عمليات زراعة الشعر

زراعة الشعر بالإقتطاف هو النوع المفضل على الإطلاق في عمليات زراعة الشعر فعلى الرغم من تعددت التقنيات المستخدمة

التدخين,تساقط الشعر,زراعة الشعر,عمليات زراعة الشعر,زراعة الشعر بالاقتطاف,الاكتئاب,الصلع الوراثي,القلق,النزيف,القلب,تقنيات زراعة الشعر,زراعة شعر,عملية زراعة الشعر,تكلفة,التخدير الموضعي,نتائج عملية زراعة الشعر,استشارة الطبيب,تقنية الاقتطاف,احدث تقنيات زراعة الشعر

تقنية الإقتطاف.. الأفضل في عمليات زراعة الشعر

زراعة الشعر
زراعة الشعر

زراعة الشعر بالإقتطاف، هو النوع المفضل على الإطلاق في عمليات زراعة الشعر ، فعلى الرغم من تعددت التقنيات المستخدمة في عمليات زراعة الشعر التي تخدم وتلبي احتياجات جميع الأشخاص، إلا أن تقنية الاقتطاف كانت ومازالت التقنية الأكثر تطورا بدون جراحة أو ألم، ولتقنية الاقتطاف على وجه التحديد المزيد من الأسرار والنتائج الدقيقة التي سنسلط الضوء عليها في هذا المقال .



 

زراعة الشعر بالإقتطاف

 

 بصرف النظر عن التقنية المستخدمة أصبحت عمليات زراعة الشعر من العمليات التي لاقت نجاحا كبيرا في علاج حالات الصلع الوراثي ومشاكل تساقط الشعر المختلفة حيث يقوم الطبيب خلال عملية زراعة الشعر بإزالة الشعر من المناطق المليئة بالشعر، ونقله إلى المناطق التي تعاني الصلع أو الشعر الخفيف ،ومن الممكن أن يشعر المريض خلال عملية زراعة الشعر بألم خفيف خلال حقنة التخدير الموضعي فقط غير ذلك لا يوجد أي ألم ويكون الخاضع للعملية واعي تماما.

 

أما زراعة الشعر بالإقتطاف على وجه التحديد فهي تقنية حديثة لزراعة الشعر وتتم عن طريق نفل عدد من بصيلات الشعر من منطقة تسمى المنطقة المانحة إلى منطقة أخرى تُعاني من بعض المشكلات بنمو الشعر لأسباب مختلفة وتسمى منطقة زراعة الشعر، تتواجد المنطقة المانحة خلال زراعة الشعر بالاقتطاف في أخر الرأس ، أما المنطقة التي يحدث لها زراعة شعر فهي في أغلب الحالات تعاني من انعدام تام لظهور الشعر وتسمى منطقة الصلع الوراثي أو تساقط الشعر الذي يؤدي إلى الصلع.

 

وعلى الرغم من تواجد العديد من التقنيات المستخدمة في عمليات زراعة الشعر إلا أن تقنية الإقتطاف  تعد من أحدث تقنيات زراعة الشعر في 2019 وتتمثل في تقنية الاقتطاف الدقيق، وهي تقنية تم تطويرها لهدف الحصول على أفضل النتائج في حيث تصل نسبة نجاح تقنية الاقتطاف الدقيق إلى 95%، وتتم عن طريق استخدام أداة تحتوى على رؤوس شديدة الدقة لاقتطاف البصيلات وزرعها في وقت لا يتعدى تسع ساعات حيث يتم اقتطاف بصيلات الشعر بشكل فردي بمعدل شعرة في المرة الواحدة، من المنطقة التي تحتوي على الشعر الذي سيأخذ منه العينات، إلا أن هذه الطريقة تعمل على التقليل من نسب هدر بصيلات الشعر.

 

خطوات زراعة الشعر بالإقتطاف بشكلها المبسط

 

تبدأ عملية زراعة الشعر بالإقتطاف بتحضير المريض أولا وإخضاع فروة رأسه للتخدير الموضعي فقط حتى يكون واعي تماما خلال إجراء العملية، ثم يتم استخراج العدد المطلوب من الشعر واحدة تلو الأخرى ويتم توزيعها بحيث يتم الحفاظ على التوازن في مظهر المنطقة التي تم أخذ الشعر منها حتى لا تظهر الفروقات بعد ذلك  يتم تخدير المنطقة وإجراء مجموعة من الشقوق الصغيرة باستخدام إبرة ذات شكل خاص ودقيق جدا، ثم يتم وضع الطعوم في هذا الشقوق.

 

نصائح لنجاح زراعة الشعر بالإقتطاف

 

ولكن يجب التنويه أنه وقبل إجراء زراعة الشعر بالإقتطاف ينبغي مراعاة الأتي جيدا:

 

  • يجب مراعاة إجراء رسم القلب للمريض الذي يبلغ من العمر 45 عاماً وذلك قبل أسبوعين من تاريخ العملية.

 

  • يجب الامتناع عن أخذ الأسبرين أو أي أدوية مضادة للالتهاب قبل 14 يوماً من العملية، لأنها سوف تزيد من النزيف.

 

  • يجب الامتناع عن أخذ مضادات الاكتئاب ومضادات التخثر، مع استشارة الطبيب.

 

  • يجب الامتناع أيضا قبل 14 يوماً من الجراحة عن أخذ أي فيتامينات بما فيها فيتامين E وB أو أي مكملات غذائية، لمنع حدوث النزيف.

 

  • يجب الامتناع عن المشروبات الكحولية قبل 7 أيام من العملية.

 

  • يجب الامتناع عن التدخين تماما قبل 24 ساعة من الجراحة .

 

  • يجب غسل الشعر جيداً بالشامبو صباح يوم العملية مع الشطف جيداً واستخدام منشفة نظيفة لتجفيف الشعر دون وضع أي مستحضرات خاصة بالشعر بعد التجفيف.

 

  • يجب ارتداء ملابس فضفاضة على الرقبة بحيث لا تلمس الرأس بعد العملية.

 

 

تكلفة زراعة الشعر بالإقتطاف

 

يبلغ متوسط تكلفة زراعة الشعر بالاقتطاف في مصر حوالي 3000 دولار تقريباً، وتختلف التكلفة حسب المكان الذي تتم فيه العملية وكفاءة الطبيب، حيث تتطلب زراعة الشعر بالإقتطاف طبيب على قدر عالي من المهنية والكفاءة وأخيرا وفقا للحالة التي تخضع للعلاج.

 

 

النتائج الدقيقة لعملية زراعة الشعر بالاقتطاف

 

نتائج عملية زراعة الشعر تظهر بشكل تدريجي قد تصل إلى عام وذلك لأن النتائج النهائية تمر بالعديد من المراحل الهامة والتي تختلف سرعتها من حالة إلى أخرى، وفي جميع الأحوال يمكن تقسيم النتائج النهائية كالتالي:

 

الأسبوع الأول بعد عملية زراعة الشعر :

 

الأسبوع الأول بعد إجراء زراعة الشعر هو أكثر المراحل حساسية لظهور النتائج التمهيدية للعملية وفي هذا الأسبوع سيشعر المريض ببعض الاحمرار والتورم في فروة الرأس وهو أمر طبيعي لا يدعو إلى القلق ويُنصح في هذا الأسبوع بعدم غسل الشعر مطلقا لمدة 44 ساعة بعد إجراء العملية والالتزام بعدم لمس مكان زراعة الشعر مع مراعاة تعليمات الطبيب بدقة تامة.

 

الأسبوع الثاني بعد عملية زراعة الشعر:

 

الأسبوع الثاني بعد إجراء زراعة الشعر سيلاحظ  المريض اختفاء التورم والاحمرار وسيظهر بدلاً منهم بعض القشور والتي تتطلب العناية الطبية التامة لعلاج جفاف البشرة في تلك المنطقة وتعويضها بالمرطبات المناسبة الموصوفة طبيا، وبعد هذه القشور ستبدأ الشعيرات الجديدة في الظهور وكأنها تنبت من البداية.

 

الأسبوع الثالث بعد عملية زراعة الشعر:

 

في هذا الأسبوع ستنمو بعض الشعيرات الصغيرة وتسقط أخرى كانت قد نبتت قبلها وهو ما لا يستدعي القلق فتساقط الشعيرات الجديدة مرحلة ضرورية لظهور النتائج النهائية .

 

الأسبوع الرابع بعد عملية زراعة الشعر:

 

 في الأسبوع الرابع ستظهر أولى علامات نجاح عملية زراعة الشعر وذلك لأن في نهاية هذا الأسبوع  ستسقط جميع الشعيرات التي كانت قد نمت وسيعقب هذا التساقط نمو الشعر بشكل أفضل وأكثر كثافة.

 

الشهر الثاني بعد عملية زراعة الشعر:

في هذه الفترة ستأخذ جذور الشعر فترة راحة لابد منها قبل أن تعود وتنمو من جديد بشكل أقوى من الأولى التي سقطت.

 

الشهر الثالث والرابع بعد عملية زراعة الشعر:

 

يبدأ الشعر الجديد بالظهور تدريجيا مع مراعاة  أنه من الطبيعي ألا تنمو جميع البصيلات في المنطقة المزروعة في وقت واحد، وإنما يحتاج الأمر لحوالي شهرين كي تلاحظ أن أغلب بصيلات الشعر بدأت في النمو.

 

بانتهاء العام الأول بعد عملية زراعة الشعر:

 

في نهاية شهور العام الأول بعد عملية زراعة الشعر سيحصل المريض بالتأكيد على نتائج مرضية تصل إلى 80% فقط، مع العلم أن باقي تلك النسبة سوف تكتمل خلال النصف الأول من العام الثاني للعملية وهذا يحدث لدى أغلب الأشخاص.

 

وأخيرا ليس بالضرورة أن تتم نتائج عمليات زراعة الشعر بتفاصيلها المذكورة  لجميع المرضى بنفس السرعة، خاصة في حالة إن كان المريض غير ملتزم بتعليمات الطبيب المعالج، وحتى في حالة الالتزام الكامل بالتعليمات فإن درجة استجابة بصيلات الشعر لنتائج عملية الزرع تختلف من حالة لآخري.